عودة حركة مترو الخط الثاني بعد تعطلها ساعة كاملة (صور)

تعطل حركة المترو
عودة حركة المترو في الاتجاهين بعد توقف ساعة كاملة - وكالات

بعد تعطل ما يقرب من ساعة، عادت حركة المترو في الخط الثاني “شبرا الخيمة المنيب” إلى طبيعتها في الاتجاهين، بعد ارتباك حدث نتيجة تعطل منظومة الإشارات.

وأعلن أحمد عبد الهادي، المتحدث باسم شركة مترو الأنفاق، عودة حركة القطارات بالخط الثاني، بسبب عطل فني في منظومة الإشارات ما بين جامعة القاهرة والبحوث.

وأوضح المتحدث باسم المترو، أنه جرى تشعيل حركة المترو أثناء العطل بشكل طبيعي ما بين محطات المنيب إلى جامعة القاهرة في الاتجاهين، وما بين جامعة القاهرة إلى السادات في اتجاه واحد وما بين شبرا الخيمة إلى السادات في الاتجاهين، وعادت الحركة لطبيعتها.

ولفت إلى أن العطل وقع في التاسعة إلا 10 دقائق، واستمر لمدة ساعة، مشيرا إلى أن فِرَق الطوارئ تدخلت على الفور لإصلاح العطل.

تنظيم الركاب

وانتشر رجال الشرطة، للمساهمة في تنظيم ركوب المواطنين، والاطمئنان على غلق أبواب المترو بشكل كامل، وإبلاغ السائق بالتحرك، حفاظا على أرواح المواطنين.

فيما كررت الإذاعة الداخلية بصفة مستمرة النداءات والتحذيرات للمواطنين، للابتعاد عن الأبواب، والوقوف بطول الرصيف وخلف الخط الأصفر.

وشهدت حركة مترو الأنفاق في الخط الثانى “شبرا الخيمة – المنيب”، حالة من الارتباك بعد توقف المترو من الاتجاه القادم من شبرا الخيمة إلى المنيب، ما أدى إلى تكدس كبير على أرصفة المحطات انتظارا لعودة الحركة.

WhatsApp Image 2019-05-01 at 10.40.43 AM

إغماءات وزحام

وافترش عشرات الركاب في مترو الأنفاق انتظارا لعودة الحركة مرة أخرى، وسط شكاوى من ارتفاع درجات الحرارة، وإغماء بسبب الزحام الشديد.

WhatsApp Image 2019-05-01 at 10.40.44 AM

وقال شهود عيان من الركاب: “إن المترو أثناء رحلته من محطة جامعة القاهرة إلى البحوث، كان يتوقف ثم يكمل السير، حتى توقف تماما”.

مترو (1)

وأضاف الركاب: “أن السائق تحدث عبر الإذاعة الداخلية للمترو، وطمأنهم أن هناك عطلا بسيطا، وأن الأمور ستعود إلى طبيعتها، لكن القطار توقف تماما، وانقطعت الأنوار، وتوقفت المراوح، ما أدى إلى إصابة بعض الركاب بحالات إغماء، نتيجة الزحام والحر”.

مترو (2)

وكسر الركاب نوافذ الأبواب، ونزلوا من القطار، وترجلوا على جانب القضبان، حتى وصلوا إلى كابينة القيادة، لكنهم لم يجدوا السائق موجودا، بينما أكمل آخرون من محطة جامعة القاهرة إلى البحوث على أقدامهم في الأنفاق، لكي يجدوا منفذا يتنفسون منه.

وأكد شهود عيان، أن هناك العديد من الركاب احتشدوا لاسترداد قيمة التذاكر، ما أدى إلى حدوث حالة من التكدس، وجرى سحب أحد القطارات باتجاه شبرا بعد إخلائه من الركاب.

رقية كمال

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.