وزير التعليم: السيسي صاحب فكرة تصنيع “التابلت” محليا

وزير التعليم: السيسي صاحب فكرة تصنيع "التابلت" محليا
السيسي يوجه بتصنيع التابلت محليا، لأن تكلفته المالية كبيرة، وهو مصمم للعملية التعليمية فقط- أرشيف

قال طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني: إن الرئيس عبد الفتاح السيسي هو أول من أصدر أوامر بشأن تصنيع التابلت المدرسي محليا.

وأوضح شوقي، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “الحكاية”، المُذاع عبر فضائية “MBC مصر”، مساء أمس السبت، أنه “أثناء عرض فكرة تطبيق النظام الجديد وشراء أجهزة التابلت طلب الرئيس تصنيع التابلت في مصر”.

وأضاف أن الرئيس قال: “هنشتري أول مرة بس، لكن بعد كده كله هيتصنع في مصر، علشان نشغل الناس في مصر ونحرك الصناعة المصرية”.

خطوات

وعن الخطوات التي تتخذها الحكومة لتنفيذ ذلك، قال شوقي: إن هناك مشاورات بهذا الشأن منذ عدة أشهر، لافتا إلى أن الحكومة دخلت في نقاشات مع شركات آسيوية لتصنيع البرمجيات التكنولوجية في مصر، مضيفًا أن مسؤولي تلك الشركات زاروا مصانع الهيئة العربية للتصنيع والإنتاج الحربي، وهناك خطوات نفذت على الأرض في تلك المسألة.

وكان مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عقد اجتماعا أمس  السبت، مع طارق شوقي، لمتابعة عدد من الملفات، ووجّه مدبولي خلال الاجتماع  بسرعة التفاوض مع شركات تصنيع التابلت العالمية لتصنيعه في مصر، مع زيادة المٌكون المحلي، مشيرًا إلى أن هناك تكليفا واضحا من الرئيس عبد الفتاح السيسي بذلك.

وفي التاسع عشر من سبتمبر الماضي، وجه الرئيس السيسي بتصنيع التابلت محليا، مشيرا إلى أن تكلفته المالية كبيرة، وهو مصمم للعملية التعليمية فقط، ولا يستطيع أحد أن يستخدمه في خلاف الدراسة، وذلك خلال كلمته في افتتاح المستشفى العسكري بمحافظة المنوفية.

الإنتاج الحربي

وكان محمد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، عقد اجتماعا في أغسطس الماضي مع شوقي، وعمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لبحث سبل التعاون المشترك في مجال توطين وتصنيع وإنتاج التابلت الخاص بمنظومة التعليم في مصر، وذلك بمقر وزارة الإنتاج الحربي.

وأشار العصار إلى أن الاجتماع يأتي في إطار عمل اللجنة المُشكلة لإدارة عملية تصنيع التابلت التعليمي، التي تضم في عضويتها مختلف ممثلي الجهات المتخصصة، في إطار دعم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية الشاملة لتطوير التعليم ما قبل الجامعي، لتوفير أجهزة تابلت تعليمي لكل الطلاب.

شكاوى الطلاب

وخلال جولة تفقّدية لمدبولي، بمدرسة رشيد الثانوية بنات، في العاشر من أبريل الجاري، أجرى حوارا مع طالبات الصف الأول الثانوي قائلا لهن: “مين فيكم استخدم التابلت بعد الأزمة الأخيرة”، فردت إحدى الطالبات قائلة: “استخدمناه وامتحنا في اليوم الثاني عقب إصلاح السيستم”.

وسأل رئيس الوزراء: “هل عندكم أي مشكلات؟”، فردت الطالبة قائلة: “الأسئلة صعبة، والأجهزة بتهنج في نص الامتحان”.

وناشدت إحدى الطالبات رئيس الوزراء بأن تكون الأسئلة أكثر وضوحا، فيما ردّت أخرى: “كان المفروض تعملوا النظام الجديد ده لطلاب أولى ابتدائي، وسبونا احنا نكمّل.. أنا تعبت نفسيا من امتحانات التابلت”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.