#ربيع_ياسين_مدرب_للمنتخب.. هل تكفي مطالبات بدون تربيطات؟

#ربيع_ياسين_مدرب_للمنتخب.. هل تكفي مطالبات بدون تربيطات؟
ربيع ياسين اكتشف العديد من النجوم المغمورين وقدمهم للكرة المصرية أثناء قيادته لمنتخب الشباب مرتين- مصر في يوم

بين عشية وضحاها، تحول ربيع ياسين نجم الأهلي ومنتخب مصر السابق، ومدرب منتخب الشباب لكرة القدم الحالي، إلى مطلب جماهيري عبر هاشتاج #ربيع_ياسين_مدرب_للمنتخب.

الهاشتاج تصدر الترند على “تويتر” عبر التغريدات الكثيرة التي طالبت بتولي ربيع ياسين تدريب منتخب مصر لكرة القدم، وعدد الناشطون مزايا المدرب الأسمر الهادئ الذي لا يعرف التربيطات مع المسئولين وليس له ظهر إعلامي يدعمه، مطالبين بأن تكون الجماهير هي “سنده وظهره” لإقناع اتحاد الكرة بأحقيته في تولي المهمة. على حد وصفهم.

جماهير الكرة عبر هاشتاج #ربيع_ياسين_مدرب_للمنتخب تعاطفت معه بشكل كبير، لخلافة المدير الفني المكسيكي خافيير أجيري، واعتبروه هو الأنسب نظرا لنجاحه السابق مع منتخب مصر للشباب في الحصول على كأس الأمم الإفريقية عام 2013.

#ربيع_ياسين_مدرب_للمنتخب

يأتي انطلاق الهاشتاج ومطالبات عدد كبير من الجماهير عبر هاشتاج #ربيع_ياسين_مدرب_للمنتخب، في الوقت الذي يدرس فيه اتحاد الكرة تشكيل لجنة فنية، تضم قدامى المدربين في مصر، لاختيار المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني.

ولم يحسم اتحاد الكرة قراره النهائي بشأن هوية مدرب المنتخب الجديد، حيث تتردد أسماء بعض المدربين المصريين مثل حسن شحاتة وإيهاب جلال وحسام البدري، بخلاف بعض الأجانب.

في حين تميل آراء الجماهير نحو اختيار مدير فني وطني، بعد فشل معظم الأجانب الذين تولوا مهمة المنتخب في تحقيق إنجاز يذكر رغم تقاضيهم مرتبات خيالية بالعملة الصعبة، في حين كانت إنجازات المنتخبات الوطنية على يد مدربين مصريين أمثال الجوهري وحسن شحاتة.

مميزات ربيع

ربيع ياسين قدم جيل شباب 2009، للمدرب التشيكي ميروسلاف سكوب، الذي قاد منتخب الشباب في كأس العالم 2009 التي أقيمت بمصر وودع البطولة من دور الـ16، بعدما أطاح اتحاد الكرة المصري بربيع ياسين وقتها.

واكتشف ربيع وقتها العديد من النجوم المغمورين، وهم: محمد طلعت، وأحمد فتحي “بوجي”، وأحمد مجدي، وحسام عرفات، ومصطفى “عفرتو”، وسعد الدين سمير، وعلي لطفي.

ثم عاد في 2013 ليحصل على كأس إفريقيا للشباب في الجزائر، وقدم أيضا جيلا رائعا من اللاعبين وهم: محمود حسن تريزيجيه، وصالح جمعة، وياسر إبراهيم، ومحمود متولي، ومحمود كهربا، كما تميز بالحزم والانضباط عندما استبعد عمرو وردة من معسكر منتخب الشباب في تونس، بعد أزمة أخلاقية، وهو عكس التعامل الذي جرى مع اللاعب مؤخرا في بطولة إفريقيا الماضية.

حسن شحاتة

وقبل التفاعل الكبير على هاشتاج “#ربيع_ياسين_مدرب_للمنتخب”، تحدثت مصادر عن اختيار أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، الكابتن حسن شحاتة لمنصب المدير الفني لاتحاد الكرة، للاستفادة من خبراته الكبيرة في تشكيل الجهاز الفني للمنتخب، في ظل ارتباط الفراعنة بالتصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا 2021 بالكاميرون، وتصفيات 2022 بمونديال قطر.

بينما قال مصدر مقرب من الوزير: “إن شحاتة ضمن المرشحين بقوة لتدريب المنتخب، لكن لم يُجرَ حسم الأمر بشكل نهائي”.

حسن شحاتة كثر الحديث عن عودته لقيادة الفريق، خصوصا أنه صاحب الإنجازات التاريخية مع المنتخب على الصعيد الإفريقي وفي بطولة كأس العالم للقارات، في الفترة من 2006 إلى 2010، كما صعد بالمنتخب إلى المركز التاسع في تصنيف (فيفا) وهو ثاني أفضل تصنيف لمنتخبات إفريقيا، كما حصل على جائزة الكاف لأفضل مدرب في إفريقيا عام 2008، وصُنّف كأفضل مدرب في إفريقيا عام 2010، وجرى اختياره ضمن أفضل خمسة مدربين في تاريخ القارة الإفريقية.

حسام البدري

كما برز اسم حسام البدري، المدير الفني السابق للنادي الأهلي، ضمن المرشحين بقوة لتدريب الفراعنة في المرحلة المقبلة، نظرا لخبراته الكبيرة في الدوري المصري وإنجازاته مع النادي الأهلي، إلا أن بعضهم لا يحبذه، خصوصا بعد إخفاقه سابقا مع المنتخب الأوليمبي.

وتولى حسام البدري تدريب الأهلي ثلاث مرات، كان آخرها في 2016 وحتى 2018، وفاز البدري إجمالا بثلاثة ألقاب دوري، ولقب لدوري أبطال إفريقيا، وحقق أيضا لقب الدوري السوداني مرة واحدة مع فريق المريخ.

وثارت التكهنات باقتراب البدري من تدريب منتخب مصر بعد قراره المفاجئ منذ أيام بالرحيل عن نادي بيراميدز، وعدم الاستمرار في مهمة رئاسة إدارة الكرة بالنادي، موجها خالص شكره للجميع على الفترة المتميزة التي قضاها داخل هذا النادي، وشهدت نجاحات كبيرة. على حد قوله.

وأعلن حسام البدري، العودة إلى المجال الفني كمدير فني، بعد قضائه عاما في العمل الإداري بنادي بيراميدز.

منتخب مصر

منتخب مصر لكرة القدم مازال ينتظر إعلان مديره الفني وجهازه التدريبي الجديد، بعد خروجه وأدائه المخيب في بطولة أمم إفريقيا التي استضافتها مصر وانتهت يوم 19 يوليو بحصول الجزائر على اللقب.

وعقب الخروج الإفريقي المهين، تقدم هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، باستقالته، كما دعا أعضاء مجلس إدارة الاتحاد لتقديم استقالاتهم، الذين قدموها تباعا بعد ذلك، كما أقال الجهاز الفني والإداري للفريق، في حين تولى العميد ثروت سويلم، مهمة إدارة اتحاد الكرة مؤقتا لمدة ثلاثة أشهر، ولحين عقد انتخابات جديدة.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.