إعلان موعد تشغيل الربط الكهربائي بين مصر والسودان.. تفاصيل

الربط الكهربائي بين مصر والسودان
الربط الكهربائي بين مصر والسودان 12 يناير المقبل - أرشيف

أعلنت مصر والسودان تشغيل الربط الكهربائي بينهما في 12 يناير المقبل، بطاقة تصل إلى 50 ميجاوات.

وقال محمد شاكر، وزير الكهرباء، في تصريحات صحفية: “إن تكلفة المشروع بلغت 509 ملايين جنيه (31.47 مليون دولار) ولمسافة ألف كيلو متر”.

وكان مصدر مسئول في وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أكد في وقت سابق أنه جارٍ الانتهاء من تركيب بعض المهمات الخاصة بمشروع الربط الكهربائي بين مصر والسودان، مضيفا: “أن هذه المهمات خاصة بالجانب السوداني وليس المصري”.

وأوضح المصدر، في تصريحات صحفية، أنه من المقرر أن يُجرى تشغيل المرحلة الأولى من خط الربط بين مصر والسودان بقدرة 50 ميجاوات منتصف الشهر المقبل، موضحا أنه سيُجرى تشغيل باقي المراحل تدريجيا، لحين انتهاء الجانب السوداني من الأعمال الخاصة بالمشروع.

وأشار المصدر إلى أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء انتهت من إنشاء الخطوط الهوائية للمشروع بالكامل في وقت قياسي، لم يتجاوز الستة أشهر، مشيرا إلى أن هناك زيارات متبادلة بين البلدين لسرعة الانتهاء من تركيب المهمات بالخط السوداني، لبدء تشغيل المشروع.

الربط الكهربائي

في المقابل، قال وزير الكهرباء المصري، محمد شاكر، خلال الجلسة الأولى بمؤتمر الأهرام الثالث اليوم: “إنه جرى عقد اجتماعات مع الجانب السوداني خلال الأسبوع الماضي، استعدادا لبدء التشغيل، الذي يتميز بما يلي:

  • تبلغ قدرة المرحلة الأولى من مشروع الربط الكهربائي بين مصر والسودان 50 ميجاوات.
  • يصل إجمالي قدرة المشروع إلى 300 ميجاوات في المرحلة الثانية من المشروع.
  • يضم خط الربط 300 برج على الأراضي المصرية.
  • يسمح خط الربط مع السودان لمصر بالربط مع باقي الدول بإفريقيا، وتقديم لهم ما يحتاجونه من الكهرباء.

وأوضح شاكر أن قطاع الكهرباء يضع ضمن إستراتيجيته مشروعات الربط الكهربائي، إذ ترتبط مصر مع دول المشرق والمغرب والخليج، وكذلك الربط الثنائي مع السودان، بالإضافة إلى مشروعات الربط مع العمق الإفريقي.

وأكد الوزير أنه يُجرى حاليا اتخاذ الإجراءات اللازمة لإنشاء أول محطة على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا لتوليد الكهرباء من المحطات المائية باستخدام تكنولوجيا الضخ والتخزين، بقدرة 2400 ميجاوات بجبل عتاقة.

وأشار إلى إنشاء مشروع المحطة النووية لتوليد الكهرباء بمنطقة الضبعة بقدرة 4800 ميجاوات باستخدام أحدث التكنولوجيات.

مصر والسودان

وبالإضافة إلى الربط الكهربائي بين مصر والسودان، من المقرر أن تنتهي مصر والسعودية من توقيع جميع عقود واتفاقيات مشروع الربط الكهربائي بنهاية مايو 2020، كخطوة محورية في مشروع الربط بين البلدين.

وقالت وزارة الكهرباء: “إنه جرى اختيار شركة استشارية لتنفيذ المسح البحري لمسار الكابلات الخاصة بمشروع الربط المصري السعودي”.

وترتبط مصر كهربائيا مع دول الجوار شرقا عبر الأردن، بقدرات قد تصل إلى 450 ميجاوات، وغربا، مع ليبيا بخط ربط من الممكن وصوله إلى 200 ميجاوات.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.