الأكثر قراءة

    حادثة في ملاهي المنصورة

    حادثة "ملاهي المنصورة".. لماذا تحولت المتعة إلى كارثة؟

    السيسي يشاهد صلاح وماني في منتدى أسوان

    السيسي يشاهد "صلاح وماني" بمنتدى أسوان (فيلم تسجيلي)

    "النواب" يقرر استجواب الوزراء الممتنعين عن حضور الجلسات الخاصة

    عبد العال يهدد باستجواب الوزراء: الرأي العام "ضاغط عليّ"

    إطلاق خدمة خرائط جوجل للموتوسيكل في مصر: 9 مميزات

    إطلاق خدمة خرائط جوجل للموتوسيكل في مصر: 9 مميزات

    ارتفاع أسعار العملات

    ارتفاع أسعار العملات واستقرار الذهب.. تعرف

وزارة التموين تلغي سلعتين وتخفض أسعار 4 أخرى

وزارة التموين تعلن تخفيض أسعار السلع التموينية
وزارة التموين تقرر تخفيض أسعار السلع التموينية - أرشيف

أعلنت وزارة التموين والتجارة الداخلية، تخفيض أسعار السلع التموينية، على أن يكون سعر كيلو السكر بـ8.5 جنيهات بدلا من 9.5 جنيهات، وسعر عبوة زيت طعام خليط 17 بدلا من 19 جنيها.

وقالت وزارة التموين، بحسب خطاب موجه من هيئة السلع التموينية إلى قطاع الرقابة والتوزيع: “إن سعر كيلو الأرز سيكون 8 بدلا من 9 جنيهات، وسعر كيلو الدقيق المعبأ بلاستيك 6.50 جنيهات بدلا من 6.75 جنيهات، مع إلغاء زيت عباد بسعر 20 جنيها والدقيق المعبأ واحد كيلو في عبوات ورقية والمحدد بسعر 7.25 قروش”.

وزارة التموين

وأفادت الشركة القابضة للصناعات الغذائية، بتخفيض أسعار السلع التموينية، بعد اعتمدتها وزارة التموين، ﻭأنه جرى مخاطبة قطاع الرقابة والتوزيع لاتخاذ اللازم، مشيرة إلى أن تطبيق قرار تخفيض أسعار السلع التموينية سيكون اعتبارا من الشهر المقبل.

وكان وزير التموين قد عرض في اجتماع، عُقِدَ في 23 سبتمبر الماضي، الموقف الخاص بأرصدة السلع الإستراتيجية في وزارة التموين، إذ أوضح أن إجمالي رصيد مخزون القمح يكفي حاجة المستهلكين لمدة 4 أشهر ونصف، حتى 7 فبراير 2020.

وبحسب الوزير، يصل رصيد مخزون السكر إلى 10.7 شهور حتى أغسطس 2020 للسكر التمويني، و6.9 أشهر حتى 17 أبريل 2020 لسكر البلاد، كما يكفي مخزون الزيت الخام حاجة البلاد لمدة 3.6 أشهر، وذلك حتى 6 يناير 2020، مشيرا إلى أن أرصدة الأرز تكفي لمدة 3.8 أشهر حتى 11 يناير المقبل.

وفي المقابل، كان الوزير قد حذّر في مارس الماضي، من استمرار الدعم بالطريقة الموجود عليها الآن، مؤكدا أن ذلك سيتسبب في أزمة كبيرة.

وقال الوزير: “لن تسطيع الدولة تقديم الدعم، وللأسف الأكثر احتياجا هو من سيضار، لذلك الحل هو هيكلة هذا الدعم، لضمان وصوله لمستحقيه”.

وأضاف مع الوقت مش هنقدر نكمل، وبالتالي فلا بد من استمرارية إجراءات تنقية قواعد البيانات والتظلمات، وتابع: “باختصار ليس هناك نية لإلغاء الدعم، ولكن القيادة السياسية تهدف لإعادة توجيهه للمستحقين فعليا”.

وفي 30 أكتوبر الماضي، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتعزيز جهود ضبط الأسواق، وتشديد الرقابة على منافذ البيع بالمحافظات، للتأكد من توفير السلع.

وشدد الرئيس السيسي على ضرورة تكثيف الحملات الرقابية لرصد الممارسات الاحتكارية في الأسواق التي تؤثر على أسعار السلع، خصوصا التي تدعمها الدولة.

وطالب الرئيس بالتأكد من وصول السلع لمستحقيها من محدودي الدخل، ومواصلة تفعيل دور أجهزة حماية المستهلك، لضمان حصول المواطنين على مختلف السلع وبجودة عالية.

محمد محمود

شاهد المزيد

Leave a Reply

  Subscribe  
نبّهني عن