المصرية للاتصالات: التحويل إلى باقات الإنترنت الجديدة يناير المقبل

المصرية للاتصالات: التحويل إلى باقات الإنترنت الجديدة يناير المقبل
الشهر الجاري هو آخر شهر على الباقات التقليدية بالسرعات القديمة- أرشيف

أعلنت الشركة المصرية للاتصالات عن التحول إلى باقات الإنترنت الجديدة التي أعلنت عنها في يونيو الماضي “إجباريا” بدءا من العام المقبل، وأرسلت رسائل نصية بذلك إلى كل عملائها.

وبحسب رسالة المصرية للاتصالات، فإن الشهر الجاري هو آخر شهر على الباقات التقليدية بالسرعات القديمة، لينتقل العملاء بعد ذلك إلى باقات الإنترنت الجديدة، كلٌّ حسب اشتراكه القديم.

باقات الإنترنت الجديدة

من جانبه، قال مصطفى عبد الواحد، القائم بأعمال الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، في تصريحات صحفية، إنه كان من حق العميل أن يبقى على باقات الإنترنت الأرضي القديمة حتى نهاية التعاقد مع الشركة، إذ يجدد هذا العقد بشكل سنوي.

وفي يوليو الماضي، أعلنت الشركة المصرية للاتصالات عن أسعار باقات الإنترنت المنزلي الجديدة، بعد انتهائها من المرحلة الأولى من مشروع تطوير البنية التحتية الذي شمل رفع الحد الأقصى لباقات الإنترنت فائق السرعة لتبدأ من 30 ميجابايت في الثانية بدلا من 5 ميجابايت في الثانية.

وجاءت سرعات الباقات الجديدة وأسعارها، على النحو التالي:

باقة سوبر:

  • 140 جيجابايت سعة تحميل- حتى 30 ميجابايت سرعة- بـ120 جنيها- و256 كيلوبايت سرعة بعد انتهاء الباقة.
  • 250 جيجابايت سعة تحميل- حتى 30 ميجابايت سرعة- بـ210 جنيها – و256 كيلوبايت سرعة بعد انتهاء الباقة.
  • 600 جيجابايت سعة تحميل- حتى 30 ميجابايت سرعة- بـ500 جنيه- و256 كيلوبايت سرعة بعد انتهاء الباقة.

باقة ميجا:

  • 250 جيجابايت سعة تحميل- حتى 70 ميجابايت سرعة- بـ310 جنيها- و256 كيلوبايت سرعة بعد انتهاء الباقة.

باقة الترا:

  • 250 جيجابايت سعة تحميل- حتى 100 ميجابايت سرعة- بـ410 جنيات- و256 كيلوبايت سرعة بعد انتهاء الباقة.
  • 600 جيجابايت سعة تحميل- حتى 100 ميجابايت سرعة- بـ700 جنيه- و256 كيلوبايت سرعة بعد انتهاء الباقة.

المصرية للاتصالات

وفي 17 من سبتمبر الماضي، قال عادل حامد، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة المصرية للاتصالات “WE”: “إن معدل مبيعات الراوتر وعملاء الإنترنت زادت بعد إعلان أسعار الإنترنت الجديدة منذ شهرين، وأن نحو 180 ألف عميل تعاقدوا على الراوتر الجديد للإنترنت للحصول على السرعات الجديدة بشكل أفضل، والذي أعلنت شركة WE تقسيط ثمنه على أربع سنوات، بقسط خمسة جنيهات شهريا”.

وكانت شركة “WE” قد أطلقت في وقت سابق مشروعا لتطوير الإنترنت في مصر، وأضاف رئيسها: “أن الشركة أنفقت 43 مليار جنيه لتطوير البنية التحتية منذ عام 2014، موزعة بين استثمارات بقيمة 17 مليار جنيه لعامى 2019 و2020، بالإضافة إلى استثمارات جرى ضخها- بالفعل- بقيمة 26 مليار جنيه خلال السنوات الخمسة الماضية”.

بينما دشن عملاء حملة مقاطعة شركة we بسبب ما أسماه العملاء بسياسة المحاسبة غير العادلة، ودشنوا وسما على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بهدف الضغط على الشركة، ودفعها لتحسين خدمة الإنترنت، وتصدر الوسم وقتها قائمة التريند الأكثر تداولا في مصر.

وتضمنت شكاوى المغردين من شركة المصرية للاتصالات: سوء الخدمة، وعدم رد خدمة العملاء على الاستفسارات.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.