ساويرس ينتقد منع أغاني المهرجانات: “مالها بنت الجيران؟”

ساويرس ينتقد منع أغاني المهرجانات: "مالها بنت الجيران"
تغريدة ساويرس ودفاعه عن أغاني المهرجانات أحدثت جدلا بين المتابعين- أرشيف

هاجم رجل الأعمال، نجيب ساويرس، قرار نقابة الموسيقيين منع أغاني المهرجانات، بعد موجة من الانتقادات الشعبية، وتحذير المنشآت السياحية من التعامل معهم.

وغرد ساويرس عبر حسابه الشخصي على “تويتر” قائلا: “بنت الجيران مزعلاكم في إيه؟.. دي حتى دمها خفيف وضحكتها شربات.بام بام برضه مالها واحنا رايحين نسهر”.

وأضاف رجل الأعمال الشهير، منتقدا قرار نقابة الموسيقيين: “شكلها غيرة و مريسة و فذلكة و تحكم .. احنا الجمهور احرار نسمع اللى نحبه”.

منع أغاني المهرجانات

ولاقت تغريدة ساويرس ودفاعه عن أغاني المهرجانات ومنها أغنية “بنت الجيران” لحسن شاكوش، وأغاني محمد رمضان، ردود فعل من متابعيه ما بين مؤيد ومعارض.

ليعود ساويرس مرة أخرى مؤكدا أنه سيحضر في عيد ميلاده المطرب شاكوش ليغني له “بنت الجيران” في حال موافقته.

منع أغاني المهرجانات جاء بعد ضجة وانتقادات أثيرت مؤخرا بعد غناء حسن شاكوش لمهرجان بنت الجيران في حفلة عيد الحب بإستاد القاهرة، وما تتضمنه الأغنية من ترويج لتعاطي الخمور والمخدرات.

وفي تعليقه على الواقعه، قال هاني شاكر في بيان: إن شروط عضوية أو تصاريح النقابة بالغناء ليست قوامها صلاحية الصوت فقط، ولكن هناك أيضا شروط عامة يتوجب أن تتوافر في طالب العضوية أو التصريح، منها:

  • الالتزام بالقيم العليا للمجتمع.
  • مراعاة العرف الأخلاقي.
  • اختيار الكلمات التي لا تحض على رذيلة أو عادات سيئة.

هاني شاكر

وقرر هاني شاكر، نقيب الموسيقيين، منع أغاني المهرجانات، وأوضح في تصريح تلفزيوني، أنها الأب الشرعي للانحدار الفني والأخلاقي، وأن حالة التردي جعلت بعض نجوم السينما يساهمون بفاعلية في هذا الإسفاف، متابعا: “أن مجلس النقابة سيعيد النظر في جميع التصاريح بالغناء أو عضوية النقابة”.

وناشد شاكر الدولة بالرقابة على ما يُذاع على شبكة الإنترنت، لافتا إلى أن مفتشي النقابة من المستحيل أن يتابعوا كمية المطربين المتواجدين في كل مكان بمصر.

كما أعلنت نقابة الموسيقيين عن مخاطبتها إدارتي موقعي يوتيوب وساوند كلاود، لحذف جميع أغاني المهرجانات، تنفيذا للقرار الذي أصدره هاني شاكر.

بينما اعتبر رئيس غرفة المنشآت السياحية، عادل المصري، البيان الذي أصدرته نقابة المهن الموسيقية، وأشارت فيه إلى أنها ستوقّع عقوبات على المنشآت السياحية حالة مشاركة مطربي المهرجانات، قد جانبه الصواب وخانه التوفيق.

وبحسب المصري، فإن القرار يُعد تغولا على السلطة المعنية بالمراقبة والإشراف على النشاط السياحي، وهي وزارة السياحة والقطاعات التابعة لها، وأن الغرفة ترفض ما جاء بالبيان جملة وتفصيلا في الجانب الذي يخص النشاط السياحي.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.