الأعلى للإعلام ينتقد تقرير رويترز عن الدراما: أكاذيب نُسجت بعناية

تقرير رويترز

انتقد المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام تقرير رويترز عن الدراما في مصر، واصفا إياه بأنه مبني على معلومات غير دقيقة، منقولة من صفحات التواصل الاجتماعي، وفقا له.

وقال المجلس، في بيان له، مساء أمس: “إنه يأسف للمستوى المتدني الذي وصلت إليه تقارير وكالة رويترز، التي لا تتناسب مع تاريخها العريق”.

وأضاف بيان الأعلى لتنظيم الإعلام: “أنه سيتخذ الإجراءات المناسبة بشأن تقرير بثته الوكالة عن المجلس يخالف المعايير المهنية”.

تقرير رويترز عن الدراما

وأكد أنه يترفع عن الرد على مثل هذه التقارير، لكنه اضطر للرد على تقرير رويترز عن الدراما في مصر، نظرا لأنه نسب للمجلس أفعالا وإجراءات وقرارات لم تصدر من الأساس، ولم تُناقش أصلا، ولا يُعقل اتخاذها، بل وتخالف القانون الذي يحكم عمل المجلس والدستور الذي حدد سلطاته وصلاحياته.

وتابع البيان: “أن التقرير يزعم أن المجلس يشرف على الإنتاج الدرامي، وهو أمر بعيد تماما عن عمل المجلس، ويخالف قواعد العمل الفني التي لم تتغير منذ عشرات السنين”.

وبحسب تقرير رويترز عن الدراما في مصر، فإن لجنة الدراما منعت الأعمال السياسية، وأعدت تقريرا عن مشاهد التدخين والألفاظ السوقية، ومنعت مشاهد بعينها.

فيما قال المجلس في بيانه: “أن لجنة الدراما لم تصدر تقريرها أساسا، كما أنها لا تملك أية سلطات لمنع تناول موضوعات بعينها في الأعمال الدرامية، وإنما تقوم بإعلان رأيها في الأعمال التي تُعرض على الشاشات بعد العرض وليس قبله”، بحسب البيان.

جمال العدل

وأبدى المجلس استياءه مما وصفه بالأكاذيب التي تناولها التقرير، مؤكدا أن التقرير خالف المعايير المهنية العالمية، إذ جرى بناؤه على أكاذيب، نسجها بعناية مع تصريح للمنتج جمال العدل، يتحدث فيه عن واقعة سمعها من منتج صديقه، بأنه أوقف التصوير لعدم حصوله على الترخيص اللازم للتصوير، قبل أن ينتقل التقرير لنسج قصص أخرى نسبها لمجهولين.

وتضمن تقرير رويترز عن الدراما في مصر تصريحا للمنتج جمال العدل، قال فيه: “إنه كان يظن أن بوسعه تسيير الأمور بالابتعاد عن أكبر القضايا الممنوع تناولها، لكنه عدل عن رأيه عندما سمع أن الشرطة داهمت موقع تصوير فيلم ينتجه أحد منافسيه العام الماضي، وذلك لعدم الحصول على تصريح ضروري”.

وأضاف: “أنه أوقف على الفور العمل في مسلسليْن تلفزيونييْن كان يصورهما خوفا من أي مشكلات قد يواجهها، لعدم حصوله على تصريح”.

وقال: ”أنا حسيت إن ده مناخ مقدرش أشتغل فيه، أنا مش بعمل حاجة غلط، الإنتاج الفني أصبح يمثل وجهة نظر واحدة، عين واحدة، رؤية واحدة” وفقا للتقرير.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.