#قيد_كاسونجو_فضيحة.. شبهة تواطؤ بين اتحاد الكرة والزمالك

هاشتاج #قيد_كاسونجو_فضيحة على توتير
هاشتاج #قيد_كاسونجو_فضيحة يتصدر توتير بعد قرار من اتحاد الكرة - أرشيف

تصدّر هاشتاج #قيد_كاسونجو_فضيحة، موقع تويتر للتدوينات القصيرة، بعد إعلان نادي الزمالك قيد لاعب كرة القدم الكونغولي كابونجو كاسونجو في قائمة فريقه الأول لكرة القدم، رغم وجود مديونيات عليه لمصلحة اتحاد الكرة المصري.

وأعلن نادي الزمالك أنه تسلّم الكارنيه الخاص بكاسونجو، وأنه يمكنه المشاركة في مباراة يوم الجمعة المقبل، بعد قيده في القائمتين المحلية والإفريقية للفريق، موضحا أنه عقد اتفاقا مع اتحاد الكرة لتقسيط المديونية الكبيرة عليه، التي تُقدر بنحو 14 مليون جنيه.

وقال مصدر في اتحاد الكرة، رفض ذكر اسمه: “إن الزمالك قام بسداد مبالغ بأكثر من طريقة قبل قيد اللاعب”.

#قيد_كاسونجو_فضيحة

واعتبر مغردون أن قيد كاسونجو يكشف عن فضيحة تواطؤ بين اتحاد الكرة والزمالك، ودشنوا هاشتاج #قيد_كاسونجو_فضيحة.

ومن ضمن التغريدات التي جاءت في هاشتاج #قيد_كاسونجو_فضيحة، ما قالته “أمنية”: “وتكمل الفضايح، واللي توقعناه حصل، تم قيد كاسنجو من غير ما الزمالك يدفع الغرامات اللي عليه للاتحاد”، حسب قولها.

أما عمرو زكي، فكتب: “الاتحاد قال إن آخر ميعاد للدفع 3 يناير، بس مع الزمالك ممكن تمتد لـ3000 يناير عادي، بس سيبك أنت الأهلي بيتجامل، ونادي الدولة، وأنت بيب بيب مش بتفهم”.

وبتهكّم، قالت آية أحمد: “المفروض يغيروا اسم الاتحاد من اتحاد المصري لكرة القدم إلى اتحاد نادي الزمالك”.

بينما تساءلت خلود أحمد محمد: “هل الزمالك سدّد الديوان لاتحاد الكورة المصري لتسجيل كاسونجو، مثل ما فعلوا مع الأهلي؟.. والا الزمالك أصبح يملك اتحاد الكرة، ولن يسدد شيئا؟”.

وأضاف كريم القاضي: “نفس الاتحاد (….) اللي طلب من الأهلي سداد 8 ملايين قبل قيد كهربا هو نفسه اللي قيد كاسونجو والزمالك عليه مستحقات”.

وغرد محمد شرارة: “اللي بيحصل من اتحاد الكرة ده فضيحة بكل المقايس #قيد_كاسونجو_فضيحة“.

أما حمادة سمير، فقال: “تبقى أهلاوي ونعملك حوار عشان نوقفلك القيد بما يرضي الله، ولا تبقى زملكاوي ونعديلك كل حاجة بما لا يرضي الله؟”.

شروط قيد كهربا

وفي سياق تدشين هاشتاج #قيد_كاسونجو_فضيحة، كانت اللجنة الخماسية لإدارة اتحاد الكرة قد اشترطت سداد النادي الأهلي مبلغ ثمانية ملايين جنيه قبل قيد محمود كهربا، لاعب الفريق الأول الجديد بالقلعة الحمراء، في فترة الانتقالات الشتوية، التي بدأت أول يناير الجاري.

وقال مصدر باللجنة الخماسية حينها: “إن النادي الأهلي عليه مستحقات متأخرة للجبلاية، تبلغ ثمانية ملايين جنيه، هي نسبة اتحاد الكرة من توثيق عقود لاعبين سابقين، بجانب بعض الغرامات المالية الموقعة على النادي، لم يجرَ سدادها”.

وأضاف في تصريحات صحفية: “أن اللجنة الخماسية اتخذت قرارا بعدم السماح للأهلي أو أي نادٍ بالقيد في يناير إلا بعد سداد المستحقات المتأخرة، وخاصة أن اتحاد الكرة يمر بضائقة مالية”.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.