الأكثر قراءة

    أزمة في مكتب التنسيق بسبب أعداد الحاصلين على 95%.. تفاصيل

    أزمة في مكتب التنسيق بسبب أعداد الحاصلين على 95%.. تفاصيل

    "التموين" تقرر إيقاف صرف الخبز 10 ساعات: الموعد والتفاصيل

    “التموين” تقرر إيقاف صرف الخبز 10 ساعات: الموعد والتفاصيل

    "الكهرباء" تكشف عن 4 إجراءات قبل تحصيل فواتير يوليو بالزيادة

    “الكهرباء” تكشف عن 4 إجراءات قبل تحصيل فواتير يوليو بالزيادة

    تحديد مناطق محظورة من التصالح في مخالفات البناء بالقاهرة

    تحديد مناطق محظورة من التصالح في مخالفات البناء بالقاهرة

    4 حالات تقطع المعاش في قانون التأمينات الجديد (إنفوجراف)

    4 حالات تقطع المعاش في قانون التأمينات الجديد (إنفوجراف)

أربع شكاوى لطلاب الثانوية الأزهرية من امتحان مادة الصرف

أربع شكاوى لطلاب الثانوية الأزهرية من امتحان مادة الصرف
شكاوى طلاب الأزهر من سؤال الاختيارات الأول وأنه طويل جدًا وبحاجة إلى تركيز- أرشيف

أعرب الكثير من طلاب الشهادة الثانوية الأزهرية القسم الأدبي، عن استيائهم وغضبهم من صعوبة امتحان مادة الصرف، الذي عُقد اليوم الثلاثاء.

فيما ذكرت غرفة عمليات قطاع المعاهد الأزهرية، أنه لم ترد حتى الآن أي شكاوى رسمية من امتحان الصرف لطلاب الأدبي بالشهادة الثانوية، مؤكدة أن امتحان مادة الصرف مر بهدوء، ولم تحدث أي مشكلات بلجان القاهرة والمحافظات.

امتحان مادة الصرف

وبحسب تعليقات الطلاب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اجتمعت الشكاوى من امتحان مادة الصرف في عدة نقاط أهمها:

  • الوقت المحدد للمادة ساعتان فقط وهو قليل، خاصة أن سؤال الاختيارات الأول كان طويلا جدا وبحاجة إلى التركيز.
  • السؤال الثاني في الصواب والخطأ كان الأكثر صعوبة، لاعتماده على مواد متداخلة.
  • الأسئلة متشابهة ومكررة وبحاجة إلى تركيز كبير لتحديد المطلوب.
  • وجود نقاط لا يتمكن من حلها إلا الطالب المتفوق فيما يعجز الطالب المتوسط عن حلها.

وفي المقابل، علق بعض الطلاب على أسئلة امتحان مادة الصرف بأنها “معقولة” في مجملها، وتتضمن بعض الجزئيات فقط موجهة للمتفوقين.

ومن المقرر أن يؤدي طلاب العلمي بالثانوية الأزهرية، غدا الأربعاء، امتحان مادة النحو.

صعوبات الامتحانات

وبخلاف امتحان الصرف، اشتكى طلاب الثانوية الأزهرية يوم الأحد الماضي من صعوبة امتحان القرآن الكريم، لافتين إلى أن امتحان القرآن الكريم جاء معظمه من مقرر الأعوام الماضية، وهو ما جعل العديد من الطلاب لا يستطيعون الحل، مضيفين أن المتشابهات كانت غالبة على أسئلة الامتحان.

فيما كانت لطلاب القسم الأدبي، شكوى سابقة على غرار شكواهم من امتحان الصرف اليوم، إذ شكوا صعوبة امتحان مادة التاريخ التي أدوها الخميس الماضي 13 يونيو، وأكد الطلاب أن الامتحان تضمن نقاطا عديدة خلاف ما هو متعارف وما تدربوا عليه من خلال النماذج الاسترشادية، عبر أسئلة “البوكليت”.

وأعرب العديد من طلاب الثانوية الأزهرية عن غضبهم واستيائهم من طول الأسئلة، وأنها جاءت من بين السطور بحسب تعبيرهم، في إشارة إلى السؤال الخاص بالحديث عن ثورة 1935 التي تعتبر من الثورات المنسية في التاريخ المصري، والتي قامت ضد الحكم العثماني لمصر.

وقال طلاب الثانوية الأزهرية بالقسم الأدبي: إن واضع امتحان التاريخ كان يهدف للانتقام منهم، بوضع أسئلة عجيبة ومحيرة وغريبة ليست ضمن ما تدرّبوا عليه.

العينات العشوائية

بينما قال علي خليل، رئيس قطاع المعاهد الأزهرية: إن تصحيح العينات العشوائية لمواد الثانوية الأزهرية بدأ يوم الأربعاء الماضي 12 يونيو.

وأضاف: “أن النتيجة ستظهر منتصف يوليو المقبل، وستعقد امتحانات الدور الثاني بداية من أغسطس المقبل”.

وانطلقت امتحانات الثانوية الأزهرية 25 مايو، وتستمر حتى 29 يونيو، ويشارك فيها 154954 ألف طالب وطالبة من الثانوية الأزهرية بقسميها العلمي والأدبي، من بينهم 103067 طالبا في القسم الأدبي، و51887 طالبا في القسم العلمي، بالإضافة إلى 155 طالبا بمعهد العلوم الإسلامية.

Leave a Reply

  Subscribe  
نبّهني عن