الأسبوع الرياضي: صدارة وهزيمة تاريخية للأهلي.. وتريزيجيه يتفوق

الأسبوع الرياضي: صدارة وهزيمة تاريخية للأهلي.. وتريزيجيه يتفوق
الأهلي خسر بخماسية نظيفة من صنداونز واقترب من توديع البطولة الإفريقية- أرشيف

جاء الأسبوع الرياضي في مصر عامرا بالأحداث المثيرة على الصعيد المحلي والإفريقي، وأيضا فيما يخص المحترفين المصريين بالخارج، فمحليا اعتلى النادي الأهلي صدارة الدوري المصري بعد فوزه على مصر المقاصة وهزيمة الزمالك أمام المصري البورسعيدي.

النادي الأهلي بدأ الأسبوع بأحزان واختتمه بأفراح، وقعت الأحزان نتيجة هزيمته التاريخية في دوري أبطال إفريقيا أمام صنداونز بخماسية نظيفة، ثم جاءت الأفراح بعد تصدر الدوري رسميا لأول مرة، وبعد تساويه مع الزمالك في عدد المباريات.

أما على صعيد المحترفين المصريين بالخارج، فثارت أزمة تعرض محمد صلاح لهتافات عنصرية للمرة الثانية، وهذه المرة من جماهير تشيلسي الإنجليزي، في حين حصل محمود حسن تريزيجيه على أحسن لاعب إفريقي محترف في استفتاء مجلة فرانس فوتبول.

تصدر الأهلي

نجح النادي الأهلي في رفع رصيده للنقطة 58 في جدول الدوري، عقب فوزه على مصر المقاصة بهدفين مقابل هدف، وذلك في المباراة التي جرت بينهما مساء الأربعاء الماضي.

اعتلى الأهلي الصدارة بهذا الفوز، وظلت صدارة مؤقتة لمدة أربع وعشرين ساعة، حتى تأكدت وصارت رسمية بعد هزيمة الزمالك في اليوم التالي أمام المصري.

أحرز هدفي الأهلي في المباراة حمدي فتحي ووليد أزارو، بواقع هدف في كل شوط، قبل أن يقلص جون أنطوي النتيجة في نهاية المباراة.

هزيمة الزمالك

انتظرت جماهير نادي الزمالك عودة فريقهم للقمة في اليوم التالي، وذلك أثناء مباراته أمس الخميس، أمام المصري البورسعيدي، إلا أن الزمالك فرط في القمة وأهدى الصدارة للأهلي وتوقف رصيده عند 57 نقطة.

خسر الزمالك أمام المصري بهدفين لهدف، وتراجع للمركز الثاني بنفس رصيد بيراميدز، الذي وصل للنقطة 57 وإن كان قد خاض مباراتين أكثر من الأهلي والزمالك.

نادي بيراميدز فاز بالأمس على الاتحاد السكندري، بنتيجة 3 / 2، وكان الاتحاد هو الأسبق بالتسجيل في كل مرة، حتى تعادل بيراميدز وحسم اللقاء لصالحه، رغم لعبه بعشرة لاعبين لفترة طويلة بعد طرد لاعبه عمر خربين.

خسارة تاريخية

هزيمة تاريخية تلك التي تعرض لها النادي الأهلي على يد صنداونز الجنوب إفريقي في مباراة دور الثمانية من دوري أبطال إفريقيا، خسر الأهلي بخماسية نظيفة يوم السبت الماضي، في جنوب إفريقيا وبات على أعتاب توديع المنافسة.

تجرى مباراة العودة على ستاد برج العرب غدا، ويحتاج الأهلي إلى معجزة كروية بالفوز بستة أهداف نظيفة، في المباراة التي يؤازره فيها 30 ألف مشجع بعد رفض الأمن رفع العدد لـ60 ألفا حسب طلب الأهلي.

بينما يخوض نادي الزمالك مباراة العودة بالكونفدرالية في القاهرة أمام حسنية أغادير بعد تعادله السلبي في مباراة الذهاب بالمغرب.

تصنيف الكاف

أعلن أمس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف” تصنيف المنتخبات المشاركة في كأس الأمم الإفريقية التي تستضيفها مصر في يونيو المقبل، قبل سحب قرعة البطولة في الاحتفال الذي يقام اليوم تحت سفح الأهرامات.

وجرى تقسيم المنتخبات الأربع والعشرين المشارِكة في البطولة القارية إلى أربعة مستويات، إذ يضم كل مستوى ستة منتخبات، لتكوين المجموعات الست، ويتأهل أول وثاني كل مجموعة إلى دور السادس عشر، بالإضافة إلى أفضل أربعة منتخبات.

وجاء التصنيف كالتالي:

التصنيف الأول: مصر- الكاميرون- السنغال- تونس- نيجيريا- المغرب.

التصنيف الثاني: الكونغو الديمقراطية – غانا- مالي – كوت ديفوار – غينيا – الجزائر.

التصنيف الثالث: جنوب إفريقيا – أوغندا – بنين – موريتانيا – مدغشقر – كينيا.

التصنيف الرابع: زمبابوي – ناميبيا – غينيا بيساو – أنجولا – تنزانيا – بوروندي.

هتافات عنصرية

تعرض مجددا النجم المصري محمد صلاح المحترف بصفوف ليفربول الإنجليزي، لهتافات عنصرية من جماهير تشيلسي خلال تواجدهم في العاصمة التشيكية براج، لخوض المباراة أمام سلافيا براج التشيكي، على ملعب “ايدين آرينا”، في الدور ربع النهائي من بطولة الدوري الأوروبي.

وكان صلاح تعرض للهتافات العنصرية في مباراة فريقه أمام وست هام يونايتد في فبراير الماضي.

محمد صلاح خاض مباراة مع فريقه يوم الثلاثاء الماضي، على ملعبهم “إنفيلد”، في مواجهة بورتو البرتغالي بدوري أبطال أوروبا في دور الثمانية، ونجح الريدز في الفوز بثنائية نظيفة.

ليقترب ليفربول من التأهل إلى نصف النهائي في انتظار ما تسفر عنه مباراة العودة بالبرتغال.

تريزيجيه أفضل لاعب

حصل الدولي المصري محمود حسن تريزيجيه، يوم الثلاثاء الماضي، على جائزة أفضل لاعب في شهر مارس، المقدمة من فرانس فوتبول للاعبين المحترفين من إفريقيا.

تريزيجيه نجم قاسم باشا التركي، حصل على أعلى نسبة تصويت بـ82%، من مستخدمي الإنترنت الذين صوتوا له، حيث كان ينافس الثنائي، الإيفواري نيكولاس بيبي، والسنغالي إدوار ميندي.

فوز تريزيجيه جاء بعد تألقه مع منتخب مصر، وتسجيله هدفا في مباراة النيجر، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بين الفريقين 1/1، بالجولة الأخيرة من تصفيات أمم إفريقيا.

النني يشارك

حقق نادي أرسنال الإنجليزي فوزًا مهمًا على حساب نابولي الإيطالي، في جولة الذهاب من ربع نهائي بطولة الدوري الأوروبي بهدفين نظيفين، على ملعب “الإمارات”.

وشهدت المباراة في الشوط الثاني لها، مشاركة “محمد النني” لاعب منتخب مصر كبديل لزميله “لوكاس توريرا” بالدقيقة 77.

عبد الرحيم التهامي

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.