شركات الطيران الخاصة تصدر قرارا بشأن تذاكر العمرة الملغاة.. تعرف

شركات الطيران الخاصة تصدر قرارا بشأن تذاكر العمرة الملغاة.. تعرف
إلغاء جميع الغرامات والرسوم على تذاكر العمرة الملغاة- أرشيف

أعلنت غرفة شركات السياحة، عن موافقة شركات الطيران الخاصة العاملة في نقل المعتمرين، على إلغاء جميع الغرامات والرسوم على تذاكر العمرة الملغاة، بعد القرار السعودي بتعليق رحلات العمرة.

وقالت الغرفة، في بيان لها اليوم، إن هذا الإلغاء يسري في الحالات التالية:

  •  استرداد قيمة التذاكر.
  • تأجيل موعدها أو تغيير وجهتها.

ويأتي القرار بعد أن وافقت كل من شركتي “مصر للطيران” والخطوط الجوية السعودية أمس الأول، على قرار مماثل، فور صدور القرار السعودي بإلغاء تأشيرات العمرة، وقررت الشركتان إلغاء كل الغرامات والرسوم على التذاكر الملغاة في حالة استرداد قيمتها، أو تأجيل توقيتها أو تغيير خط سيرها.

تذاكر العمرة الملغاة

وفي سياق الحديث عن تذاكر العمرة الملغاة، عقدت لجنة السياحة الدينية بالغرفة السياحية، اجتماعا أمس، استمر لعدة ساعات لبحث آخر تداعيات الموقف بالنسبة لرحلات العمرة، وآلية استرداد مستحقات الشركات السياحية لدى شركات الطيران والفنادق والخدمات.

وقال حسام الشاعر، رئيس غرفة شركات السياحة، إن الشركات تتلقى طلبات باسترداد المستحقات، لافتا إلى أن هناك طلبات أكثر من المواطنين بعدم استراداد المستحقات، وتركها لحين عودة الرحلات والسفر لأداء العمرة ثقة في شركات السياحة.

وأوضح أنه سيجرى خلال ساعات تحديد آلية واضحة وسهلة لإعادة المستحقات لمن يرغب من المعتمرين، لافتا إلى عدم وجود أي شكاوى من شركات السياحة في هذا الشأن.

تعليق رحلات العمرة

ويأتي إلغاء جميع الغرامات والرسوم على تذاكر العمرة، بعد أن قررت المملكة العربية السعودية الخميس، إلغاء تأشيرات العمرة “مؤقتا”، إضافة لتعليق دخول حاملي التأشيرات السياحية القادمين من دول يشكل  فيروس كورونا خطرا فيها.

وقالت وزارة الخارجية السعودية، في بيان، إنها اتخذت هذه الإجراءات الوقائية الاستباقية لمنع وصول الفيروس إلى المملكة وانتشاره، وأن “الإجراءات مؤقتة، وتخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات المختصة”.

وفي رد فعل على القرار في مصر، كشفت مصادر سياحية، أن العديد من الشركات السياحية شهدت مشادات كلامية حادة بين موظفيها والمواطنين، على خلفية مطالبة الحاجزين خلال عمرة شهري رجب وشعبان باسترداد أموالهم، فيما رفضت الشركات الاستجابة لمطالبهم.

كما كشف مصادر سياحية، في تصريحات صحفية، أن نحو 2600 شركة سياحية ستتعرض لخسائر مالية فادحة، نتيجة اضطرارها إلى إلغاء حجوزات الطيران والفنادق الخاصة بموسم العمرة.

كما اضطر مطار القاهرة الدولي إلى إعادة أكثر من ألف معتمر كانوا في طريقهم إلى أداء المناسك، عبر رحلات شركة “مصر للطيران”، وبعض شركات الطيران الخاصة.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.