مؤشر البحث العلمي: مصر تقدمت 3 مراكز في “الابتكار العالمي”

مؤشر البحث العلمي: مصر تقدمت 3 مراكز في الابتكار العالمي
مصر احتلت المرتبة رقم 92 في مؤشر "الابتكار العالمي" لعام 2019، من بين 129 دولة- أرشيف

أعلن مؤشر البحث العلمي لشهر يوليو الجاري عن احتلال مصر المرتبة رقم 92 في المؤشر الفرعي للبحوث والتطوير “الابتكار العالمي” لعام 2019، من بين 129 دولة شملها المؤشر، إذ تقدمت ثلاثة مراكز عن العام الماضي.

وأوضح المؤشر أن ترتيب مصر بدأ في التقدم منذ ثلاث سنوات بعدما تأخرت في الترتيب العالمي وكانت في المرتبة 107 عالميا عام 2016.

وفي مؤشرات مخرجات الابتكار، احتلت مصر المرتبة 74 عالميا وهو يشمل: مؤشر إنتاجية الابتكار والمعرفة، واحتلت فيه مصر المرتبة 64 عالميا، ومؤشر المخرجات الإبداعية الذي جاءت فيه في المرتبة 89 عالميا.

ويصدر مؤشر الابتكار العالمي كل عام بالتعاون مع جامعة كورنيل والمعهد الأوروبي، لإدارة الأعمال (الانسياد) والمنظمة العالمية للملكية الفكرية، ويقوم بترتيب الدول وفقا للابتكار ومؤسساته والعوامل المساعدة عليه.

أما مؤشر البحث العلمي، فهو مؤشر للعلوم والتكنولوجيا يصدره المرصد المصري للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، بأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا كل شهر.

ميزانية البحث والابتكار

وأعلن الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، في 13 من مايو الماضي، أن موازنة البحث العلمي للعام المالي الجاري 2019-2020 تبلغ 3.7 مليارات جنيه.

وأوضح عبد الغفار، في تصريحات صحفية، أنه من المقرر توزيع الموازنة الخاصة بالبحث للعام المالي 2019 / 2020 بواقع 1.25% الديوان العام، 0.32% المجلس الأعلى للمراكز والمعاهد، و12.36% لأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، و14.97% لصندوق العلوم والتنمية التكنولوجية، و71.04% لـ11 مركزا بحثيا تابعا للوزارة، و0.04% لصندوق الاستشارات والدراسات والبحوث الفنية والتكنولوجية.

وكان محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي، وصف الميزانية المخصصة للأكاديمية بأنها ضئيلة، ولا تلبي طموح البحث العلمي في مصر، وذلك في 4 ديسمبر 2018.

وأوضح صقر في تصريحات صحفية، أن المخصص لها في الموازنة العامة للدولة يبلغ 250 مليون جنيه، بجانب 50 مليون جنيه من مشروعات تنافسية، ومنح من الاتحاد الأوروبي، نتيجة المشاركة في هذه المشروعات.

وأضاف: “أنها تختص بالإنفاق على مشروعات البحث العلمي والابتكار”، مطالبا بزيادة مخصصاته، والبحث عن وسائل زيادة ميزانيته لخدمة العقول والباحثين المصريين كافة.

وكان الدكتور محمد غنيم، عضو المجلس الاستشاري العلمي لرئيس الجمهورية، قال، منذ عام: إن البحث العلمي يكلف الدول مبالغ كبيرة. لافتا إلى أن ميزانيته في مصر وفقا للدستور 2014 هي 1% من الناتج القومي.

وكشف غنيم عن أن ميزانية البحث العلمي فى إسرائيل تبلغ 4.5% من الناتج القومي، ونصيب الفرد في البحث في إسرائيل أكثر من نصيبه في أمريكا، وإسرائيل تنفق على البحث العلمي أكثر من الدول العربية مجتمعة.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.