أديب: الباسبور المصري من أقوى جوازات السفر في العالم (فيديو)

عمرو أديب عن افتتاح مقر الجوازات الجديد: "دي لا منّة ولا منحة"(فيديو)
عمرو أديب عن افتتاح مقر الجوازات الجديد: "دي لا منّة ولا منحة - أرشيف

علّق الإعلامي عمرو أديب على افتتاح مقر الجوازات الجديد في العباسية، بقوله: “دي لا منّة ولا منحة، هذا ما يستحقه المواطن المصري ومجمع التحرير أصبح مكانا لا يصلح للاستخدام الآدمي”.

ووصف أديب نظام عمل الجوازات في مصر بأنه حديدي، وقال في برنامجه الحكاية المذاع على فضائية “MBC مصر”: “مصر لديها نظام حديدي في الجوازات، وضابط الجوازات المصري في عمله صاروخ، والموظفين في مصلحة الجوازات بالمجمع كانوا يعملون تحت ظروف غير طبيعية”.

وأضاف أديب: “جواز السفر المصري من أقوى جوازات السفر في العالم”.

وأعد قطاع العلاقات العامة والإعلام بوزارة الداخلية مقطع فيديو يبرز الجهود التي بذلتها الوزارة في المقر الجديد للإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية بمنطقة العباسية (مقر الكلية الحربية القديم) بديلا عن مجمع التحرير، لاستقبال المواطنين والأجانب، وتقديم كافة الخدمات لهم اعتبارا من اليوم.

افتتاح مقر الجوازات الجديد

وبدأ اليوم الاثنين، العمل في المقر الجديد للإدارة العامة للجوازات والهجرة والجنسية بالعباسية، إذ استقبل الضباط والموظفون المواطنين والأجانب لتلقي الخدمات اللازمة عقب افتتاح مقر الجوازات الجديد.

وبحسب قطاع العلاقات العامة بوزارة الداخلية:

  • تبلغ مساحة مقر الجوازات الجديد أكثر من 40 ألف متر مربع.
  • يتكون من سبع طوابق تضم الإدارات النوعية للإدارة العامة للجوازات.
  • جرى استحداث منظومة الترقيم الآلي والاستدعاء الرقمي لجميع الخدمات المقدمة.
  • مزود بأماكن لإنهاء إجراءات ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن.
  • ملحق به مركز نظم المعلومات، الذي يُعد من أكبر المراكز المتخصصة في هذا المجال بالشرق الأوسط، إذ يستوعب كل أشكال وأنواع البيانات وإمكانية التعامل معها.
  • يُجرى من خلاله استكمال منظومة التأشيرة الإلكترونية، التي بدأ تنفيذها للأجانب القادمين للبلاد من 46 دولة تقدم الإدارة العامة للجوازات، خدمة منح الجنسية المصرية وإثباتها، وكل ما يتعلق بها.
  • جرى استحدث كارت إقامة ذكي وفقا لأحدث النظم التكنولوجية للترخيص للأجانب في الإقامة بالبلاد.
  • من خلال الكارت الذكي يُمكن للأجانب التعامل مع المصالح الحكومية وغير الحكومية بسهولة ويسر.

مجمع التحرير

وقبل افتتاح مقر الجوازات الجديد، كان مجمع التحرير هو مجمع المصالح الحكومية، إذ يعد مبنى إداريا لإدارات مختلفة، قام بتصميمه د. محمد كمال إسماعيل عام 1951 إبان حكم الملك فاروق، ويحتوي على تسعة آلاف موظف حكومي.

وكان يتكون من 14 دورا، وتكلّف إنشاؤه قرابة المليوني جنيه وقتها، وجرى بنائه على مساحة 28 ألف متر، وارتفاعه 55 مترا، وبه 1356 حجرة للموظفين، ويتميز بالصالات الواسعة والمناور والنوافذ العديدة والممرات الكثيرة بكل دور.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.