تركي آل الشيخ: لن أعتذر لجمهور النادي الأهلي

تركي آل الشيخ
تركي آل الشيخ يعلن أنه لن يعتذر لجماهير الأهلي وأنه واحد منهم - أرشيف

قال تركي آل الشيخ، رئيس هيئة الترفيه السعودية: “إنه لن يعتذر لجمهور النادي الأهلي المصري، لأنه لا يوجد بينهم اعتذارات”، وذلك ردا على دعوة الجمهور لاستقباله في المطار للاعتذار، وفتح صفحة جديدة.

وكتب آل الشيخ على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: “أنا من جمهور الأهلي، ومبيناش اعتذارات، إحنا أهل وإخوان، ومحدش يفرض على الجمهور حاجة”.

كان مصطفى يونس، قد قال في مداخلة هاتفية، مع الإعلامي مهيب عبد الهادي، على برنامج “اللعيب”، على قناة “MBC مصر”: “المفروض جماهير الأهلي تعرف تركي آل الشيخ جاي مصر امتى، ويروحوا له المطار، يشكروه، ويعتذروا له”.

ورد تركي آل الشيخ على مبادرة “يونس” عبر صفحته على “فيسبوك”، مطالبا إياه بعدم فرض أي شيء على جماهير النادي الأهلي.

انا من جمهور الاهلي … ومبيناش اعتذارات … احنا اهل واخوان … ومحدش يفرض على الجمهور حاجه🇸🇦🇪🇬🙏🏻❤

Gepostet von ‎تركي آل الشيخ – Turki Al Alshikh‎ am Freitag, 1. November 2019

تركي آل الشيخ

وفي وقت سابق، أعلن تركي آل الشيخ فتح صفحة جديدة مع النادي الأهلي المصري، بعد خلافات نشبت مع رئيس النادي، محمود الخطيب، واستمرت لأشهر.

وفي بيان نشره على صفحته بموقع “فيسبوك”، السبت الماضي، أبدى آل الشيخ، الذي كان رئيسا شرفيا للنادي الأهلي قبل أن يتنازل عن المنصب رفضه لاستخدام اسمه في الإساءة للأهلي.

وقال آل الشيخ في منشوره: “لا أحد يزايد علي، ولا أحد يقحمني في صراعاته أو يُصفي حساباته باسمي، اختلفت معهم، وتعرضت للسب من قِلة، وهذا الذي حز في صدري وجرحني كثيرا، لكن سامحت لأننا بشر نخطئ ونصيب”.

وتابع آل شيخ: “عندما تعرض الخطيب لمثل ما تعرضت له، وقفت ضد الموضوع جملة وتفصيلا، وعندما مرض دعوت له بالشفاء، هذه أخلاق العرب وهكذا تربينا”.

وختم آل الشيخ بيانه القصير قائلا: “أنا أعلن من الآن أنني داعم للكيان، ولن أسمح باستخدام اسمي في الإساءة له أو التقليل منه، وبابي مفتوح لأي دعم يحتاجه الكيان، أتمنى أن تفهم الرسالة جيدا، السعودية ومصر واحد في الحلوة والمرة”.

وحينما علم بمرض محمود الخطيب، رئيس النادي الأهلي، قال تركي آل الشيخ، في تصريحات لبرنامج الماتش على شاشة صدى البلد: “أتمنى الشفاء لرئيس النادي الأهلي، محمود الخطيب، أتلقى أنباء دائما عن حالته الصحية، وأتمنى أن أساهم في علاجه بطبيب أو كشف أو شيء”، مشيرا إلى أن “هذا أمر مقدم من مسلم لأخيه المسلم، دون أي فضل ولا منة”.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.