المتحدث الرسمي للبرلمان: ندرس بث الجلسات لأن “النواب نضجوا”

المتحدث الرسمي للبرلمان: ندرس بث الجلسات لأن "النواب نضجوا"
قرابة 145 نائبا لم يتحدثوا أو لم يتواجدوا بقاعة البرلمان طوال دور الانعقاد الرابع المنتهي- أرشيف

كشف صلاح حسب الله، المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب، عن مناقشات تجرى داخل المجلس بشأن إعادة بث جلسات البرلمان على الهواء مباشرة.

وأضاف حسب الله خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم بمجلس النواب، أن طرح النقاش حول إعادة بث جلسات البرلمان لا علاقة له باقتراب الانتخابات البرلمانية الجديدة العام المقبل.

بث جلسات البرلمان

ولفت متحدث النواب إلى أن تقدم أكثر من 300 نائب لطلب الكلمة، أثناء مناقشة قانون إلغاء التوقيت الصيفي، كان وراء وقف بث جلسات البرلمان في دور الانعقاد الأول، وأضاف: الآن “النواب نضجوا” ولا يتحدث النائب إلا للضرورة.

غير أنه انتقد غياب بعض من النواب عن حضور الجلسات بقوله: “بعض النواب  لم يتواجدوا بالقاعة، طوال دور الانعقاد الرابع، وهذا أمر لابد من المراجعة بشأنه، خاصة أن النواب مقبلون على انتخابات 2020”.

وأثبتت مضابط المجلس وجود قرابة 145 نائبا من أصل 598 لم يتحدثوا أو لم يتواجدوا بقاعة البرلمان طوال دور الانعقاد المنتهي، بينما تحدث 451 نائبا فقط طوال دور الانعقاد الرابع.

وتابع، أن غياب المجالس المحلية منذ 2011، يفرض على النواب العديد من الالتزامات النيابية تجاه دوائرهم عليهم مراعاتها.

قانون الجمعيات الأهلية

وبخلاف بث جلسات البرلمان مستقبلا، قال حسب الله ردا على سؤال حول صدور قانون العمل الأهلي المعروف إعلاميا بقانون “الجمعيات الأهلية” الجديد، رغم النقد الذي تعرضت له مصر بسبب القانون السابق الذي أصدره البرلمان في 2017: “إن مجلس النواب يقوم بالتشريع من أجل الداخل المصري فقط”.

واتهم متحدث النواب بعض منظمات المجتمع المدني في الخارج بأنها لا ترى إلا بعين سوداء، والظروف السياسية والاجتماعية كانت تفرض صدور القانون وقتذاك بهذا الشكل، وعندما وجد المجلس أن الظروف أصبحت تسمح بإجراء مراجعة للقانون فعل ذلك.

انتهاء الانعقاد الرابع

وانتهى دور الانعقاد الرابع في ظل وقف بث جلسات البرلمان منذ فترة، حيث أعلن علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، في 15 يوليو الجاري، انتهاء دور الانعقاد الرابع للبرلمان، وذلك عقب أخذه موافقة النواب، من خلال التصويت على فضه.

وأضاف رئيس البرلمان أن قرار فض دور الانعقاد الرابع سيصدر من جانب رئيس الجمهورية، وأن دور الانعقاد العادي الخامس سينعقد في الموعد الذي يصدر بتحديده قرار من رئيس الجمهورية وفقا للمادة 115 من الدستور.

من جهته، قال علي عبد العال: إنه ”تحمل المسئولية انطلاقا من دور وطني”. مضيفا “تحملت حبا لهذا البلد، ولم أطلب جنسية أو إقامة في الدول التي عملت بها، ولكن حبي لهذا البلد لا يضاهيه حب، سأظل وفيا لهذا البلد ما حييت”.

وتابع أن السبب الثاني لتحمله المسئولية، “حبي لرجل مقاتل بطبعه يتحمل الصعاب، البلاد محمية بجهد المخلصين، الذين لا يخشون في مصلحة الوطن لومة لائم، ولائي بعد الله للرئيس عبد الفتاح السيسي”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.