البحث العلمي: الميزانية المخصصة للأكاديمية “ضئيلة”

البحث العلمي: الميزانية المخصصة للأكاديمية "ضئيلة"
شكوى من ضعف ميزانية البحث العلمي في مصر - أرشيف

وصف محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي، الميزانية المخصصة للأكاديمية بأنها ضئيلة، ولا تلبي طموح البحث العلمي في مصر.

وأوضح صقر في تصريحات صحفية، أن المخصص لها في الموازنة العامة للدولة يبلغ 250 مليون جنيه، بجانب 50 مليون جنيه من مشروعات تنافسية، ومنح من الاتحاد الأوروبي، نتيجة المشاركة في هذه المشروعات.

وأضاف: “أنها تختص بالإنفاق على مشروعات البحث العلمي والابتكار”.

وطالب صقر بزيادة مخصصات البحث العلمي، والبحث عن وسائل زيادة ميزانيته لخدمة كافة العقول والباحثين المصريين.

وأشار إلى أن 99% من ميزانية البحث العلمي تأتي من موازنة الدولة السنوية، وهو ما يعني أن جهود المجتمع المدني في تمويل البحث العلمي لا تزال ضئيلة.

مطالب بالدعم الحكومي

وفي السياق ذاته، طالب علي عبد العزيز، نائب رئيس جامعة عين شمس للدراسات العليا للبحوث بزيادة مخصصات البحث العلمي، ودعم الباحث، وتشجيعه، وزيادة الحافز الخاص به حتى يتمكن من التفرغ للبحث، وأوضح أن بناء القدرات البحثية البشرية ذات الكفاءة العالية يعد شرطا رئيسيا لنجاح الاستراتيجيات البحثية.

وأكد ضرورة تبني الحكومة حزمة متكاملة من السياسات والبرامج الرامية إلى دعم العملية البحثية، من خلال تنمية مدخلاتها، وتحديث بنيتها التحتية من ناحية، والارتقاء بجودة وفاعلية مخرجاتها من ناحية أخرى.

وشدّد على ضرورة التصدي للقضايا ذات الطابع القومي، ومتطلبات المجتمع الأكثر أهمية، ومسارات البحث والتطوير الحاكمة على الصعيد العالمي، والتنوع المرغوب في المجالات البحثية، ومتطلبات تطوير قطاع الخدمات الإنتاجية، والتحديات البيئية، من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

مؤشر البحث العلمي

وأعلن مؤشر البحث العلمي، حصول مصر على المرتبة 53 في المؤشر الفرعي للبحوث والتطوير لمؤشر الابتكار العالمي، إذ تقدمت مصر من المرتبة 54 في عام 2017 إلى المرتبة 53 عام 2018، وفقا لتقرير مؤشر الابتكار العالمي.

وقال مؤشر البحث العلمي: “إن المؤشر الفرعي للبحوث والتطوير يتكوّن من أربعة مؤشرات، وهي: مؤشر أعداد الباحثين، ومؤشر الإنفاق على البحث والتطوير، ومؤشر متوسط الإنفاق على الشركات الخاصة، ومؤشر متوسط أعلى ثلاث جامعات في ترتيب QS”.

وحصلت مصر على الترتيب 35 دوليا في النشر العلمي من بين 233 دولة، وفقا لمنصة التحليل العالمية Scimago التي تعتمد على قاعدة البيانات الدولية في عام 2016، وارتفع ترتيب مصر متقدما مركزين عن عام 2015، إذ كانت في المرتبة 37.

ورفعت مصر موازنة البحث العلمي من 17 مليار جنيه خُصّصت في العام الماضي إلى 21 مليار جنيه، كما سجلت 1892 براءة اختراع خلال ثلاث سنوات، واحتلت مصر المرتبة الخامسة والثلاثين من 228 دولة، من حيث النشر العلمي الدولي، ورغم ذلك ما زال هناك معوقات تحتاج إلى حلول في هذا المجال.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.