الصحة: فرنسا طلبت الاسترشاد بنا في تجربة “قوائم الانتظار”

قوائم الانتظار
وزيرة الصحة تؤكد طلب فرنسا الاسترشاد بتجربة مصر في قوائم الانتظار - أرشيف

قالت هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان: “إن وزيرة الصحة الفرنسية، طالبتها بالاسترشاد بالنموذج المصري في قوائم الانتظار، للاستفادة منه في عمليات الإدارة والميكنة، التي أثبتت نجاحا باهرا، وذلك خلال لقاء جمعهما مؤخرا”.

جاءت تلك التصريحات أثناء تفقد هالة زايد سير العمل في الغرفة المركزية لمبادرة الرئيس لقوائم الانتظار، إذ أكدت إنهاء جميع العمليات الجراحية قبل بداية شهر رمضان، فضلا عن إعادة توزيع الحالات في المحافظات التي بها تكدس على المحافظات الأقرب لها وبها الخدمة نفسها، لسرعة إجراء الجراحة للمرضى.

وأعلنت زايد الانتهاء من إجراء 131 ألفا و561 عملية جراحية في مبادرة الرئيس السيسي لقوائم الانتظار، منها:

  • 66 ألفا و135 عملية قسطرة قلب.
  • 12 ألفا و346 جراحة قلب مفتوح.
  • 34 ألفا و96 جراحة رمد.
  • 4777 جراحة مخ وأعصاب.
  • 6302 جراحة عظام.
  • 6574 جراحة أورام.
  • 949 زراعة قوقعة.
  • 138 زراعة كلى.
  • 159 زراعة كبد.

وكشفت وزيرة الصحة عن أن البعثة الطبية للحج هذا العام ستشمل عددا من العاملين بغرفتي 100 مليون صحة وقوائم الانتظار، تقديرا لما قاموا به من مجهودات في سبيل خدمة المرضى خلال الفترة الماضية.

ولفتت إلى أن متوسط إجراء العمليات الجراحية اليومي ارتفع إلى أكثر من 1000 عملية، كما ارتفع عدد المستشفيات المشاركة في المبادرة إلى 292 مستشفى، لمنع تراكم قوائم جديدة، وللانتهاء من جميع العمليات، خصوصا في تخصصات القلب المفتوح، والقساطر القلبية، والرمد، قبل شهر رمضان الكريم.

وأضافت: أن مستشفيات وزارة الصحة المشاركة في المبادرة أجرت 86994 عملية جراحية، جميعها بالمجان لم يتحمل فيها المواطن أي مبالغ، مع الاهتمام بتقديم الخدمة العلاجية على أعلى مستوى.

وأوضحت أن الوزارة تستقبل بيانات المواطنين عبر الخط الساخن 15300 الذي يعمل يوميا من التاسعة صباحا وحتى السادسة مساء.

100 مليون صحة

وفي 11 فبراير الماضي، قالت هالة زايد: “إن هناك دولا أوروبية طلبت مساعدة مصر على تنفيذ مبادرات طبية مماثلة لمبادرة 100 مليون صحة”.

وأضافت هالة، خلال لقاء في بث مشترك من أديس أبابا بين “الحياة one، ودي إم سي، وإكسترا نيوز”، في إطار تغطية أخبار قمة الاتحاد الإفريقي، أن مبادرة “100 مليون صحة” وإنهاء قوائم الانتظار، تعد مبادرات مصرية بشكل كامل وميكنتها داخل مصر، بأيادي وعقول مصرية.

وأكدت وزيرة الصحة، أن الكثير من الدول الإفريقية طلبت مساعدة مصر في ميكنة مبادرات طبية مشابهة.

ونوّهت بأن قوائم الانتظار تختلف من دولة لأخرى، تبعا لطبيعة الأمراض والمشكلات الصحية بها.

عمر الطيب

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.