منع الإعلاميين من الظهور.. هل تنتهي التجاوزات المهنية على الشاشة؟

منع الإعلاميين من الظهور ما بين توفيق الأوضاع والتجاوزات المهنية
منع الإعلاميين من الظهور من قِبل نقابة الإعلاميين إزاء أي تصريح إعلامي يثير جدلا - مصر في يوم

تسارعت وتيرة اتخاذ قرارات منع الإعلاميين من الظهور من قِبَل نقابة الإعلاميين إزاء أي تصريح إعلامي يُثير جدلا يصدر عن أحد مُقدّمي البرامج، ليفاجأ بإيقافه ربما قبل تلقي شكاوى رسمية في حقه.

واتخذت نقابة الإعلاميين خلال الأشهر القليلة الماضية قرارات بإيقاف ما يزيد عن خمسة مذيعين، بعضهم مُنع من الظهور إلى أجل غير مسمى.

أحدث قرارات منع الإعلاميين من الظهور كان قرار النقابة اليوم منع الإعلامي تامر أمين عن العمل، وإبلاغ النيابة العامة بالمخالفات.

يأتي ذلك القرار بعد أيام من قرار المجلس الأعلى للإعلام وقف الإعلامية ريهام سعيد عن العمل، وإيقاف برنامجها، وتحويلها للتحقيق، ما يترك تساؤلات بشأن مدى تأثير هذه القرارات في منع التجاوزات على الشاشة الصغيرة.

منع الإعلاميين

وقررت نقابة الإعلاميين برئاسة طارق سعدة، القائم بأعمال رئيس اللجنة التأسيسية، منع الإعلامي تامر أمين مُقدم برنامج “آخر النهار”، على فضائية “النهار” من الظهور على الشاشة، لحين تقنين أوضاعه، تطبيقا لنص المادتين 2 و19 من قانون نقابة الإعلاميين.

كما قررت النقابة، التقدم ببلاغ للنيابة العامة ضد تامر أمين، بسبب ممارسته نشاطا إعلاميا بالمخالفة لقواعد القيد بالنقابة، المقررة طبقا للقانون 93 لسنة 2016، إذ تبيّن عدم قيد تامر أمين بجداول النقابة، وعدم حصوله على ترخيص مؤقت لمزاولة نشاط إعلامي.

وتقدّم المجلس القومي للمرأة، أول من أمس، بشكوى إلى لجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، ضد برنامج “آخر النهار” الذي يقدمه تامر أمين على قناة النهار.

وتضمنت الشكوى الحلقة التي تحدّث فيها الإعلامي مع الضيفة النائب رانيا علواني بأسلوب يفتقر إلى آداب اللياقة، وأصول المهنية الإعلامية من خلال حواره، الذي اتسم بالسخرية من الضيفة، لقيامها بالعديد من الأعمال خلال حياتها المهنية.

الشكوى تضمنت أيضا الإشارة إلى الإساءة التي وجهها إلى زوج الضيفة والسخرية من دعمه، ومساندته القوية لها، ما يُعد إساءة إلى رجال مصر الداعمين لعمل المرأة.

وكان تامر أمين قد تحدث من قبل عن شريف مدكور بطريقة اعتبرها الأخير غير لائقة، ما دفعه للرد عليه.

ريهام وبسمة

وفي سياق منع الإعلاميين من الظهور على خلفية تصريحات مثيرة للجدل، كان مجلس إدارة قنوات الحياة قد اتخذ قرارا بوقف ريهام سعيد وبرنامج صبايا على خلفية الجدل الذي أثارته الحلقة التي شهدت تجاوزات ضد النساء.

وأضافت إدارة القنوات: “أن هذا الإيقاف سيستمر إلى حين انتهاء تحقيقات المجلس الأعلى للإعلام معها”.

في حين قال أيمن عدلي، رئيس لجنة التدريب والتثقيف بنقابة الإعلاميين، في تصريحات تلفزيونية: “إن ريهام سعيد لم تكن عضوا بالنقابة”، مضيفا “أن من حق النقابة إيقاف الإعلامي، وإحالته للتحقيق حال المخالفة”، لافتا إلى أن تصريحات ريهام تسبّبت في أضرار جسيمة، وإساءة للمرأة المصرية”.

