الصفحة الرئيسية » سياسة » تفاصيل مقتل كاهن كنيسة بشبرا الخيمة على يد فرد أمن

تفاصيل مقتل كاهن كنيسة بشبرا الخيمة على يد فرد أمن

مقتل كاهن كنيسة بشبرا على يد فرد أمن
مقتل كاهن يدعى مقار سعد على يد حارس فرد أمن داخلي يعمل في كنيسة مارمرقس بالمنشية الجديدة في شبرا الخيمة - أرشيف

أعلنت مصادر أمنية مقتل كاهن يدعى مقار سعد على يد فرد أمن داخلي يعمل في كنيسة مارمرقس بالمنشية الجديدة في شبرا الخيمة.

مقتل كاهن كنيسة

وبحسب المصادر، فإن حادثة مقتل كاهن كنيسة مارمرقس وقعت على يد فرد أمن يتبع شركة خاصة، يدعى كمال، وهو مسيحي الديانة، بسبب مشادة كلامية بينهما، إذ أطلق أربع رصاصات على القس المجني عليه بشكل مباشر، ما أدى لوفاته في الحال داخل غرفته.

وأضافت المصادر: أن المتهم هرب من الكنيسة بعد ارتكاب الحادثة، ثم سلم نفسه للشرطة بعد ذلك.

وقال مصدر كنسي: “إن حارس كنيسة مارمرقس بمنطقة الوحدة في شبرا الخيمة بالقليوبية، قتل كاهن الكنيسة القس مقار سعد، بإطلاق النار عليه بسبب خلاف بينهما”.

وأشار المصدر الكنسي إلى أن حادثة مقتل كاهن كنيسة مارمرقس بعيد عن الطائفية، نظرا لكون الاثنين مسيحيين، مؤكدا إلقاء القبض على الجاني.

وأضاف: أن المجني عليه يعمل كاهنا للكنيسة، وهو من مواليد عام 1956، وسُيِّم في الكهنوت على يد مطران شبرا الخيمة الأنبا مرقس عام 1996.

كما ترقى القس القتيل إلى درجة القمصية في أبريل 2009.

تحقيقات النيابة

بدأت النيابة العامة التحقيق في واقعة مقتل كاهن كنيسة مارمرقس فور تسليم فرد الأمن المتهم في واقعة القتل نفسه لقوات الشرطة التابعة لوزارة الداخلية.

وانتقل فريق من إدارة البحث الجنائي التابع لوزارة الداخلية لمقر الواقعة لرفع البصمات، وإجراء المعاينة المبدئية للحادثة، وما زالت النيابة العامة تستمع لأقوال شهود عيان الواقعة من داخل الكنيسة.

فيما قالت مصادر ذات صلة بملف التحقيقات: “إن السلاح المستخدم في الجريمة، وأطلق منه المتهم النار على المجني عليه في غرفة الأخير داخل الكنيسة غير مرخص”.

وقال شهود عيان لمواقع صحفية: “إن سبب الواقعة خلاف شخصي بينهما، ووقعت الحادثة في كنيسة مارمرقس بمنطقة الوحدة في شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية”.

الحكم بإعدام راهبين

وفي 24 أبريل الماضي، قضت محكمة جنايات دمنهور بالحكم بالإعدام على الراهبيْن أشعياء المقاري وفلتاؤوس المقاري، المتهميْن بقتل الأنبا الأنبا إبيفانيوس.

وفي 29 يوليو 2018، عثر رهبان دير الأنبا مقار بوادي النطرون على الأنبا إبيفانيوس رئيس الدير مقتولا ومضرجا في دمائه في وقت الفجر، أمام القلاية الخاصة به، وهو ما أكدته الكنيسة في بيان لها.

وكشفت تحقيقات فريق النيابة العامة، أن المتهم الأول وائل تواضروس، قام بالتحريض على رئيس الدير، ورفض الانصياع للتقاليد المتعلقة بالرهبان داخل الدير، وكان دائم الخلاف مع قيادات الدير، وجرى التحقيق معه داخليا أكثر من مرة، ومجازاته وفقا للأعراف الكنسية.

Leave a Reply

  Subscribe  
نبّهني عن