المصري رامي مالك يفوز بالأوسكار: من المنيا إلى العالمية (صور)

المصري رامي مالك
المصري رامي مالك يحصل على جائزة الأوسكار - مصر في يوم

بعد فوزه قبل أسابيع قليلة بجائزة جولدن جلوب (الكرة الذهبية) وبجائزة رابطة ممثلي السينما البريطانية، تربّع الممثل العالمي رامي مالك صاحب الأصول المصرية على عرش السينما العالمية، بعد فوزه بجائزة أوسكار أحسن ممثل لعام 2019، وذلك عن دوره في فيلم Bohemian Rhapsody “الملحمة البوهيمية”.

وانطلقت فعاليات حفل توزيع جوائز الأوسكار في نسخته الواحدة والتسعين، فجر الاثنين، على مسرح دولبي في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية، وقلّص زمن الحفل إلى ثلاث ساعات فقط بعد أن كانت مدته في الدورة السابقة أربع ساعات، لتراجع نسبة المشاهدين.

رامي مالك

وتتميز هذه النسخة بكونها الأولى التي تُقام دون مقدم رئيسي منذ عام 1989، إذ فضل القائمون على الحفل التخلي عن المقدم بعد انسحاب الممثل كيفن هارت، بسبب جدل بشأن تغريدات سابقة له اعتبرت “مسيئة للمثليين”.

وبحسب ما نشرته وكالة رويترز من صور للممثل رامي مالك، فقد تباينت ردود فعله ما بين سماعه لنبأ فوزه، واستلامه للجائزة على خشبة المسرح، وسط مشاركة زملائه من الفنانين فرحة فوزه.

رامي مالك

ووجه رامي مالك، خلال كلمته، عقب تسلمه جائزة الأوسكار، بمسرح دولبي، في هوليود، الشكر إلى والدته، ووالده، وكل من آمن به، وكذلك فريق العمل، واعتزازه بكونه من أصول مصرية.

الملحمة البوهيمية

وفاز فيلم “الملحمة البوهيمية” بجائزة أفضل مونتاج، وجائزة أفضل مونتاج صوتي، وجائزة أفضل مكساج، وحظي الفيلم على إقبال كبير بعد تحقيق رامي مالك جائزة أفضل ممثل في مسابقة الجولدن جلوب الأخيرة، التي ساعدت الفيلم على الوصول لهذا الرقم، والاقتراب من المليار الأول، بالرغم من أن تكلفة الفيلم تتراوح بين 50 إلى 55 مليون دولار.

رامي مالك

ويسرد الفيلم قصة حياة المغني فريدي ميركوري التي يجسدها “مالك”، عن فرقة Queen وموسيقاهم، إذ تحدى فريدي الصور النمطية، لتصبح الفرقة واحدة من أكثر الفِرق المحبوبة عالميا.

الفيلم يتتبع صعودا للفرقة من خلال أغانيهم الأيقونية، حتى يصلوا إلى نجاح لا مثيل له، ولكن في تحول غير متوقع، يقرر فريدي الابتعاد عن الفرقة، لتحقيق مسيرته الفردية.

من المنيا للعالمية

ورغم أصوله المصرية، التي تعود إلى محافظة المنيا، مسقط رأس والده، فقد وُلد رامي مالك في لوس أنجلوس، 12 مايو 1981، بعد أن قرر والداه سعيد مالك ابن محافظة المنيا ونيلي عبد الملك ابنة محافظة القاهرة، الهجرة إلى الولايات المتحدة عام 1978، وعمل والده في بيع التأمين، بينما عملت والدته محاسبة، وتربى مالك وسط عائلته القبطية الأرثوذكسية، وتحدث اللغة العربية في المنزل حتى سن الرابعة.

ولدى مالك شقيق توأم اسمه سامي، وهو أصغر سنا بأربع دقائق، ويعمل معلما، كما لديه شقيقة، تدعى ياسمين، وهي طبيبة، واهتم والداه بحفاظ أطفالهم على جذورهم المصرية.

وعندما كان طفلا، قضى مالك الكثير من الوقت في أداء الأصوات، لذلك بحث عن منفذ لتلك الطاقة، ولما ذهب إلى ثانوية نوتردام بالولايات المتحدة، وكانت في نفس صفه الممثلة رايتشل بيلسن، لاحظ معلمه موهبته في مجال التأويل الدرامي، وشجّعه على تمثيل مسرحية Zooman and The Sign في المسابقة، لتبدأ أولى خطواته نحو التثميل والعالمية.

أعمال رامي مالك

بدأ مالك مسيرته التمثيلية عندما حصل على دور ضيف في المسلسل التلفزيوني Gilmore Girls، في عام 2004، وفي العام التالي في 2005 ظهر في حلقة من مسلسل Medium، وقدم اختبار أداء للدور المتكرر البارز Kenny، لسلسلة الكوميديا ​​ The War at Home.

وقدم مالك دورا مستوحى من أصوله المصرية كفرعون Ahkmenrah، في عام 2006، عن فيلم Night at the Museum، وفي عام 2007، ظهر على خشبة المسرح كشخصية ” Jamie ” في العرض المسرحي The Credeaux Canvas لكيث بنين Keith Bunin على مسرح Elephant في لوس أنجلوس.

ثم عاد مالك إلى التلفزيون عام 2010، في دور متكرر كالإرهابي الانتحاري Marcos Al-Zacar بالموسم الثامن من سلسلة Fox 24.

وخلال تصوير The Pacific، اجتمع رامي مالك مع المنتج التنفيذي والممثل توم هانكس Tom Hanks، الذي كان معجبا بأداء مالك، وفي وقت لاحق منحه دور الطالب الجامعي Steve Dibiasi في الفيلم Larry Crowne، الذي صدر في يوليو 2011.

ثم توالت أدواره، حتى أنه يلعب حاليا الدور الرئيسي في مسلسل الدراما الحائز على عدة جوائز Mr. Robot بدوره كقرصان كمبيوتر، الذي عرض لأول مرة في 24 يونيو 2015.

محمد محمود

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.