وزير التعليم: امتحانات أولى ثانوي بلا تسريب “ولا داع للقلق”

امتحانات أولى ثانوي
وزير التعليم ينشر توضيحا بشأن امتحانات أولى ثانوي - أرشيف

قال طارق شوقي، وزير التربية والتعليم: إنه لا داع للقلق أو الضجيج بشأن امتحانات الصف الأول الثانوي المقررة في مارس الجاري.

وأضاف شوقي عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، اليوم: أنه جرى رصد جدل كبير بسبب امتحان شهر مارس “التدريبي” للصف الأول الثانوي، وأنه سيكون “إلكترونيا”، رغم معرفة ذلك منذ يناير الماضي.

ونوّه بأن الامتحان سيكون “بلا درجات” و”بلا تسريب”، للتعرف على طبيعة الأسئلة في التجربة الثانية، ولهذا يجب ملاحظة الآتي:

  • هذه التجربة الثانية للتعرف على طبيعة الأسئلة “بلا درجات” و”بلا تسريب”.
  • من الضرورى أن نجرب النظام الإلكتروني للامتحانات قبل شهر مايو.
  • سوف نوزع SIM cards على كل الطلبة، وبالتالي يصلهم الامتحان مهما كانت حالة التوصيلات في المدرسة.

بوكليت أم إلكتروني

وكان المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، نفى أمس ما تردد على بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، عن عقد امتحان الصف الأول الثانوي والمقرر في مارس الجاري ورقيا بنظام البوكليت وليس إلكترونيا على جهاز التابلت.

وتابع: أن امتحان شهر مارس للصف الأول الثانوي يُعد الاختبار التجريبي الثاني لطلاب هذه السنة الدراسية بعد امتحان شهر يناير الماضي.

وأشار إلى أنه يعد الاختبار التجريبي الأول على جهاز التابلت، مُوضحا أن امتحان مارس سيتضمن الموضوعات التي درسها الطالب من بداية الفصل الدراسي الثاني حتى موعد الامتحان في هذا الشهر.

وبحسب تصريحات الوزراة، فإن الاختبارين التجربيين (يناير ومارس) لن تحسب درجاتهما ضمن مجموع الثانوية العامة أو ضمن درجات النجاح والرسوب للطالب خلال هذا العام.

وأضاف: أن الامتحان الذي سيحاسب عليه الطالب، وهو واحد من آخر اختبارين نهاية العام الحالي المقررين شهري مايو ويونيو المقبلين، إذ ستحتسب درجة الامتحان الأعلى للطالب.

جدول امتحانات

وكانت وزارة التعليم وضعت ملامح لامتحان تابلت شهر مارس، التي يجب أن يتعرف عليها الطلاب قبل خوض امتحانات الصف الأول الثانوي في مارس الجاري، موضحة أن الامتحان سيكون بنظام الكتاب المفتوح.

وأعلن شوقي أن الوزارة ستعقد مؤتمرا صحفيا خلال أيام، لعرض تفاصيل الامتحان التجريبي المقترح الذي سيجرى في يوم 24 مارس الجاري، كما تعلن الوزارة جدول الامتحان التجريبي الثاني مع نهاية الأسبوع الجاري.

واستلم طالب الصف الأول الثانوي حتى الآن 700 ألف جهاز التابلت بشكل مجاني، لإجراء الامتحانات عليه، والامتحانات سوف تطرح من داخل بنك المعرفة.

تسريب الامتحان الأول

وتعرّض الامتحان التجريبي الأول لطلاب الصف الأول الثانوي إلى التسريب في عدد من المواد، أبرزها مادة الأحياء، واللغة الأجنبية الثانية، والجغرافيا، واللغة الإنجليزية.

تسريب الامتحانات والنموذج الرسمي للإجابات الخاصة بها، أثأر ضجة، بعدما خالفت التوقعات لأي تسريبات نظرا لسرية تسليم أوراق الامتحانات التي يجرى تسليمها للإدارات التعليمية في جميع المحافظات، التي يبلغ عددها 27 إدارة تعليمية.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.