جماهير الجزائر تزحف للقاهرة لحضور نهائي كأس الأمم الإفريقية

جماهير الجزائر تزحف للقاهرة لحضور نهائي كأس الأمم الإفريقية
الجزائر أعلنت توفر 28 طائرة مدنية بسعتها الكاملة، لنقل الجماهير إلى القاهرة- أرشيف

شهد إنهاء إجراءات السفر إلى مصر، تسابق محبي كرة القدم في الجزائر من أجل حضور نهائي كأس الأمم الإفريقية يوم الجمعة المقبل، بين منتخب بلادهم والسنغال على استاد القاهرة الدولي.

وخصصت السلطات الجزائرية ملعب “5 يوليو” من أجل إنهاء إجراءات السفر للمشجعين الراغبين في الذهاب إلى مصر، لدعم منتخب بلادهم وحضور نهائي كأس الأمم الإفريقية.

وشهد الملعب حالات من التدافع والإغماءات، بسبب الأعداد الكبيرة من الجماهير التي توجهت إلى الملعب أملا في حضور نهائي لبلادهم لم يحدث منذ 29 عاما.

نهائي كأس الأمم

وانتقدت الجماهير الجزائرية سوء التنظيم، وأوضح البعض أنه اضطر إلى المبيت في الشارع من أجل الحصول على فرصة الذهاب إلى مصر ودعم فريقه.

وكانت الجزائر أعلنت توفر 28 طائرة مدنية بسعتها الكاملة، لنقل الجماهير إلى القاهرة يوم الخميس المقبل، بالإضافة إلى تخصيص تسع طائرات عسكرية لنفس الغرض.

ومن جانبها، أعدت قناة النهار الجزائرية تقريرا عن عملية إنهاء إجراءات التنقل إلى القاهرة يوم الخميس المقبل لحضور النهائي المرتقب.

منتخب الجزائر

ويستعد منتخب الجزائر للعب في نهائي بطولة كأس الأمم الإفريقية التي تنظمها مصر، بعد أن خاض مباراة مع منتخب نيجيريا في نصف النهائي انتهت بفوز محاربي الصحراء بهدفين مقابل هدف، وسط حضور جماهيري كبير من الجزائريين، ويتوقع أن تتضاعف الأعداد في النهائي.

ويتواجه في النهائي رياض محرز، نجم الجزائر ومانشستر سيتي الإنجليزي، وساديو ماني، نجم السنغال وليفربول الإنجليزي، وهما المرشحان بقوة لنيل جائزة أحسن لاعب إفريقي هذا العام.

منتخبا الجزائر والسنغال يخوضان المباراة النهائية يوم الجمعة المقبل على استاد القاهرة، في حين تتواجه تونس مع نيجيريا في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع غدا الأربعاء.

وتأهلت الجزائر للمرة الأولى منذ عام 1990، ويأمل فريقها تحقيق البطولة الثانية في تاريخ بلاده بعد أيام قليلة في القاهرة، في حين تطمح السنغال لنيل اللقب لأول مرة.

خروج منتخب مصر

وودع منتخب مصر بطولة كأس الأمم بعد أن سجل  أسوأ مشاركة له في تاريخ البطولات الخمسة التي استضافتها مصر، بعد خروجه من ثمن النهائي في بطولة أمم إفريقيا.

ورغم الفوز بالعلامة الكاملة وحصد تسع نقاط من مرحلة دور المجموعات بعد الفوز على زيمبابوي والكونغو الديمقراطية وأوغندا، إلا أنهم ودعوا البطولة في أول اختبار قوي بعد الخسارة من منتخب جنوب إفريقيا “البافانا بافانا” بهدف نظيف.

وبخلاف الخسائر الاقتصادية لخروج المنتخب، سيطرت حالة من الحزن على جماهير الكرة في مصر، وجاءت ردود الفعل غاضبة للغاية من الشارع المصري، الذي كان يُمني النفس بالحصول على اللقب، خاصة أن البطولة تقام على أرض مصر، التي تقدمت لتنظيم البطولة قبل انطلاقها ببضعة أشهر، بعد سحب حق التنظيم من الكاميرون لعدم استعدادها بصورة جيدة.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.