الصناعات الغذائية: المحاصيل الزيتية لا تكفي إلا 2% من الاستهلاك المحلي

الصناعات الغذائية: المحاصيل الزيتية لا تكفي إلا 2% من الاستهلاك المحلي
مصر تستورد نحو 2.25 مليون طن زيوت غذائية سنويا- أرشيف

أعلن رئيس شعبة الزيوت بغرفة الصناعات الغذائية التابعة لاتحاد الصناعات المصرية، زكريا الشافعي، أن مصر تستورد نحو 2.25 مليون طن زيوت غذائية سنويا، لأن الإنتاج المحلي من المحاصيل الزيتية لا يكفي إلا نحو 2% من احتياجات السوق المحلي.

جاء ذلك خلال ندوة نظمتها الغرفة عن قطاع إنتاج وتصنيع الزيوت الغذائية، بحضور حسين منصور، رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لسلامة الغذاء، و200 مشارك من أعضاء الغرفة وخبراء القطاع والجهات ذات الصلة، بحسب بيان الغرفة اليوم.

المحاصيل الزيتية

وقال الشافعي، إن برنامج الندوة تضمن العديد من الموضوعات الفنية الهامة عن قطاع إنتاج وتصنيع الزيوت، وأهم التحديات التي تواجهه، بالإضافة إلى التعرف على إجراءات التسجيل في الهيئة القومية لسلامة الغذاء ومتطلباتها وفقا لقائمة الفحص “Checklist” وكذا خطوات الاعتماد لدى الهيئة.

وأضاف في كلمته أن هذا اللقاء هدفه الرئيسي هو توحيد الجهود من أجل النهوض بالقطاع، وإجادة تصنيع المنتج المحلي للتمكن من التصدير بتميز وتفوق ودون معاناة.

بينما أشار رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لسلامة الغذاء، إلى أهمية هذا اللقاء، إذ تعد الزيوت الغذائية سلعة إستراتيجية حيوية للمواطن وغذائه، كونها العنصر البديل للدهون الحيوانية باهظة الثمن، بجانب دخولها في عدد كبير جدا من الصناعات.

وأوضح أن القطاع بحاجة إلى التطوير والتوافق مع المعايير الدولية، مشيرا إلى أهمية إعداد قواعد فنية ملزمة لقطاع الزيوت، ووضع ذلك ضمن أولويات الهيئة خلال المرحلة الحالية.

زراعة الكانولا

وفي 2018، أعلن وزير الزراعة السابق، عز الدين أبو ستيت، في تصريحات عبر إحدى القنوات الفضائية، أن مصر تتجه لتشجيع زراعة الكانولا، باعتباره محصولا يحل أزمة إنتاج مصر من قلة المحاصيل الزيتية.

وأوضح الوزير، أن مصر تعاني من فجوة في الزيوت تتراوح ما بين 95 و97%، إذ إننا لا ننتج سوى 3% فقط من الزيوت التي نستهلكها، والباقي نستورده من الخارج، وأن زراعة الكانولا أحد الحلول الناجحة لعلاج هذه المشكلة.

وأضاف أبو ستيت، أن مصر لديها مصنع واحد في برج العرب، يقوم بعصر بذور الكانولا لإنتاج الزيوت، مطالبا بإنشاء أكثر من مصنع لتشجيع المزارعين على زراعة الكانولا.

وفي سياق أزمة قلة المحاصيل الزيتية، أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في بيان له، صدر يونيو 2018، أن استهلاك مصر من الزيوت النباتية ارتفع من 1380 ألف طن عام 2006، إلى 1708 آلاف طن عام 2016 بنسبة زيادة 23.8%.

وأظهرت المؤشرات زيادة عجز الإنتاج من الزيوت النباتية من 1173 ألف طن عام 2006 إلى 1541 ألف طن عام 2016، بنسبة زيادة 31.4%.

كما أن الإنتاج المحلي من الزيوت النباتية انخفض من 207 آلاف طن عام 2006، إلى 167 ألف طن عام 2016 بنسبة 19.3%.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.