فصل طالبة بـ”آداب الإسكندرية” نهائيا: تعدت على أستاذتين

فصل طالبة "آداب الإسكندرية" نهائيا: التعدي على استاذتين
فصل طالبة في قسم لغات شرقية نهائيا، لاعتدائها على أستاذتين بالقسم - أرشيف

أصدرت إدارة الشئون القانونية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، قرارا بفصل طالبة في قسم لغات شرقية نهائيا، لاعتدائها على أستاذتين بالقسم ومراقبي امتحانات الفصل الدراسي الأول ديسمبر الماضي.

يأتي قرار فصل طالبة بقسم اللغات الشرقية بعد انتهاء التحقيق معها في اتهامها بالاعتداء على كل من: الدكتورة آمال عبد المنعم، والدكتورة سميرة عاشور، داخل لجنة الامتحان.

فصل طالبة

ونصّ قرار الفصل النهائي للطالبة -الذي حمل رقم 125 لسنة 2019- إناطة الإدارة العامة لشئون الطلاب بإبلاغ قرار الفصل لجميع جامعات الجمهورية.

وشهدت كلية الآداب جامعة الإسكندرية، في الثاني من يناير الماضي، واقعة اعتداء طالبة بقسم عبري على عضو هيئة تدريس بالكلية أثناء لجنة الامتحانات.

وبدأت القصة التي تسببت في فصل طالبة قسم لغات شرقية نهائيا، بمشادة بين الطالبة والملاحظين، لتحدُّثهم مع بعضهم، ما سبَّب تشويشا على الطلاب أثناء اللجنة، وحدثت مشادة كلامية بينهم، ما دفع الدكتورة المسئولة عن الإشراف على الامتحانات سحب ورقة الإجابة من الطالبة، فاعتدت عليها لمنعها من سحب ورقة الامتحان.

وتسببت الواقعة التي جرى تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي في موجة من الغضب بالحرم الجامعي، لكونها تعدّ سلوكا خارجا، وإساءة وتطاولا في حق أساتذة الجامعة.

ومن جهتها، أحالت غادة موسى، عميد كلية الآداب جامعة الإسكندرية، واقعة طالبة قسم اللغات الشرقية للشئون القانونية للتحقيق.

وقالت في بيان صادر عن جامعة الإسكندرية: “إن نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، كلّف بضرورة استكمال جميع مراحل التحقيق، إذ لن يُجرى قبول أي تجاوز في حق أي طرف من الأطراف داخل جامعة الإسكندرية”.

تفاصيل

فيما قالت الطالبة، وتُدعى “ميرال رأفت”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “كل يوم” على فضائية “ON E”: إنها كانت تؤدي أول امتحاناتها، وكان هناك مراقبون، رجلان وثلاث سيدات، يتحدثون بصوت مرتفع، ما أثر على تركيزها.

وأشارت إلى أنها طلبت من المراقبين في اللجنة خفض الصوت، فكان ردهم ”خليكي في نفسك” وبدأ الاشتباك بالصوت، متابعة: “فوجئت بأستاذة جامعية تدخلت دون أن تعرف أسباب المشكلة، وسحبت أوراقي دون أن تستجيب لي، وأخذت هاتفي، وألقته على الأرض، وفوجئت بالتعرض للضرب من قِبَل ثلاثة أساتذة في الجامعة”.

بدورها، ردت الدكتورة سميرة عاشور خلال البرنامج ذاته بأنها فوجئت بالمشكلة وصوت الطالبة المرتفع، وكانت في عصبية شديدة، وممسكة بهاتفها تصوّر من خلاله، نافية أن تكون الطالبة تعرضت للضرب، قائلة: “الطالبة هي مَن تعرضت للأساتذة بالضرب”.

ونفت الدكتورة آمال عبد المنعم، الأستاذة بكلية الآداب بجامعة الإسكندرية، أن تكون تعرضت للطالبة “ميرال” بالضرب، مضيفة: “هناك شهود كثر، ولم أقم بسحب أوراق إجابتها في البداية، وفوجئت بصوتها المرتفع، ولم أعتدِ عليها إطلاقا، بل هي من اعتدت عليا، وهناك تقرير طبي بذلك”.

مشادة قوية على الهواء بين طالبة جامعة الإسكندرية وأستاذتها

مشادة قوية على الهواء بين طالبة جامعة الإسكندرية وأستاذتها.. وخالد أبوبكر يتدخل بسبب وجود لفظ خارج #كل_يوم #ON_E

Geplaatst door ‎برنامج كل يوم‎ op Woensdag 1 januari 2020

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.