“دفاع البرلمان” توافق على موازنة الداخلية بقيمة 51.6 مليار جنيه

"دفاع البرلمان" توافق على موازنة الداخلية بقيمة 51.6 مليار جنيه
تخصيص 13.658 مليار جنيه لديوان عام وزارة الداخلية- أرشيف

وافقت لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، على موازنة وزارة الداخلية والجهات التابعة لها للعام المالي 2019-2020، وقيمتها 51 مليارا و582 مليون جنيه.

وقال النائب كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس النواب، خلال اجتماع اللجنة اليوم الاثنين: “إن اللجنة أقرت موازنة الداخلية، بما يوفر لها كل احتياجاتها، وإعطاءها الأسبقية في تلبية مطالبها”.

وأضاف عامر أن اللجنة أوصت بضرورة توجيه وفورات الدولة لوزارة الداخلية، لتلبية مطالبها الكبيرة والتي لا تكفيها ميزانية الدولة، ولا تفي احتياجاتها من التدريب والتطوير.

موازنة الداخلية

وأوضح رئيس لجنة الدفاع بالبرلمان أن الموازنة تضمنت:

  • 13.658 مليار جنيه لديوان عام وزارة الداخلية.
  • و2.577 مليار جنيه لموازنة صندوق مشروعات أراضي وزارة الداخلية.
  • و150.880 مليون جنيه لصندوق التصنيع والإنتاج للسجون.
  • و1.875 مليار لمصلحة السجون، و32.313 مليار جنيه لمصلحة الأمن العام والشرطة.
  • و1.006 مليار جنيه لموازنة صندوق تطوير نظام الأحوال المدنية.

أزمة الصحة

وبالتزامن، طالبت النائبة شادية ثابت، عضو لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، بزيادة بدل العدوى للأطباء إلى ألف جنيه، خلال اجتماع لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، اليوم الاثنين.

وقالت النائبة شادية ثابت: “بدل العدوى للأطباء لا يليق، منذ 40 سنة 19 جنيها بدل عدوى، والمحكمة حكمت بألف جنيه بدل عدوى للأطباء، وهذا لخدمة المواطنين”.

وأضافت النائبة: “الأطباء حاليا بيسافروا برة مصر وبستقيلوا، والناس مش لاقيين أطباء في المستشفيات والوحدات الصحية، بدل العدوى أقل حاجة يكون ألف جنيه، لتحسين مرتب الطبيب الصغير والمريض يلاقي طبيب”.

وكانت هالة زايد، وزيرة الصحة، قالت: إن الوزارة طلبت 96 مليار جنيه لموازنة الصحة في العام المالي الجديد، ولكن ما جرى تخصيصه 63 مليار جنيه فقط بفارق 33 مليارا.

وأكدت وزيرة الصحة أن هذه المبالغ لا غنى عنها لتأهيل المستشفيات، خاصة أن هناك موازنة مخصصة للمبادرات مثل “100 مليون صحة” وغيرها.

ميزانية التعليم

وكان طارق شوقي، وزير التعليم، وجه تحذيرات شديدة اللهجة للجنة الخطة والموازنة بالبرلمان، لعدم تخصيص الاعتمادات اللازمة لوزارة التربية والتعليم بمشروع الموازنة العامة للدولة، في 30 من الشهر الماضي.

وأعرب شوقي، خلال الاجتماع عن انزعاجه من تصرف وزارة المالية من تلقاء نفسها دون الرجوع إليه، قائلا: “لو مخدناش اللي عايزينه المرة دي مشروع تطوير التعليم هيقف، ودا مش تهديد، عايزين 11 مليار جنيه فوق المعتمد من المالية، مش هكمل من غيرهم والوزارة هتقفل، عايزين 110 مليارات جنيه دون زيادة مرتبات المعلمين، وليس لدينا رفاهية الحوار”.

وكشف عن تفاصيل المبالغ التي طلبتها الوزارة ولم توافق عليها وزارة المالية: وهي 39 مليارا بين المقترح والمعتمد، 16 مليار جنيه لزيادة المرتبات، و4.6 مليارات للأبنية التعليمية، و4.9 مليارات كتطوير للتابلت والشبكات، و 800 مليون للكتب، و12.7 مليارا طلبات المديريات وديوان عام الوزارة.

عبد الله محمد

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.