الأكثر قراءة

    حادثة في ملاهي المنصورة

    حادثة "ملاهي المنصورة".. لماذا تحولت المتعة إلى كارثة؟

    السيسي يشاهد صلاح وماني في منتدى أسوان

    السيسي يشاهد "صلاح وماني" بمنتدى أسوان (فيلم تسجيلي)

    "النواب" يقرر استجواب الوزراء الممتنعين عن حضور الجلسات الخاصة

    عبد العال يهدد باستجواب الوزراء: الرأي العام "ضاغط عليّ"

    إطلاق خدمة خرائط جوجل للموتوسيكل في مصر: 9 مميزات

    إطلاق خدمة خرائط جوجل للموتوسيكل في مصر: 9 مميزات

    ارتفاع أسعار العملات

    ارتفاع أسعار العملات واستقرار الذهب.. تعرف

تفاصيل مشادة وزير الصناعة مع وكيل مجلس النواب: اتهام وانسحاب

تفاصيل مشادة وزير الصناعة مع وكيل مجلس النواب: اتهام وانسحاب
وكيل البرلمان انفعل على الوزير، الذي غادر الجلسة منسحبا من المناقشة- أرشيف

شهد اجتماع لجنة الصناعة بمجلس النواب مشادة حادة بين وكيل المجلس سليمان وهدان، ووزير الصناعة عمرو نصار، أثناء مناقشة طلب إحاطة تقدم به “وهدان” حول احتكار عدد من المستوردين العلامات التجارية العالمية، إذ كشف أن كل ماركة عالمية يحتكرها مستورد واحد في مصر.

وانفعل وهدان على الوزير، الذي غادر الجلسة منسحبا من المناقشة، معتبرا أن ما حدث من وكيل المجلس تجاوز غي مقبول وغير مبرر.

وعلق عمرو نصار وزير الصناعة والتجارة، على المشادة التي شهدتها لجنة الصناعة، قائلا: “إن أعضاء لجنة الصناعة التفوا حوله عقب مغادرته قاعة الاجتماع”.

ولفت في بيان له إلى أن كافة وزراء الحكومة يسعون لخدمة وطنهم بكل إخلاص وتفانٍ، وذلك بالتنسيق والتعاون مع أجهزة الدولة كافة.

وأوضح الوزير أن الوزارة على تواصل دائم مع لجان المجلس كافة لوضع التشريعات المرتبطة بالأنشطة الاقتصادية والسعي لحل كافة المشكلات التي تواجه الاقتصاد، إلا أنه من غير المقبول حدوث مثل هذه التجاوزات غير المبررة.

وتابع، أنه غادر اللجنة بسبب التجاوزات غير المقبولة من النائب مقدم طلب الإحاطة، والتي لاقت استهجان جميع أعضاء اللجنة، برئاسة محمد فرج عامر، إذ عبر الأعضاء عن رفضهم للأسلوب الذي اتبعه النائب في التحدث مع الوزير، خاصة وأن كل الأعراف البرلمانية لا تسمح بحدوث مثل هذه التجاوزات.

وزير الصناعة

وفيما يخص طلب الإحاطة المقدم من وكيل مجلس النواب، بشأن منح أفضلية لبعض الشركات المستوردة في الاستحواذ على ماركات تجارية بعينها، وعدم الموافقة لباقي المستوردين، أوضح وزير الصناعة أن الوزارة تتعامل بكل شفافية مع جميع الشركات المتقدمة للتسجيل بهيئة الرقابة على الصادرات والواردات، سواء كانت الشركات المصنعة لهذا المنتج أو الوكيل التجاري للشركة بمصر.

ونفى الوزير سماح الوزارة بوجود احتكارات لشركات بعينها، خاصة أن الهدف الأساسي لهذا القرار هو حماية الصناعة الوطنية من المنتجات المستوردة منخفضة الجودة والتي تمارس منافسة تجارية غير متكافئة مع المنتج المثيلي المحلي.

مشادة بالبرلمان

وبدأت المشادة اليوم بتوجيه “وهدان” سؤالا لوزير الصناعة بشأن استيراد البورسلين والسراميك، قائلا: “هل تعرف أن البورسلين والسراميك يستورده شخص واحد في مصر وهو غير مصري؟”

ورد وزير الصناعة أنه لا يعرف، فقال وهدان منفعلا: “إن كنت مش عارف تبقى خيبة”.

ورد الوزير قائلا: “أنا مش خايب”، ثم التزم الصمت وعليه علامات الغضب، أثناء النظر إلى وهدان، إلا أن وكيل مجلس النواب تابع حديثه قائلا: “إن كان الكلام مش عاجبك اتفضل مع السلامة”، فانسحب الوزير غاضبا من الجلسة.

وحاول عدد من النواب إثناء الوزير عن الخروج من القاعة، إلا أنه أصر على الانسحاب من الاجتماع، وخرج معه “فرج عامر” رئيس اللجنة وصلاح حسب الله المتحدث الرسمي باسم المجلس، واعتذر له رئيس اللجنة عما شهده الاجتماع، معتبرا أنها مجرد انفعالات تجاه القضايا العامة، على حد وصفه.

وفي فبراير الماضي، استنكرت النائبة غادة عجمي عضو مجلس النواب، الهجوم والجدل الدائر عليها في وسائل التواصل الاجتماعي، بشأن نقاشها الحاد مع الناشطة الفرنسية في حقوق الإنسان، كلير تالون، عبر قناة “فرانس 24”.

وانتقد بعض المتابعين، النائبة، مؤكدين أنها أوردت معلومات خاطئة عن أعداد الشهداء في مصر، وذلك أثناء ردها على الناشطة الحقوقية.

رقية كمال

شاهد المزيد

Leave a Reply

  Subscribe  
نبّهني عن