الصحة: توفير علاج لـ”منتكسي فيروس سي”

علاج منتكسي فيروس سي
مبادرة رئاسية لتوفير علاج لـ"منتكسي فيروس سي" مجانا - أرشيف

أعلنت اللجنة القومية لعلاج الفيروسات الكبدية، التابعة لوزارة الصحة والسكان، توفير العقار الأمريكي الأصلي لعلاج “منتكسي فيروس سي“، بالمجان، ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي، للقضاء على فيروس “سي”.

وقال جمال عصمت، عضو مؤسس للجنة القومية لعلاج الفيروسات الكبدية: “إن المفاوضات التي خاضتها الحكومة المصرية مع شركة جلياد المنتجة للدواء، أسفرت عن توفير العلاج لمرضى منتكسي فيروس سي، بأقل من 1% من سعره العالمي”.

وأشار في تصريحات صحفية، إلى أن دواء “فوسيفي” الذي جرى طرحه، هو أحدث ما وصل إليه العلم في مجال علاج فيروس سي بالعالم، موضحا أن الدواء يهاجم الفيروس في ثلاثة أماكن بالوقت ذاته، ما يساعد نهائيا في القضاء عليه.

وأكد “عصمت” أن “فوسيفي” لعلاج “منتكسي فيروس سي”، يُعد من أدوية الجيل الثالث، موضحا أن القُرص يُجرى تناوله لمدة ثلاثة أشهر فقط، وسهل البلع، ويصلح لكل الأنواع الجينية من فيروسات الكبد.

علاج منتكسي فيروس سي

وتوقّع أن يسهم الدواء الجديد في جعل مصر خالية تماما من فيروس سي، مضيفا: “تعد مصر من الدول الرائدة عالميا في علاجات فيروس سي، وتوفر أحدث العلاجات عالميا، حسب الخطوط الإرشادية الأوروبية والأمريكية، وأيضا المصرية، ومن بينها هذا الدواء”.

وأشار إلى أن مصر قامت بأكبر مسح في تاريخ البشرية، للكشف عن فيروس سي، وعلاجه بالمجان، وجاء الدور الآن على المرضي “منتكسي فيروس سي”، لتصبح مصر خالية تماما من الفيروس.

ولفت إلى أن نتائج الأبحاث السريرية التي أُجريت على العقار الجديد،، تُشير إلى أن نسبة الشفاء من المرض وصلت إلى 97% من المرضى المنتكسين، دون وجود تليف في الكبد.

وفي سياق متصل، أكد محمد حساني، مستشار وزير الصحة للمبادرات العامة، والمدير التنفيذي للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، أن العقار الجديد يُباع خارج مصر بـ60 ألف جنيه.

وقال في تصريحات صحفية: “أن مصر استطاعت الاتفاق مع ثلاث شركات محلية لتصنيعه، لتصبح تكلفة كورس العلاج 3 آلاف جنيه، على أن يُجرى توفيره للمواطنين التابعين للتأمين الصحي، أو الراغبين في العلاج على نفقة الدولة مجانا، ويُصرف من وحدات اللجنة والوحدات التابعة لهيئة التأمين الصحي.

وأوضح حساني أن العقار الجديد حصل على جميع الموافقات اللازمة من قِبَل الهيئة القومية للبحوث، والرقابة على الدواء، قبل اتخاذ قرار تصنيعه، وإطلاقه بالسوق المحلية.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.