الداخلية تعلن مقتل 17 شخصا في مداهمات وتبادل لإطلاق النار بالعريش

الداخلية تعلن مقتل 17 شخصا في مداهمات وتبادل إطلاق نار بالعريش
الداخلية توضح أن المداهمة جرت لأحد الأحواش الكائنة بمنطقة العبيدات في العريش- أرشيف

أعلنت وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء، مقتل 17 شخصا فى “اقتحام وكر للإرهابيين بمنطقة العبيدات في العريش”، مضيفة أنه جرى ضبط أسلحة وذخيرة بحوزتهم.

وبحسب بيان لوزارة الداخلية عبر صفحتها الرسمية على فيس بوك، فإنه “توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول اختباء مجموعة من العناصر الإرهابية بأحد الأحواش الكائنة بمنطقة العبيدات/ ثالث العريش بشمال سيناء، واتخاذها وكرا لهم ومرتكزا للانطلاق لتنفيذ عملياتهم العدائية”.

مقتل 17 شخصا

وأضاف البيان أنه جرى “استهداف منطقة اختباء الإرهابيين وتبادل إطلاق النيران، مما أسفر عن مقتل 11 شخصا، وعثر بحوزتهم على (6 بندقية آلية –2 بندقية خرطوش – 3 عبوة متفجرة)”.

“بينما تمكن البعض الآخر من الهروب داخل أحد المنازل المهجورة الكائنة بمنطقة الحوص/أول العريش، وقد تم تتبعهم وحصارهم والتعامل معهم، مما أسفر عن مصرع 6 آخرين، وعثر بحوزتهم على ( 4 بندقية آلية – 2 حزام ناسف )، وتم تقنين الإجراءات وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق” حسب الداخلية.

وأوضح بيان الداخلية، أن مقتل 17 شخصا في اقتحام وكر، يأتي “استمرارا لجهودها المبذولة في مجال تتبع وملاحقة العناصر الإرهابية المتورطة في تنفيذ العمليات العدائية والتي تستهدف القوات المسلحة والشرطة والنيل من مقدرات الوطن”.

مقتل 10 مسلحين

وعلى صعيد إعلان الداخلية مقتل 17 شخصا اليوم، أعلن تامر الرفاعي، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، أول أمس، “مقتل 10 إرهابيين مسلحين، في إحباط هجوم إرهابي على أحد الارتكازات الأمنية بشمال سيناء، في الساعة الخامسة، من عصر يوم الأحد، الموافق 9 فبراير 2020”.

وقال المتحدث العسكري، عبر حسابه الرسمي على “تويتر”: “إنه نتيجة ليقظة عناصر التأمين، تمكنت قوة الارتكاز الأمني من التصدي للعناصر الإرهابية، والاشتباك معها، والقضاء على 10 إرهابيين، وتدمير عربة دفع رباعي تستخدمها العناصر الإرهابية، بينما أُصيب واستُشهد ضابطان، وخمس درجات أخرى”.

وتتكرر مداهمات وزارة الداخلية لأماكن متفرقة، وتعلن عن تمركز عناصر إرهابية بها، ودائما ما تسفر عن سقوط عدد من الوفيات والمصابين من الجانبين.

وأعلنت وزارة الداخلية، في 29 أكتوبر الماضي، مقتل 13 “إرهابيا” في مداهمة قواتها الأمنية لمنزل مهجور بمزرعة في حي الحوص دائرة قسم شرطة أول العريش بشمال سيناء.

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت في 15 من سبتمبر الماضي، “مقتل مجموعة إرهابية في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة بمنطقة جلبانة في شمال سيناء، الذي أسفر أيضا عن إصابة ضابطين وفرد شرطة، قبل استعدادهم لشن هجوم”.

وكشفت الوزارة، في بيان لها عن “توافر معلومات لقطاع الأمن الوطني حال تواجد مجموعة من العناصر الإرهابية بمنطقة جلبانة في شمال سيناء، واستعدادهم لتنفيذ سلسلة من العمليات العدائية ضد ارتكازات القوات المسلحة والشرطة بالنطاق ذاته”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.