تفاصيل امتحان الفيزياء لأولى ثانوي: صعوبة ومشكلات إلكترونية

امتحان الكيمياء
تباين آراء الطلاب حول صعوبة امتحان الكيمياء - أرشيف

أدى طلاب المدارس الخاصة والمعاهد القومية، المقيدون في الصف الأول الثانوي، اليوم الثلاثاء، امتحان الفيزياء خلال الفترتين الصباحية والمسائية، وسط تباين لآراء بشأن صعوبة الامتحان.

وأكد عدد من الطلاب أن امتحان الفيزياء تضمن 17 جزئية، منها 10 جزئيات عبارة عن اختيار من متعدد، وسبع أسئلة مقالية، مشيرين إلى أن نماذج الامتحانات غير موحدة داخل اللجنة الواحدة.

ووفقا للطلاب، فإن الأسئلة في بعض نماذج الامتحانات صعبة، وببعضها سهلة، في مستوى الطالب فوق المتوسط، وأبدوا استيائهم من عدم توحيد نماذج أسئلة الامتحان، بحجة أنه يقضي على مبدأ تكافؤ الفرص والمساواة بين الطلاب.

وفسر مراقبون سبب تباين واختلاف آراء الطلاب بشأن صعوبة الأسئلة وسهولتها، بأن هناك نماذج مختلفة من الامتحانات، ومن الطبيعي أن يجد الطالب جزئية صعبة في نموذج معين، ويجد آخر سؤال سهل في نموذج آخر، ولكن سيُجرى مراعاة جميع شكاوى الطلاب في عملية التصحيح.

تداول امتحان الفيزياء

وتداول عدد من طلاب الصف الأول الثانوي صورا لامتحان مادة الفيزياء، الذي أُجري اليوم في جميع المدارس، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشر طالب الامتحان، مطالبا بالإجابة على تلك الأسئلة، وتفاعل بعض الطلاب مع الأمر، وشاركوا بعض الإجابات.

فيما أكدت الغرفة التراكمية التابعة لجروب ثورة أمهات مصر، سهولة امتحان مادة الفيزياء، الذي يؤديه طلاب الصف الأول الثانوي، اليوم الثلاثاء.

ووصفت الغرفة التراكمية، الامتحان بهدوء يخيم على الطلاب في امتحان الفيزياء، واصفين إياه بـ “امتحان معقول”.

شكاوى من السيستم

كما شكا بعض الطلاب من وجود صعوبات في السيستم الإلكتروني، إذ لم يتمكنوا من دخول منصة الامتحان منذ البداية.

فيما أكد مسئولون عن إدارة منظومة امتحانات أولى ثانوي الإلكترونية أن السيستم نجح، وكان يعمل بكفاءة عالية طوال فترة سير امتحان الفيزياء، الذي أداه طلاب المدارس الحكومية والخدمات والمنازل والسجون والمستشفيات في الفترة الصباحية.

وأشاروا إلى أن إجمالي عدد الطلاب الذين أدوا امتحان الفيزياء إلكترونيا صباح اليوم، بلغ 430 ألف طالب وطالبة داخل 1940 مدرسة على مستوى الجمهورية.

امتحانات أولى ثانوي

وبدأ طلاب الصف الأول الثانوي، الأحد الماضي، امتحانات آخر العام، على فترتين، ففي الصباح تمتحن المدارس الحكومية وفي الفترة المسائية يؤدي طلاب المدارس الخاصة والمعاهد القومية الامتحانات، وتستمر حتى 1 يونيو المقبل.

وكانت وزارة التعليم شددت على منع الدخول بالهواتف للجان الامتحانات التي يُجرى أداؤها من خلال نظام “الأوبن بوك”، إذ يُجرى السماح للطلاب بإدخال الكتب للجان الامتحان لمساعدتهم في الإجابة.

ووصل عدد طلاب أولى ثانوي الذين أدوا امتحان العربي إلكترونيا في اليوم الأول للاختبارات 119,9 ألف طالب وطالبة، و411.53 ألف، وفي الأحياء و431.155 ألف، وفي اللغة الأجنبية الثانية، و434.404 ألف في مادة الجغرافيا، و432.62 ألف في الرياضيات و436.382 ألف في الفلسفة والمنطق، إضافة إلى 430 ألف في الفيزياء.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.