حريق هائل يلتهم مكتبة في منوف بسبب ألعاب نارية (فيديو)

حريق هائل في مكتبة
حريق هائل يلتهم مكتبة في منوف بسبب ألعاب نارية - أرشيف
نشب حريق هائل في إحدى المكتبات تبيع ألعاب نارية وأدوات مدرسية بمدينة منوف في محافظة المنوفية، وسادت تخوفات من امتداده للعقارات المجاورة، قبل التمكن من السيطرة عليه.
وقالت مصاد في الحماية المدنية: “إن قوات الحماية حاولت السيطرة على الحريق، ومنع انتقاله للمسجد والعقارات المجاورة”.

ألعاب نارية

وورد بلاغ إلى غرفة عمليات إدارة الحماية المدنية بالمنوفية، بشأن حريق هائل في إحدى المكتبات الكائنة بشارع الشيخ علوي عند تقاطع مسجد الشيخ زوين، بمدينة منوف، التي تبيع ألعاب نارية وأدوات مدرسية.

على الفور جرى الدفع بعدد من سيارات الإطفاء إلى موقع الحريق، ونجح رجال الحماية المدنية في السيطرة عليه، ومنع امتداد النيران، وانتقالها إلى مساكن مجاورة، لكنها وجدت صعوبات في أداء عملها، خصوصا مع ضيق الشوارع.

وأفاد شهود عيان بأن حريق هائل شبّ في إحدى المكتبات الخاصة ببيع الكتب وألعاب الأطفال، ومن بينها ألعاب نارية تسببت في تصاعد ألسنة النيران التي وصلت إلى العمارة أعلى المكتبة.

وأضافوا: “أن قوات الشرطة وصلت إلى موقع الحريق، وفرضت طوقا أمنيا في محيطه، لمنع وصول الأهالي إلى منطقة النيران”، موضحين أن شدة الحريق، استدعت الدفع بتسعة سيارات إطفاء للسيطرة عليه وإخماده.

ووصف الأهالي الحريق بالكارثي، مشيرين إلى أن “ألعاب نارية” موجودة بالمكتبة المنكوبة، انطلقت نحو المنازل المجاورة، وطالبوا بضرورة سحب تراخيص المكتبات والمحلات التي تبيع تلك الألعاب.

حريق فى منوف

Gepostet von ‎طارق قطب‎ am Mittwoch, 21. August 2019

 

الحرائق في مصر

وتنتشر الحرائق في مصر، خصوصا بفصل الصيف، إذ تقول مصادر في الإدارة العامة للحماية المدنية بالقاهرة: “إنها ترجع غالبا إلى التوصيلات الكهربائية العشوائية، وكثرة استخدام المكيفات، وتشغيلها لفترات طويلة على مدار اليوم، ما يتسبب في حدوث ماس كهربائي يمتد إلى الغرف والبيوت والمحال التجارية”.

وأشارت إلى أن ارتفاع درجات الحرارة يتسبب أيضا في حرق بعض المنتجات التي لا تحتاج لدرجة حرارة عالية، مثل: الحرير، والورق، والقماش.

وكشفت المصادر عن استقبال 100 بلاغ يوميا، أي: أن عدد البلاغات يقترب من ثلاثة آلاف بلاغ يتعلق بالحرائق بأنواعها شهريا.

وأظهرت بيانات رسمية صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أن إجمالي حوادث الحريق التي جرى رصدها خلال عام 2016 بلغ عددها 45 ألفا و697 حادثة، واحتلت القاهرة المركز الأول من حيث العدد بـ7289 حادثة، بنسبة 16% من إجمالي عدد الحوادث.

وجاءت محافظة البحيرة في المركز الثاني بـ3408 حوادث بنسبة 7.5%، تلتها سوهاج، التي بلغ عددها 3323 بنسبة 7.3% من إجمالي الحوادث.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.