أستاذ أزهري يأمر الطلاب بخلع البنطلونات.. القصة كاملة (فيديو)

دكتور عقيدة يأمر الطلاب بخلع البنطلونات.. القصة الكاملة (فيديو)
رئيس جامعة الأزهر أصدر قرارا بإيقاف الدكتور عن العمل، وتحويله إلى التحقيق العاجل- أرشيف

تداول طلاب بكلية التربية للبنين بـ”جامعة الأزهر” في القاهرة، فيديو يظهر دكتور عقيدة يطلب من بعض الطلاب خلع “البنطلونات” الخاصة بهم.

وعلق طلاب على الفيديو، قائلين: “أول حاجة قالها لما دخل المدرج، مين صايع يطلع يعمل دور على المنصة، فواحد بس اللي قال أنا، فطلعه وقال الدكتور اقلع البنطلون ولو مقلعتش هاتشيل المادة”، مضيفين: “الطالب رفض يقلع، الدكتور قال لو في راجل يطلع يقلع، واحد قال أنا جابو وطلعه مع التاني، وحلف عليهم أنهم يقلعوا البنطلون، وبعد كده كان عاوزهم يقلعوا الملابس الداخلية”.

وبحسب الطلاب، قال الدكتور خلال الفيديو: “اللي مش هيقلع هسقطه في العقيدة”.

رد الأزهر

ومن جانبه، قال الدكتور غانم السعيد، عميد كلية الإعلام، جامعة الأزهر: إن المقطع الذي جرى تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي، يعتبر تصرفا مرفوضا وغير مقبول من أحد أعضاء هيئة التدريس بإحدى كليات الجامعة.

وأضاف أنه بمجرد علمه، رفع الأمر إلى رئيس الجامعة الذي أصدر على الفور قرارا بإيقاف الأستاذ عن العمل، وتحويله إلى التحقيق العاجل.

توضيح الدكتور

من ناحيته رد إمام رمضان، المدرس المساعد بكلية التربية بنين، بجامعة الأزهر فرع مدينة نصر، صاحب الفيديو، بأن موضوع المحاضرة هذا الأسبوع لجميع طلاب شعب الكلية كان بعنوان “الإسلام والإيمان والإحسان”، وأن شرح ما دار في المجاضرة الأولى يوم الثلاثاء الماضي، تكرر يوم الخميس.

وأوضح أنها تضمنت شرح معنى الإحسان وعلاقته بالحياء، وكيف تكون النفس رقيبة على السلوك، وسلاحها فى هذا الحياء الذي افتقدناه في العبادات والمعاملات، وطغيان الجانب المادي، حتى إن الإنسان ليبيع دينه بعرض من عوارض الدنيا.

وأضاف أنه أراد كما تعود مع طلابه أن يمثل لهم تمثيلا حيا لواقع الأمة عقيدة وخلقا، فقال من يقبل النجاح في المادة بامتياز مقابل تنفيذ ما يطلب منه فإن امتنع رسب فى المادة؟، وأردف: “لقد قمت بدور المعلم من خلال لعب دور الشيطان في تمثيلية أردت من خلالها بصورة عملية توضيح كيف تكون الأخلاق بين النظرية والتطبيق”.

تهديد بالرسوب

وأكمل حديثه قائلا أنه “تطوع يوم الثلاثاء طالب أو أكثر للصعود للمنصة، والكل لا بعلم ما سيطلب منه، وكانت المفاجأة التي أردت أن تكون صادمة لمن خرج متبرعا وبإرادته، وفى نفس الوقت أذهلت الطلاب عندما قلت للطالب اخلع البنطلون، ضحكوا جميعا لكني لم أضحك وقلت لهم منذ المحاضرة الأولى للمادة اتفقنا”.

وتابع: “رفض الطلاب جميعا رغم كل ما مارسته عليهم من ضغوط لتنفيذ طلبي، وأمام إصرارهم على عدم تنفيذ طلبي مهما كانت النتائج، حتى لو رسبوا في المادة، هنا توجهت لكل الطلاب الجالسين وطلبت منهم تحية زملائهم الذين رفضوا الانصياع لي”.

وخاطب الدكتور طلابه: زملاؤكم لم يفعلوا ذلك حياء منكم أليس هذا صحيحا؟، قالوا: بلى، فأضاف: “فمن باب أولى أن يكون حياؤنا من الخالق مقدما على حيائنا من المخلوق، وهذا باب من أبواب مراقبة النفس، ضد غواية الشياطين من الجن والإنس، وهذا من قبيل الارتقاء في درجات الإيمان بالله”.

تصوير الفيديو

ويضيف الدكتور أن المحاضرة  محل التصوير، تعد الثالثة على نفس الشاكلة، وقد امتنع طالبان بعد أن صعدا للمنصة من استكمال التمثيل حياء، ثم جاء هذا الطالب من آخر المدرج، وقال أنا أفعل.

ليرد الدكتور: تفعل، قال نعم، رغم أن زملاءك رفضوا؟، قال نعم، وقام بخلع البنطال.

ويضيف الدكتور أنه طالبه من باب التعجيز واستثارة حيائه بخلع الملابس الداخلية، فهَمّ بفعل ذلك.

ووجه الدكتور حديثه للطلاب بقوله: من أجل النجاح في مادة العقيدة باع العقيدة والأخلاق بعرض دنيوي.

اشتباك مع الطالب

وأضاف رمضان أنه بعد خروجه من المحاضرة، لحق به الطالب الذي خلع ملابسه وقدم له كارنيه الكلية وقال له: “تنجحني بامتباز كما قلت”.

وأجابه الدكتور بالرفض وطرده أمام الطلاب، فقال بالنص: “انت بترجع في كلامك بعد ما سمعت كلامك، طيب أنا صعيدي ومبسبش حقي وحوريك”.

ويشير الدكتور إلى أن الطالب تطاول عليه واشتبك معه ما دفعه لاستدعاء الأمن، وجرى اصطحاب الطالب إلى قسم الدراسات الإسلامية، ليقوم بعرض جزء من مقطع فيديو من المحاضرة والاستشهاد به.

فيديو آخر

في حين نشر بعض الطلاب فيديو آخر، يبرئ الدكتور ويشرح وجهة نظره، حيث ظهر الدكتور في الفيديو مع أحد الطلاب يجبره كذلك على خلع البنطلون.

فلما رفض الطالب وأصر على رفضه سمح له بالانصراف وقال للطلاب: “أليس من باب أولى أن يستحي من الله طالما لم يخلع البنطلون بسبب خجله منا”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.