تعطل السيستم وأكواد خاطئة في أول أيام امتحان أولى ثانوي

تعطل السيستم وأكواد خاطئة في أول أيام امتحان أولى ثانوي
تعطل سيستم وأكواد خاطئة في أول أيام امتحان أولى ثانوي - أرشيف

واجه طلاب الصف الأول الثانوي، مشكلة تعطل “السيستم” في الامتحان الإلكتروني بأول أيام امتحانات شهر مايو في مادة اللغة العربية بحسب شكاوى بعض أولياء الأمور عبر إحدى صفحات التعليم على “فيسبوك”.

تعطل السيستم

وشكا أولياء أمور طلاب أولى ثانوي من تعطل السيستم الخاص بالامتحان، مؤكدين أن أبنائهم عجزوا عن فتح “السيستم” الخاص بالامتحان، لحل امتحان مادة اللغة العربية، ما دفع بعض المدارس إلى الإسراع في تنفيذ البديل الثاني، وهو الامتحان الورقي.

وتضمنت شكاوى أولياء الأمور عبر مواقع التواصل الاجتماعي الآتي:

  • تعطل السيستم.
  • الأكواد غير صحيحة.
  • الواي فاي لا يعمل.
  • تحول الامتحان إلى النظام الورقي، ليبدأ في الساعة العاشرة والنصف صباحا.
  • جميع الطلاب سُمح لهم بدخول الامتحان بالموبايل رغم التنبيه المسبق بالمنع.
  • بعض المدارس طالبت الطلاب بالحضور في السابعة صباحا لتجريب السيستم

فشل اختبار التجربة

وقبل أسبوع، وتحديدا في 12 مايو الجاري، شهدت مدارس التعليم الثانوي حالة من الجدل والسخط بين “طلاب أولى ثانوي”، بسبب تعطل السيستم، وفشل إجراء أول اختبار على منصة الامتحانات الإلكترونية.

وشكا الطلاب من تعطل سيستم الامتحان، منصة الامتحانات الإلكترونية مع معظمهم، إذ لم يستطع الكثير منهم الدخول عليها حتى انتهاء الوقت المحدد للاختبار، وفقا لتصريحات من أولياء أمورهم.

ووجهت وزارة التعليم رسالة إلى الطلاب، قبل انطلاق امتحانات نهاية العام التي بدأت اليوم، وقالت الوزارة نقلا عن مسئولي الامتحانات الإلكترونية: “نحن نناشد طلاب أولى ثانوي التركيز فقط في فكرة المذاكرة والتحضير للامتحان، والتدريب على شكل الأسئلة الجديد القائم على قياس مهارات الفهم، وليس الحفظ”.

وأكد المسئولون أنه لا داعٍ لأن ينشغل الطلاب بالتساؤل عما إذا كانت امتحانات أولى ثانوي ستكون ورقية أم إلكترونية، فوسيلة توصيل الامتحان للطالب ليست نقطة مهمة، ولكن الأهم هو محتوى الامتحان نفسه، وأسلوب الإجابة عن الأسئلة الجديدة.

انطلاق الامتحانات

وانطلقت صباح اليوم امتحانات الفصل الدراسي الثاني للصف الأول الثانوي (2019/2018) ليواجه الطلاب تعطل السيستم، ولجوء بعض المدارس للامتحان الورقي، ويؤدي الامتحانات 650 ألف طالب وطالبة في مادة اللغة العربية، إذ تعقد الامتحانات على فترتين، الصباحية وتضم طلاب المدارس الحكومية والخدمات والمنازل والسجون والمستشفيات، والثانية وتضم طلاب المدارس الخاصة والمعاهد القومية.

ويؤدي الطلاب غدا الاثنين 20 مايو امتحان الأحياء، بينما يُعقد امتحان اللغة الأجنبية الثانية يوم الثلاثاء 21 مايو.

ويجرى امتحان الجغرافيا يوم الأربعاء 22 مايو الجاري، فيما يؤدي الطلاب يوم الخميس 23 مايو امتحان اللغة الأجنبية الأولى، ويوم الأحد 26 مايو امتحان الرياضيات.

وفي يوم الاثنين 27 مايو الجاري يؤدي الطلاب امتحان الفلسفة، ويوم الثلاثاء 28 مايو الفيزياء، ويوم الأربعاء 29 مايو امتحان التاريخ، ويوم الخميس الموافق 30 مايو امتحان الكيمياء.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.