مصرع طالب أمام مدرسته في بورسعيد بطعنة خنجر.. تفاصيل

مصرع طالب بطعنة خنجر
مصرع طالب بطعنة خنجر على يد زملائه في بورسعيد- أرشيف

شهد محيط مدرسة علي بن أبي طالب الفنية الصناعية في نطاق حي الزهور، ببورسعيد، مصرع طالب اليوم الاثنين، أثر تعرضه لطعنات نافذة في الصدر.

وقال شهود عيان في بورسعيد: إن المنطقة المحيطة بمدرسة علي بن أبي طالب، شهدت صباح اليوم، مصرع طالب إثر إصابته بطعنة خنجر نافذة بالقلب في مشاجرة مع زملائه.

واستقبل مستشفى الزهور المركزي أيمن حسن محمد، 17 عاما، مصابا وفي حالة سيئة ونزيف مستمر، وقام الفريق الطبي بفحصه، وتبين وجود نزيف بالصدر إثر إصابته بطعنة نافذة في القلب بآلة حادة، وأثناء إجراء الإسعافات الأولية ومحاولة إنقاذه لفظ أنفاسه الأخيرة.

مصرع طالب

وعقب تداول أنباء عن مصرع طالب في بورسعيد اليوم، قامت وحدة مباحث قسم الزهور بمعاينة مسرح الجريمة وجمع أقوال شهود العيان وإجراء تحريات أولية.

وتبين أن مشاجرة نشبت بين الطالب المجني عليه وآخرين أمام مدرسته، وأخرج المجني عليه من طيات ملابسه “خنجرا” لوح به مهددا، لكن الجناة تمكنوا من السيطرة على “الخنجر” وسددوا به طعنة له وفروا هاربين.

توصلت تحريات المباحث لملامح شخصيات الجناة وجارٍ ضبطهم، فيما تم تحرير محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق، كما أمرت بوضع الجثة في مشرحة المستشفى، وندب الطب الشرعي لتشريحها، وتحديد سبب الوفاة.

جاءت تلك الحادثة بعد أيام من مصرع طالب ثانوية عامة يدعى محمود البنا، 17 عاما، على يد ثلاثة شبان لمعاتبته لهم على تحرشهم بإحدى الفتيات، وهي الحادثة التي أحدثت جدلا واسعا في مصر.

الطالب محمود البنا

الطالب محمود البنا

كانت مدينة تلا بمحافظة المنوفية، قد شهدت جريمة قتل بشعة، عندما اعتدى طالب جامعي على طالب ثانوي، بعد أن عاتبه على معاكسة فتاة فاستلّ مطواة وطعنه وسط الشارع، وذلك بمساعدة اثنين من أصدقائه.

وقد أمر النائب العام بإحالة المتهم محمد أشرف عبد الغني راجح وثلاثة آخرين (محبوسين) إلى محاكمة جنائية عاجلة، لاتهامهم بقتل المجني عليه محمود البنا، الشهير بـ”شهيد الشهامة”، عمدا مع سبق الإصرار والترصد.

وشهدت مدينة تلا مناوشات ووقفات احتجاجية فى أعقاب جريمة القتل، بينما تعهد محافظ المنوفية بمعاقبة الجناة.

ودشّن أصدقاء محمود البنا هاشتاج “#راجح_قاتل“، الذي تصدر مواقع التواصل الاجتماعي، من أجل المطالبة بحق صديقهم محمود، وطالب المشاركون في الهاشتاج بإعدام المتهمين تحقيقا للعدالة.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.