الطيب: الحديث عن تجديد الخطاب الديني أصبح غامضا

شيخ الأزهر يتحدث عن تجديد الخطاب الديني
شيخ الأزهر يتحدث في مؤتمر الأزهر العالمي عن تجديد الخطاب الديني - أرشيف

انتقد أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، خلال كلمته بمؤتمر الأزهر العالمي للتجديد في الفكر الإسلامي، بعض أساليب تناول موضوع تجديد الخطاب الديني دون دراسة كافية أو إعداد علمي.

وأعرب الطيب، خلال كلمته صباح الاثنين، عن ترحيبه بجميع الحضور، معبرا بقوله: “مرحبا بكم جميعا، ضيوفنا الأعزاء وضيوف مصر الكنانة في هذا المؤتمر الأول من نوعه”.

تجديد الخطاب الديني

وقال الطيب: “إن موضوع تجديد الخطاب الديني واسع الأرجاء، ومترامي الأطراف، وأصبح مفهوما غامضا وملتبسا، نظرا لكثرة تناوله في برامج الفضاء، من الموهوبين في التحدث بأي موضوع دون دراسة كافية أو إعداد علمي سابق”.

وانطلقت، صباح الاثنين، فعاليات مؤتمر الأزهر العالمي لتجديد الخطاب الديني، بحضور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، نيابة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبمشاركة عدد من القيادات والشخصيات السياسية والدينية البارزة حول العالم.

ويشارك في المؤتمر ممثلون عن وزارات الأوقاف ودور الإفتاء والمجالس الإسلامية من 46 دولة من دول العالم الإسلامي.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات المؤتمر خلال يوميْ الاثنين والثلاثاء.

ويناقش مؤتمر الأزهر العالمي لتجديد الخطاب الديني تحديات التجديد، ومن بينها تأثير العوامل السياسية والاقتصادية والأمنية والتكنولوجية على التجديد.

مؤتمر الأزهر العالمي

ويأتي مؤتمر الأزهر العالمي في ظل مطالبات متكررة في مناسبات مختلفة للرئيس السيسي بالعمل على تطوير الخطاب الديني في مصر.

وفي شهر نوفمبر الماضي، وصف الرئيس السيسي بعض مفردات الخطاب الديني بأنها لم تعد صالحة لهذا العصر.

وقال الرئيس، خلال كلمته في افتتاح “دور قادة العالم في بناء واستدامة السلام” بمنتدى شباب العالم: “مش ممكن يكون مفردات وآليات وأفكار جرى التعامل بها من 1000 سنة وكانت صالحة في عصرها، ونقول إنها تبقى صالحة في عصرنا”.

وأضاف السيسي: “إحنا مش بنتكلم في تغيير دين، ولكن ده أمر مهم جدا، إزاي أنت تقنع أصحاب العقول والرأي والمَعنيين بهذا الأمر إن فيه عنده مشكلة حقيقية في خطابه وفهمه للدين اللي بيتعامل بيه في هذا العصر، إحنا بنتكلم في إيجاد مفردات لخطاب ديني تتناسب مع عصرنا، وبعد 50 سنة هنبقى محتاجين كمان إننا نطورها بتطور المجتمعات”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.