الغرفة التجارية: أسعار الأسماك والدواجن سترتفع بعد زيادة الكهرباء

الغرفة التجارية: أسعار الأسماك والدواجن سترتفع بعد زيادة الكهرباء
زيادة أسعار الأسماك المجمدة بسبب استخدام الثلاجات واستهلاك الكهرباء- أرشيف

أوضح محمد حليم، عضو شعبة الأسماك بغرفة القاهرة التجارية، أن الزيادة الجديدة في أسعار الكهرباء ستؤثر سلبا على أسعار الأسماك المجمدة بصفة خاصة، متوقعا أن يظهر تأثير الزيادة فور بدء تطبيق الأسعار الجديدة للكهرباء بداية من شهر يوليو المقبل.

وأرجع حليم السبب في زيادة أسعار الأسماك المجمدة لاستخدام الثلاجات واستهلاك الكهرباء لفترات طويلة في حفظ الأسماك.

نفس الأمر أكده عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الثروة الداجنة بغرفة القاهرة التجارية، حيث صرح بأن الزيادة الجديدة في أسعار الكهرباء ستؤثر بالفعل على سعر تكلفة إنتاج الدواجن، وبالتالي السعر النهائي للمستهلك، مبينا أن قطاع الثروة الداجنة يعد من القطاعات كثفية استهلاك الكهرباء، التي كانت تحاسب بسعر 155 قرشا لكل كيلووات في الساعة.

زيادة أسعار الأسماك والدواجن

وأوضح رئيس شعبة الثروة الداجنة، أن نسبة زيادة أسعار الدواجن الجديدة، لا يمكن تحديدها في الوقت الحالي، خاصة أن هناك زيادة أخرى متوقعة خلال الفترة المقبلة في أسعار المحروقات، تجعل من الصعب التكهن بالزيادة المتوقعة، مضيفا أن المربين سيحاولون بقدر الإمكان امتصاص جزء كبير من التكاليف.

زيادة أسعار الأسماك والدواجن بعد إعلان زيادات الكهرباء ليست الوحيدة، حيث قالت فاطمة عبد المقصود، عضو شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار اللحوم المجمدة سوف تتأثر سلبا بأسعار الكهرباء، نتيجة استهلاك كهرباء في مراحل التخزين وعرض السلعة، وذلك عن طريق المبردات والمجمدات وثلاجات العرض.

الزيادة الجديدة

وأعلنت وزارة الكهرباء اليوم، على لسان الوزير محمد شاكر، عن خطتها لإعادة هيكلة أسعار الكهرباء وفقا لخطة رفع الدعم تدريجيا حتى يوليو 2021، حيث أوضح شاكر أن نسبة الزيادة الجديدة تبلغ 14.9%، وسيُجرى تطبيقها اعتبارا من يوليو المقبل على فاتورة الاستهلاك.

وتهدف الوزارة من زيادة أسعار الكهرباء إلى خفض الدعم من 49 إلى 22 مليار جنيه، لتخفيف العبء المالي عليها وعلى الدولة، والالتزام بسداد مديونياتها إلى وزارة البترول.

وشهدت أسعار الكهرباء ثلاث زيادات خلال السنوات الثلاثة الأخيرة، إذ ارتفع سعر الكيلو وات للاستهلاك المنزلي، من 72 قرشا إلى جنيه وأربعة قروش.

ومع كل زيادة في أسعار الكهرباء أو المحروقات في إطار خطة رفع الدعم التي فرضها قرض صندوق النقد الدولي، ترتفع أسعار السلع والخدمات على المواطنين الذين يعانون منذ البدء في برنامج الإصلاح الاقتصادي عام 2016.

فلا يتوقف الأمر على زيادة أسعار الأسماك والدواجن واللحوم المجمدة فحسب، بل يمتد لكل ما يشمل احتياجات المواطن المعيشية الأساسية.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.