وكانت ريهام سعيد قد تعرضت لحالة من الهجوم تعقب حلقة برنامجها “صبايا” على شاشة الحياة، مساء الأربعاء الماضي، الذي سخرت فيه من أصحاب السمنة المفرطة.

وقالت في برنامجها: “الناس التخينة ميتة، عبء على أهلها وعلى الدولة، وبيشوهوا المنظر”، وأثنت ريهام سعيد على مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي لمواجهة السمنة.

وفي 26 مايو الماضي، أعلنت نقابة الإعلاميين إيقاف بسمة وهبة مقدمة برنامج “شيخ الحارة” على فضائية القاهرة والناس، لما وصفته بالتجاوزات في الحلقة التي استضافت فيها الفنان ماجد المصري.

وجاء إيقاف بسمة وهبة على خلفية تجاوزات في إحدى حلقات برنامجها الذي تقدمه على فضائية القاهرة والناس، التي استضافت فيها الفنان ماجد المصري، وفقا لما جاء في بيان رسمي أصدره طارق سعدة، نقيب الإعلاميين.

وتزامن إيقاف بسمة وهبة مع الأزمة التي واجهتها بعد الحلقة الأخيرة التي عُرضت من البرنامج ذاته، وظهرت فيها ياسمين الخطيب، إذ أعلن المخرج خالد يوسف عن تحريك دعوى قضائية، بسبب ما وُرد في الحلقة من التشهير به وبأسرته.

في حين أكد سعدة أن إيقاف بسمة وهبة يأتي بناء على تقرير المرصد الإعلامي للنقابة، وما رصده من تجاوزات مهنية وأخلاقية بحلقة يوم 19 مايو، التي استضافت فيها الفنان ماجد المصري.

الإعلاميون الرياضيون

وعلى صعيد “منع الإعلاميين من الظهور” ، ففي في 27 مايو الماضي، قرر المجلس الأعلى للإعلام إحالة خالد الغندور نجم الزمالك السابق ومقدم برنامج “الزمالك اليوم” على قناة المحور، لنقابة الإعلاميين للتحقيق معه في شكاوى مقدمة ضده.

واتخذ مجلس إدارة النقابة في 25 أبريل الماضي قرارا بوقف مدحت شلبي، معلق مباراة فريقيْ بيراميدز والزمالك، لنهاية الموسم السابق، وعدم تعليقه على أيّ مباريات هذا الموسم، لما صدر من تجاوزات مهنية وأخلاقية أثناء تعليقه على المباراة مخالفا ميثاق الشرف الإعلامي ومدونة السلوك المهني للإعلاميين.

ووقّع مدحت شلبي، في سقطة مهنية خلال تعليقه على هدف علي جبر، مدافع بيراميدز، في شباك الزمالك خلال أحداث المباراة، باستخدام إيحاءات جنسية وخارجة.

كما صدر أيضا قرار مماثل في نوفمبر الماضي، بمنع بث برنامج “الزمالك اليوم” لمدة شهر، وكذلك منع أحمد جمال، مقدم البرنامج من تقديم أي برامج أخرى، تحت أي مسمى، في أي وسيلة إعلامية مرئية أو مسموعة أو إلكترونية لمدة شهر.

وذلك بأن سمح لأحد ضيوفه بإلقاء الاتهامات على الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، وعلى أحد الأندية الرياضية دون دليل، وإهانة أحد الحكام الرياضيين بألفاظ نابية

وفي يوليو الماضي، أعلن المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، أن تطبيق الضوابط الإعلامية الخاصة بالبرامج الدينية والطبية والرياضية والتوك شو، سيبدأ من أول سبتمبر المقبل على جميع وسائل الإعلام.

وقال المجلس، في بيان له: “إن الهدف من تطبيق الضوابط الإعلامية هو إرساء معنى المسئولية الإعلامية والقيم الأخلاقية أثناء ممارسة الإعلامي لعمله، وعدم التورط في مخالفات مهنية، مثل: التمييز، والعنف، والكراهية”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.