وزيرة الهجرة للمصري المعتدى عليه بالطائرة الرومانية: لن نترك حقك

وزيرة الهجرة للمصري المعتدى عليه بالطائرة الرومانية: لن نترك حقك
وزيرة الهجرة أعلنت أنها لن تترك حقه القانوني حتى لا يتكرر ذلك مع أي مصري في الخارج- وكالات

أوضحت وزارة الهجرة تفاصيل استقبال نبيلة مكرم وزيرة الهجرة للمواطن المصري حسن سلامة، الذي تعرض للاعتداء على متن طائرة رومانية، في مقر الوزارة.

وشهد استقبال وزيرة الهجرة للمواطن سلامة حضور مازن فهمي، مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات.

استقبال وزيرة الهجرة

وخلال استقبال وزيرة الهجرة له، أعرب سلامة عن خالص شكره لها، وأوضح أنه بمجرد علمها بما حدث معه على متن الطائرة أثناء توجهه من باريس إلى بوخارست، قامت بمجهود وافر، حيث تواصلت معه مباشرة لمتابعة القضية، كما تواصلت مع صلاح عبد الصادق، السفير المصري في بوخارست، لمتابعة الواقعة.

وأشار سلامة إلى أنه لم يكن يتوقع أن تتعامل معه دولته بهذا الشكل، وأن الأمر بمثابة رسالة للعالم كله بأن دولتنا تقف بجانبنا. على حد قوله.

وقال: إن وزيرة الدولة للهجرة، ربطت المواطنين في الخارج بوطنهم، وقدمت كل الدعم لهم، وأعادت كرامة المصري في الخارج من جديد. وأعرب عن شعوره بالفخر بأنه مصري لما لمسه من اهتمام من دولته.

فيما أعلنت مكرم أنها لن تترك حقه القانوني حتى لا يتكرر ذلك مع أي مصري في الخارج، موضحة أنها تواصلت مع المحامي الدولي خالد أبوبكر، من أجل مساعدة المواطن المصري الذي يرغب في رفع دعوى قضائية ضد شركة الطيران الرومانية.

رحلة لمنطقة الجلالة

وفي نهاية استقبال وزيرة الهجرة للمواطن المعتدى عليه في الطائرة الرومانية، اقترحت أن تنظم الوزارة زيارة لسلامة وأسرته إلى منطقة الجلالة بالبحر الأحمر، بعد أن أعرب عن رغبته في الاستثمار في مصر والإقامة بها.

وبدوره رحب سلامة كثيرا بعرض الوزيرة، وقرر فعليا القيام بهذه الزيارة بصحبة أسرته.

وكان عدد من الناشطين تداولوا فيديو للاعتداء بالضرب على مصري وأسرته داخل طائرة رومانيا، المتجهة من باريس إلى القاهرة، عبر مطار بوخارست، على يد الشرطة الرومانية في التاسع عشر من يوليو الجاري.

وأوضحت اللقطات الصادمة تعرض الراكب المصري للضرب المبرح والشد بقسوة خارج الطائرة بسبب حقيبة زوجته المغربية، وسط بكاء وصراخ نجله.

تصريحات الوزيرة

وفي الثالث والعشرين من الشهر الجاري، أثارت تصريحات وزيرة الهجرة، جدلا كبيرا، إذ قالت خلال لقائها أعضاء الجالية المصرية في كندا: “أي حد يقول كلمة على بلدنا يتقطّع” مع إشارة بعلامة النحر.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل، مقطع فيديو أظهر الوزيرة وهي تتحدث إلى الجالية المصرية في كندا، قائلة: “لأننا ما عندناش غير بلد واحدة مصر اللي بتضمنا كلنا، ومصر اللي بتقربنا كلنا، ومهما اتغربنا ومهما روحنا وجينا، هتفضل البلد دي ساكنة في قلبنا، وما نستحملش ولا كلمة عليها، أي حد يقول برة كلمة على بلدنا؟.. يتقطع”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.