جامعة القاهرة تعزل ياسين لاشين لإدانته بـ”الابتزاز الجنسي”

ياسين لاشين
جامعة القاهرة تعزل ياسين لاشين لإدانته بـ"الابتزاز الجنسي" - أرشيف

قررت جامعة القاهرة عزل ياسين لاشين الأستاذ المتفرغ بكلية الإعلام، من وظيفته، مع احتفاظه بالمعاش، بعد ثبوت اتهامه بالتحرش الجنسي والرشوة بعد عامين من إحالته للتحقيق.

وأعلنت هبة السمري، القائم بأعمال عميد كلية الإعلام، عن قرار مجلس الجامعة بفصل ياسين لاشين أستاذ العلاقات العامة والإعلان بالكلية، بعد ثبوت اتهامه بالتحرش الجنسي والرشوة.

وصدّق محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، على قرار مجلس التأديب بالجامعة بعزل لاشين.

تحرش ياسين لاشين

وجاء في مذكرة مجلس التأديب أن ياسين لاشين ارتكب أفعالا خرجت عن مقتضيات الوظيفة العامة والقيم والتقاليد والأعراف الجامعية الراسخة، منها:

  • سب وقذف الدكتورة جيهان يسري، عميدة كلية الإعلام.
  • التشهير بأساتذة الكلية، عبر وسائل الإعلام.
  • تداول تسجيلين على مواقع التواصل الاجتماعي لتصريحات وعبارات خادشة للحياء، وينطوي على تشهير بالكلية وأساتذتها وطلابها.
  • نشر فيديو يطلب فيه رشوة من طلاب الفرقة الثانية بقسم العلاقات العامة والإعلان.
  • أقرّ ياسين لاشين في تحقيقات مجلس التأديب بأن الصوت الموجود في التسجيلين هو صوته بالفعل لكنه مفبرك.
  • تداول تسجيلين جديدين بعد أربعة أشهر من تسجيلي الرشوة، يتضمنان تصرفات خادشة للحياء مع إحدى طالباته في الماجستير، إذ يقوم بابتزازها، ويتحرش بها.
  • إجباره الطالبات على ممارسة الرذيلة.
  • اقتحامه لجنة امتحان رقم 309 في ديسمبر 2016 ومحاولته أخذ كراسة الطالب محمد السيد علي بالقوة، لوجود خلافات مادية بينهما.

تهديد الطالبات بالسلاح

وتداول رواد مواقع التواصل في 2017 تسجيلا صوتيا للدكتور ياسين لاشين يهدد فيه إحدى الطالبات بالسلاح، بعد أن طلب منها التصوير عارية، حتى يتمكن من ابتزازها.

كما طلب منها أن توقّع على إقرار بأنه كان يمد إليها يد المساعدة، وأنه لم يبتزها جنسيا، وأنها هي من عرضت نفسها عليه.

ودشّن عدد من طلاب وخريجي كليات الإعلام جامعة القاهرة “هاشتاج” على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك تحت اسم (حاكموا_ياسين_لاشين) وعقب ذلك جرى إيقافه عن العمل، وإحالته للنيابة العامة.

مقابلات في “الكافيه”

وكشف مصدر مسئول بكلية الإعلام عن أن لاشين كان يبتز الطالبات، ويعرض عليهن مقابلته في “الكافيه” الذي يملكه بمنطقة الدقي، كي ينجحن في مادته، مشيرا إلى أن عددا كبيرا منهن اشتكين من تحرشه.

وقال المصدر في تصريحات صحفية: “إن لاشين كان يستدعي الطالبات إلى مكتبه بحجة مساعدتهن في العمل بإحدى القنوات أو الصحف، ويطالبهن بممارسة الجنس، وتصويرهن عرايا، وتوقيعهن على إقرار بأنهن فعلن ذلك برغبتهن، حتى لا يقع تحت طائلة القانون”.

لكن لاشين نفى الاتهامات، وقال: “إنها كذب وافتراء، ولا يجوز الالتفات إلى ما يُجرى تداوله عبر السوشيال ميديا”.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.