تعديل جدول امتحانات أولى وثانية ثانوي.. اعرف المواعيد

تعديل جدول امتحانات أولى وثانية ثانوي
تعديل جدول امتحانات أولى وثانية ثانوي بسبب عيد الغطاس عند المسيحيين - أرشيف

قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، تعديل جدول امتحانات أولى وثانية ثانوي بالفصل الدراسي الأول للعام الدراسي (2019-2020)، لتزامنها مع عيد الغطاس عند المسيحيين.

وأوضحت الوزارة، في بيان لها، أنه تقرر تقديم موعد الامتحانات في المواد التي كان مقرر لها يوم الاثنين 20 يناير 2020، إلى يوم الأحد، الموافق 19 يناير 2020، استجابة للخطاب الذي أرسله الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إلى وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

وأرسل قطاع التعليم العام خطابا إلى المديريات التعليمية، للتنبيه بالالتزام بمواعيد امتحانات أولى وثانية ثانوي المُعدلة، واتخاذ الإجراءات اللازمة.

وكان رضا حجازي، رئيس قطاع التعليم بوزارة التربية والتعليم، قد أكد دراسة الوزارة تعديل جدول امتحانات أولى وثانية ثانوي، لتزامنه مع عيد الغطاس.

امتحانات أولى وثانية ثانوي امتحانات أولى وثانية ثانوي

امتحانات أولى وثانية ثانوي

وفي سياق الحديث عن تعديل جدول امتحانات أولى وثانية ثانوي، فبالنسبة لامتحانات أولى ثانوي، سيُجرى عقدها في الفترة المسائية.

بينما ستُجرى امتحانات مواد المستوى الرفيع للمدارس الرسمية لغات والخاصة لغات، والمواد التي لا تُضاف للمجموع الكلي والمواد العلمية (تكنولوجيا المعلومات والأنشطة التربوية والتربية الرياضية) حسب ظروف كل مديرية.

في المقابل، ستُجرى امتحانات الصف الثاني الثانوي من 11 إلى 22 يناير 2020، في الفترة الصباحية.

أما المواد التي لا تضاف للمجموع الكلي والمواد العلمية (تكنولوجيا المعلومات والأنشطة التربوية والتربية الرياضية) حسب ظروف كل مديرية.

وأوضحت وزارة التعليم أن تصحيح كراسات الإجابة لاختبارات الصفيْن الأول والثاني الثانوي، بالنسبة للمواد التي لا تضاف للمجموع، سيكون في كنترول المدرسة بالتنسيق مع الإدارة التعليمية.

وزير التعليم

وفي سياق إعلان المواعيد الجديدة بشأن امتحانات أولى وثانية ثانوي، أعلن طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن امتحانات أولى ثانوي في يناير المقبل ستُؤدَّى ورقيا، وبالتقييم الجديد نفسه، حتى يُجرى تدريبهم على التابلت.

وقال وزير التعليم، خلال مؤتمر صحفي، في 26 نوفمبر الماضي: “أن امتحانات أولى ثانوي ستُجرى تجريبيا في مارس، وامتحان آخر في مايو المقبل إلكترونيا”، موضحا أن طلاب الصف الأول الثانوي سوف يتسلّمون التابلت قبل نهاية ديسمبر، بنسبة 90%”.

وأضاف الوزير: أن امتحانات الثانوية العامة ليست بسيطة أو سهلة، وجرى تقسيم الطلاب إلى مجموعتين:

  • الأولى: النظاميون، وهم الموجودون في المدارس، وهؤلاء يمتحنون من خلال التابلت.
  • أما المجموعة الثانية، هم طلاب الخدمات، والموجودون في السجن، والطلاب المصريين في الخارج، وسوف يؤدون الامتحان ورقيا، ولهم كنترول خاص بهم.

أما بالنسبة لطلاب الصف الثاني الثانوي، فأشار وزير التربية والتعليم إلى أن الطلاب النظاميين في الصف الثاني الثانوي، ونسبتهم 95%، موجودون في المدارس الحكومية والخاصة، سيؤدون الامتحان إلكترونيا.

وشهدت امتحانات العام الدراسي الماضي حالة من الجدل والسخط بين “طلاب أولى ثانوي”، بعد فشل إجراء أول اختبار على منصة الامتحانات الإلكترونية.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.