السيسي يستقبل ممثلي 40 شركة أمريكية.. أبرز التصريحات

السيسي يستقبل ممثلي 40 شركة أمريكية.. أبرز التصريحات
وكالات أنباء_تفاصيل لقاء السيسي بممثلي 40 شركة أمريكية

استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، وفدا من ممثلي أكثر من 40 شركة من كبرى الشركات الأمريكية، وكذلك أعضاء مجلس الأعمال المصري الأمريكي، والغرفة التجارية الأمريكية بالقاهرة، وذلك بحضور وزراء الاستثمار والتعاون الدولي، والبترول والثروة المعدنية، والمالية، والصحة والسكان، والزراعة واستصلاح الأراضي، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والتجارة والصناعة.

وصرّح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن كلمة الرئيس لوفود الشركات تضمنت:

  • ترحيب الرئيس بالزيارة، والتأكيد على حرص مصر على تشجيع الاستثمارات الأمريكية، وتذليل أي عقبات قد تواجهها.
  • الإشارة إلى العلاقة الإستراتيجية التي تجمع البلدين والممتدة على مدار عقود، والتعاون القائم بينهما في العديد من المجالات.
  • لفت الرئيس إلى أن مصر تأتي في المرتبة الأولي في إفريقيا، والثانية في الشرق الأوسط، فيما يتعلق بحجم الاستثمارات الأمريكية لهاتين المنطقتين.
  • وأوضح الرئيس للوفد جهود الحكومة للإصلاح الاقتصادي، وتشجيع الاستثمارات الأجنبية، خاصة في مشروعات تطوير البنية الأساسية
  • إنشاء مناطق صناعية جديدة في مقدمتها محور قناة السويس، وتطوير الموانئ.
  • أكّد الرئيس أن قطاع الطاقة في مصر شهد طفرة كبيرة.
  • كذلك نوّه لتطوير البيئة التشريعية بما يساهم في تيسير عملية الاستثمار في مصر.
  • توفير العملة الأجنبية، إذ ارتفع الاحتياطي المصري من النقد الأجنبي بعد تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي.
  • أشاد الرئيس باتفاقيات التجارة الحرة مع العديد من دول المنطقة، كونها تساعد على ترويج المنتجات المصنعة في مصر، وتسهل نفاذها إلى أسواق تلك الدول خاصة الإفريقية.
  • أن مصر تمثّل سوقا تجاريا للعديد من الدول، بسبب تعدادها الذي يتجاوز 100 مليون نسمة.
  • وصف الرئيس تكلفة تشغيل العامل المصري بأنها منخفضة، مقارنة بأغلب دول العالم.
  • أكّد أن مصر تنعم بالاستقرار والأمن، نتيجة نجاح الأجهزة الأمنية في أداء مهامها، وقناعة الشعب المصري بحتمية الحفاظ على الاستقرار والأمن، لما فيه من صالحه وصالح أبنائه.

إشادة ممثلي الشركات

وذكر السفير بسام راضي أن ممثلي الشركات الأمريكية أعربوا عن سعادتهم بلقاء الرئيس، مشيرين إلى أن زيارتهم للقاهرة جاءت لتأكيد دعم مجتمع الأعمال الأمريكي للتنمية الاقتصادية، والاستقرار في مصر، فضلا عن استكشاف آفاق الفرص الاستثمارية المتوفرة في الأسواق المصرية، وسبل تعزيز التبادل التجاري بين البلدين.

ولفت بسام إلى إشادة سيلفيا ميناسا، المدير التنفيذي لغرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة، باللقاء خاصة تأكيد الرئيس على حرصه شخصيا على الاستثمارات الأمريكية، لافتا إلى أن بابه مفتوح لهم.

وأشارت المدير التنفيذي لغرفة التجارة الأمريكية بالقاهرة إلى أن الرئيس وجّه الدعوة للشركات، لزيارة ما جرى من إنجازات في مجال البنية الأساسية والطاقة، وأعرب عن استعداد الرئاسة، لتنظيم جولة لهم لمدة يومين، لرؤية كافة المشروعات العملاقة في مصر.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.