بلتون: خفض الدعم 50% بعد رفع أسعار الكهرباء

بلتون: خفض الدعم 50% بعد رفع أسعار الكهرباء
رفع أسعار الكهرباء المنزلية للشرائح المتوسطة، سيوفر نحو 9.1 مليارات جنيه من فاتورة الدعم- أرشيف

قالت بلتون للبحوث تعليقا على رفع أسعار الكهرباء مؤخرا: إن أسعار الاستهلاك المنزلي سترتفع بنحو 20% في المتوسط، اعتبارا من الأول من يوليو 2019 بعد إعلان الحكومة رسميا رفع  أسعار الكهرباء.

رفع أسعار شرائح الكهرباء

وأشارت بلتون إلى عدم رفع أسعار شرائح الكهرباء الخاصة بالاستهلاك المرتفع، أعلى من 1000 كيلووات، بشكل يذكر، إذ ستتم المحاسبة بسعر 1.45 جنيه، لكل كيلووات.

ويمثل دعم الكهرباء 15% من فاتورة دعم السلع، ولفتت بلنتون أن رفع أسعار الكهرباء يعني خفض فاتورة مخصصات دعم الكهرباء بنسبة 50% في موازنة  2019 / 2020، لتصل إلى 16،5 مليار جنيه مقارنة بـ33،5 مليار جنيه في العام المالي 2018/ 2019.

وتوقع مركز الأبحاث أن رفع أسعار الكهرباء المنزلية للشرائح المتوسطة، سيوفر نحو 9.1 مليارات جنيه من فاتورة دعم الكهرباء المنزلية في العام المالي 2019/ 2020.

نتائج وتوقعات

وأضاف المركز البحثي عدة توقعات مترتبة على رفع أسعار الكهرباء وخفض الدعم، أهمها:

  • تحسن رصيد المالية العمومية للسنة المالية 2019/ 2020.
  • انخفاض العجز المالي إلى 7.8% من الناتج المحلي الإجمالي، مقارنة بـ8.6% متوقعة في العام المالي 2018/ 2019.
  • الإبقاء على أسعار الفائدة خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية المقرر عقده اليوم 23 مايو.
  • زيادة التضخم العام السنوي بين 2.5 – 3.5% خلال الربع الثالث من 2019 بعد إزالة دعم الوقود والكهرباء للمرة الرابعة، والزيادة الثالثة لأسعار المياه.
  • أن يسجل التضخم متوسط 13.7% في النصف الثاني من عام 2019، دون تغير تقريبا عن النصف الأول من 2019، عند متوسط 13.3%.
  • استقرار التضخم ضمن نطاق مستهدف المركزي.
  • أثر مباشر محدود جدا على هوامش أرباح أسهم القطاع الاستهلاكي والرعاية الصحية.
  • زيادة أسعار الكهرباء سيكون له تأثير كبير على الشركات الصناعية الكبرى، وكذلك على القطاع العقاري حتى عام 2021.

ثلاث زيادات مقبلة

وأعلن محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، خلال مؤتمر صحفي، أمس، رفع أسعار الكهرباء بنحو 14.9%، التي سيُجرى تطبيقها اعتبارا من يوليو المقبل على فاتورة الاستهلاك، ضمن خطة الحكومة لإعادة هيكلة أسعار الكهرباء بهدف رفع الدعم تدريجيا حتى يوليو 2021.

ورفع أسعار الكهرباء الأخيرة تعد الزيادة الرابعة منذ بداية برنامج الإصلاح الاقتصادي في مصر، بدعم صندوق النقد الدولي. حيث رفعت الحكومة أسعار الكهرباء بنسبة 40% في يوليو 2016، وبنسبة 47% في 2017، وبنسبة 35% في 2018، في المتوسط، مع استمرار الجدول الزمني لإزالة دعم الكهرباء إلى 2021.

وبخلاف الزيادة التي أعلن عنها الوزير، تتبقى ثلاث مراحل في زيادة أسعار الكهرباء، إذ قال أيمن حمزة، المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، في تصريحات سابقة: “إنه من المرتقب إقرار ثلاث زيادات جديدة خلال الفترة المتبقية والمحددة لرفع الدعم، والمستمرة حتى 2022”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.