“الصحة” تنشر 8 نصائح لمواجهة الإنفلونزا الموسمية

نصائح وإجراءات لمواجهة الإنفلونزا الموسمية
وجهت وزارة الصحة المواطنين باتباع سلسلة من الإجراءات الوقائية للحد من انتشار الإنفلونزا الموسمية - أرشيف

وجهت وزارة الصحة والسكان المواطنين باتباع سلسلة من الإجراءات الوقائية المهمة، للحد من انتشار الإنفلونزا الموسمية ومضاعفاتها المختلفة التي تؤثر سلبا على الصحة العامة.

وطالبت الوزارة الأهالي بعدم القلق والرعب من إصابة ذويهم لهذا النوع من الإنفلونزا، محذرة من تناول لقاح “التاميفلو” من تلقاء أنفسهم دون استشارة طبيب.

الإنفلونزا الموسمية

وأعلنت الوزارة في بيان لها، أنه يمكن تجنب الإصابة بالإنفلونزا الموسمية من خلال اتباع الآتي:

  • الحفاظ على مسافة لا تقل عن 1 متر بعيدا عن الشخص المصاب بالإنفلونزا.
  • الابتعاد عن الأماكن المزدحمة قدر المستطاع.
  • الامتناع عن ملامسة الأنف والفم دون غسل اليدين.
  • الحفاظ على نظافة اليدين، وذلك عن طريق غسلهما بالماء الجاري والصابون، أو فركهما بغسول الأيدي الكحولي، خصوصا حالة ملامسة الأنف والفم أو ملامسة الأسطح المحتمل تلوثها.
  • التواجد في أماكن جيدة التهوية.
  • التنبيه على الطلاب بعدم العطس وسط زملائهم، وغسل الأيدي، والبعد عن الزحام.
  • عدم لمس العين بعد العطس.
  • التوجه فورا حال الإصابة للطبيب المعالج، لأخذ الدواء المناسب.

إنفلونزا الخنازيز H1N1

ومن جهته، قال علاء عيد، رئيس قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة السكان: إن القطاع اتخذ مجموعة إجراءات لمواجهة الأمراض المرتبطة بفصل الشتاء، وخاصة الإنفلوانزا الموسمية، منها:

  • إرسال فريق من قطاع الطب الوقائي للمرور على المدارس للتوعية بكيفية التعامل مع الأمراض الموسمية، وخاصة الإنفلونزا الموسمية.
  • توزيع برتوكولات التعامل مع أنواع الإنفلونزا المختلفة على المستشفيات الحكومية، وأيضا المستشفيات الخاصة من خلال التنسيق مع إدارة العلاج الحر.

وأضاف علاء: “أنه لا توجد أي حالات إصابة أو وفاة بما يُسمى بإنفلونزا الخنازيز H1N1، ولا داعي لحالة القلق التي انتابت الأهالي مؤخرا، عقب انتشار شائعات إصابة ووفاة تلاميذ، نتيجة الإصابة بهذا النوع من الإنفلونزا”.

وتابع رئيس قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة، في تصريحات صحفية: “أن هذا النوع هو شكل من أشكال الإنفلونزا الموسمية (نزلة برد عادية)”.

وفاة طفلة

وفي 19 من الشهر الجاري، شهدت إحدى قرى مركز تلا بمحافظة المنوفية وفاة طفلة بسبب الإنفلونزا، واشتبه في كونها إنفلونزا الطيور، وكانت الطفلة قد أودعت في العناية المركزة بمستشفى تلا المركزي، ثم نُقلت إلى مستشفى حميات شبين الكوم، وفاضت روحها هناك.

وقال محمد العسكري، مدير عام الطب الوقائي بمديرية الصحة بمحافظة المنوفية: “إن نتائج تحليل العينات الخاصة بوفاة الطفلة جنى محمد، 4 سنوات، أثبتت أنها توفيت نتيجة الإنفلونزا الموسمية، وليس إنفلونزا الطيور”.

وبخلاف وفاة طفلة بسبب الإنفلونزا الموسمية، أعلنت نقابة الصيادلة، في وقت سابق، عدم توفر مصل الإنفلونزا في الصيدليات، وتأخره عن موسمه منذ شهرين، محذرة من أن عدم وصوله في موعده يضر بمصلحة المرضى، ويخلق سوقا موازية من خلال البيع في العيادات.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.