محاكمة مسئول بـ”التضامن” وآخرين بتهمة الاتجار في الأطفال

الاتجار في الأطفال
محاكمة مسئول بـ"التضامن" وآخرين بتهمة الاتجار في الأطفال - أرشيف

أمر النائب العام، المستشار نبيل أحمد صادق، بإحالة أربعة متهمين، شكلوا عصابة القاهرة الجديدة، بهدف الاتجار في الأطفال إلى محكمة الجنايات.

وجاء بالتحقيقات التي باشرتها نيابة القاهرة الجديدة، أن المتهمين أسسوا ونظموا وأداروا جماعة إجرامية منظمة للعمل بصفة مستمرة، بهدف ارتكاب جرائم الاتجار في الأطفال، بأن قامت المتهمة الثالثة حال كونها من أرباب الوظائف العمومية رئيس قسم الأسرة البديلة بمديرية التضامن الاجتماعي بمحافظة الشرقية، بتسليم ستة أطفال لكل من المتهميْن الأول والثاني، تمهيدا للتعامل لعرضهم للبيع.

منفعة مادية

وكشفت التحقيقات عن أن ذلك كان بقصد الحصول بشكل مباشر على منفعة مادية، بالحصول على مبالغ لقاء بيع هؤلاء الأطفال، وأخفت المتهمة الثالثة معالم الجريمة، بأن اختلست المحاضر وبعض الأوراق من مكان الواقعة.

التحقيقات أوضحت أيضا، أنهم اشتركوا بطريق الاتفاق والمساعدة في تزوير محررات رسمية، وهي محاضر جلسات الأسرة البديلة لهيئة التضامن الاجتماعي، بأن قام المتهمان الأول والثانية بالاشتراك مع المتهمة الثالثة والموظفة المختصة بضبط محاضر الجلسات.

وأشارت إلى أن ذلك كان بجعل واقعة مزورة في صورة واقعة صحيحة مع علمهم بتزويرهم، وذلك بأن أمدوها ببياناتها، التي دونتها خلافا للحقيقة بمحاضر الجلسات، فقامت بضبط المحرر على هذا الأساس، فجرت الجريمة بناء على هذا الاتفاق.

كما اشترك المتهمون بطريق الاتفاق والمساعدة في تزوير محررات رسمية لإحدى شركات المساهمة (مستشفى الهلال الأخضر) وهي إخطارات ولادة منسوب إصدارها للمستشفى، وكان ذلك بطريق الاصطناع، بأن أمدت المتهمة الثالثة المتهم الأول بنماذج مصطنعة لإخطارات الولادة، منسوب إصدارها لمستشفى الهلال الأخضر في مدينة العاشر من رمضان.

وحررها وأنشأها المتهم الأول، وملأ بياناتها على غرار المحررات الصحيحة، بأن أثبت على خلاف الحقيقة وضع المتهمة الثانية لأربعة أطفال داخل مستشفى الهلال الأخضر مع علمهم بتزويرها ونسبها زورا للمختصين بتلك الجهة، فجرت الجريمة بناء على هذا الاتفاق.

ووفقا للتحقيقات، اشترك المتهمون بطريق المساعدة مع موظفين عموميين حسان النية، بتحرير شهادات ميلاد سبعة أطفال، والصادرة من مكتب صحة الخليج المصري بحدائق القبة حال تحريرهم لها، وكان ذلك بجعل واقعة مزورة في صورة واقعة صحيحة، مع علمهم بتزويرها، بأن أملى عليهم خلافا للحقيقة لنسب سبعة أطفال لكل من المتهم الأول والثانية، وقدم الإخطارات المزورة مع علمهم بتزويرها.

واشترك المتهمون وآخر مجهول بتقليد خاتم منسوب إصداره لمستشفى الهلال الأخضر بمدينة العاشر من رمضان، مع علمهم بتقليده، كما استعملوا الخاتم المقلد المنسوب إصداره لمستشفى الهلال لإخطارات الولادة.

محمد محمود

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.