مرصد الأزهر: اقتحام المسجد الأقصى خلال 2019 الأكبر منذ احتلاله

مرصد الأزهر: اقتحام المسجد الأقصى خلال 2019 الأكبر منذ احتلاله
30 ألف صهيوني انتهكوا المسجد في 2019- أرشيف

أعلن مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، أن عام 2019 شهد أرقاما قياسية في اقتحام المسجد الأقصى، إذ بلغ عدد المقتحمين 30416 صهيونيا، في حراسة أمنية مشددة من قِبل شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وقال المرصد في تقريره السنوي بخصوص اقتحام المسجد الأقصى المبارك خلال عام 2019: إن 1850 صهيونيا قد اقتحموا ساحات المسجد الأقصى خلال شهر نوفمبر 2019، بزيادة طفيفة، مقارنة باقتحامات نفس الشهر من العام الماضي، إذ بلغت 1844 مستوطنا.

وأشار المرصد إلى أنه كان على رأس المقتحمين عدد من حاخامات الصهيونية ورؤساء المدارس المتطرفة، أبرزهم: يتسحاق برنر، ويهودا كرويزر، وشموئيل مورينو، وباروخ كهانا، وميخي يوسفي، ويسرائيل هرئيل، رئيس مدرسة “يشيفاة همقداش” المتطرفة.

وتابع التقرير أن عددا من المسئولين الصهاينة قد دنَّسوا ساحات الحرم الشريف، وكان من أبرزهم: شلومو نيمان، رئيس مجلس مستوطنات “جوش عتسيون”، وأوري أرئيل، وزير الزراعة السابق في حكومة الاحتلال، ويهودا جليك، عضو الكنيست المتطرف، بالإضافة إلى عدد من أعضاء منظمات “الهيكل” المزعوم.

اقتحام المسجد الأقصى

وأضاف مرصد الأزهر في تقريره، أن أعداد مقتحمي ساحات الحرم الشريف خلال 2019 هي الأكبر منذ الاحتلال الصهيوني لمدينة “القدس” عام 1967، لافتا إلى أن تشجيع حكومة الكيان لجماعات “الهيكل” المزعوم على اقتحام المسجد الأقصى، لتحقيق مكاسب سياسية، كان السبب الرئيسي في زيادة أعداد المقتحمين.

ولفت التقرير إلى أنه على الرغم من التدنيس الممنهج لباحات “الأقصى” والذي بات أمرا روتينيا ممنهجا ترعاه شرطة الاحتلال، فإن الاستمرار في التوعية بالقضية الفلسطينية، وفضح الانتهاكات التي يتعرض لها الفلسطينيون والمقدسات الإسلامية داخل الأراضي المحتلة، هو أحد السبل المهمة في طرق مواجهة الكيان الصهيوني.

اقتحامات 2020

وفي سياق الحديث عن اقتحام المسجد الأقصي، اقتحم عشرات المستوطنين المتطرفين لليوم الثاني على التوالي منذ بدابة العام الجديد، باحات المسجد الأقصى، إذ جرى اقتحام صباح اليوم الخميس، للمسجد المبارك من باب المغاربة، وتجولوا في باحات المسجد، وصولا لباب السلسلة.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، بأن 44 مستوطا، اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، ونظموا جولات استفزازية في أنحاء متفرقة من باحاته، وتلقوا شروحات عن “الهيكل” المزعوم.

وكانت شرطة الاحتلال، فتحت الساعة السابعة صباحا باب المغاربة، ونشرت عناصرها وقواتها الخاصة في داخل المسجد وعند بواباته الخارجية، لتأمين اقتحامات المستوطنين.

وكانت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، قد أعلنت أمس أن 89 مستوطنا، اقتحموا الأقصى، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته.

وتأتي هذه الاقتحامات في سياق حملة دعا إليها مستوطنون لتصعيد عمليات اقتحام المسجد الأقصى، تزامنا مع ما يسمونه عيد “الحانوكا” العبري الذي يحل منذ أسبوع.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.