الداخلية: مقتل 11 “إرهابيا” في تبادل لإطلاق النار بالعريش

وزارة الداخلية
وزارة الداخلية تعلن مقتل 11 شخصا في تبادل لإطلاق النار بالعريش - أرشيف

أعلنت وزارة الداخلية مقتل 11 “إرهابيا” خلال مداهمة أحد المباني، وتبادل لإطلاق النار، في منطقة أبو عيطة بالعريش.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم الخميس: “وردت معلومات لقطاع الأمن الوطني بتمركز مجموعة من العناصر الإرهابية بأحد المباني بمنطقة أبو عيطة بالعريش، واستعدادهم لتنفيذ بعض العمليات الإرهابية في العديد من المناطق الحيوية، وتمركزات القوات المسلحة والشرطة”.

وأضاف البيان: “استهدفتهم قوات الأمن، وتبادلت إطلاق النيران معهم، الذي استمر لفترة، ما أسفر عن مصرعهم، والعثور بحوزتهم على: “2 بندقية آلية، و3 بنادق fn2، وبندقية خرطوش، و2 عبوة متفجرة، و2 حزام ناسف”.

ووفقا لتحريات قطاع الأمن الوطني، قام كل من: المدعو “ممدوح. أ”، والمدعو “محمد. أ”، بتزعم بؤرة جهادية، وتمكنهما من استقطاب كل من: “محمد. ن. ر”، و”السيد. م. ا”، و”عبد الرحمن. ا. ا”، من محافظة بورسعيد، وإقناعهم بالانضمام لحقول الجهاد بسوريا وليبيا وسيناء، بجانب 41 من العناصر الجهادية بعدة محافظات.

تفجير الشيخ زويد

وأعلنت وزارة الداخلية في بيان لها أول من أمس الثلاثاء، مقتل ضابطين وفردي شرطة وثلاثة مواطنين، أثر تفجير في الشيخ زويد بشمال سيناء، داخل منطقة السوق، وصفته بالانتحاري.

وقالت الوزارة في البيان: “إنه أثناء قيام قوة أمنية اليوم الثلاثاء بإجراء عملية تمشيط بمنطقة السوق بدائرة قسم شرطة الشيخ زويد، قام شخص انتحاري، يبلغ من العمر حوالي 15 عاما، بتفجير نفسه بالقرب من القوة الأمنية، ما أسفر عن استشهاد ضابطين وفردي شرطة، فضلا عن استشهاد ثلاثة مواطنين، أحدهم طفل يبلغ من العمر ست سنوات”.

مقتل سبعة بالجيزة

وفي مارس الماضي، أعلنت وزارة الداخلية “مقتل سبعة من العناصر التابعين لحركة حسم في تبادل لإطلاق النار خلال مداهمة شقة، ومطاردة في الطريق بين قوات الشرطة وتلك العناصر بمدينة أكتوبر بالجيزة”.

ووفقا لبيان الداخلية، فإنه “أصيب ضابط في الاشتباكات، وجرى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، كما جرى ضبط عدد من الأسلحة بحوزة العناصر، بعدما وردت معلومات عن اعتزام المتهمين زرع عبوات ناسفة، فيما تقوم القوات بتمشيط المنطقة المحيطة بمكان مداهمة الإرهابيين القتلي، بحثا عن أي عناصر أخرى قد تكون هاربة، وجرى اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة”.

وأشار البيان إلى أن “القوات اشتبهت في سيارة ربع نقل بيضاء اللون، وحال اقترابهم منها بادر مستقلوها بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات التي بادلتهم الرصاص، ما أسفر عن إصابة ضابط، ومصرع مستقلي السيارة الثلاث، وبالتزامن داهمت القوات شقة بأكتوير، يتخذها عناصر من الخلية نفسها وكرا، وتمكنت من قتل أربعة عناصر بتبادل إطلاق النار”.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.