حصيلة الإقرارات الضريبية 3.2 مليار جنيه.. الفنانون كبار الممولين

حصيلة الإقرارات الضريبية 3.2 مليار جنيه.. الفنانون كبار الممولين
الإيرادات الضريبية حققت 412 مليار جنيه، خلال ثمانية أشهر- أرشيف

بلغت حصيلة الإقرارات الضريبية لدخول الأفراد حتى نهاية الموسم المالي في مارس الماضي، 3.2 مليار جنيه، وفقا لتصريحات عبد العظيم حسين، رئيس مصلحة الضرائب.

وأشار حسين في تصريحات صحفية إلى أن الموسم الضريبي سينتهي في شهر أبريل الجاري للشخصيات والكيانات الاعتبارية، مؤكدا أنه لا نية لتجديد المهلة.

وانتهى موعد التقدم بالإقرار الضريبي للأشخاص الطبيعيين في 31 مارس الماضي.

زيادة 16%

وفي السياق، ذكر التقرير الشهري الصادر عن وزارة المالية عن شهر مارس، أن الإيرادات الضريبية حققت 412 مليار جنيه، خلال ثمانية أشهر، في الفترة من يوليو حتى فبراير الماضي.

وبحسب التقرير، فإن نسبة الزيادة بلغت نحو 58 مليار جنيه تمثل 16%، مقارنة بنفس الفترة من العام المالي الماضي 2017-2018، حيث حققت في تلك الفترة نحو 354 مليار جنيه.

كبار الممولين

وبحسب مصادر مطلعة بمركز كبار الممولين التابع لمصلحة الضرائب، فإن غالبية الفنانين قدموا إقراراتهم الضريبية عن العام الحالي.

وأكدت المصادر أن الفنان رامز جلال الأكثر سدادا للضرائب في قائمة الفنانين، إذ سدد نحو 7 ملايين جنيه في الموسم الضريبي، فيما سدد يحيى الفخراني 4 ملايين جنيه، وسدد أحمد عز 3.5 مليون جنيه، فيما حصلت المصلحة مبلغ  2.2 مليون جنيه من عمرو دياب.

وذكرت المصادر أن محمد رمضان سدد 1.6 مليون جنيه، لافتة أن ضريبة حفله الغنائي الأخير قُدّرت بـ500 ألف جنيه.

وكانت مصلحة الضرائب طالبته العام الماضي بنحو 9 ملايين جنيه تهرب ضريبي، بعد إخفاء 29 مليون جنيه حصل عليها بشيكات من بعض شركات الإنتاج.

وسدد الفنان عادل إمام 1.530 مليون جنيه، عن هذا العام، وكان إمام دخل في نزاع ضريبي مع المصلحة في عام 2014، وتصالح مع الضرائب، بعد سداد 5 ملايين و400 ألف جنيه.

فيما لم تسدد الفنانة عايدة رياض شيئا حيث قدمت إقرارا ضريبيا يساوي “صفر”.

تهرب الفنانين

وخلال الأعوام السابقة، شهدت ساحات المحاكم عدة قضايا اتهم فيها فنانون بالتهرب الضريبي، وكانت محكمة جنح التهرب الضريبي، أصدرت حكما بحبس الفنانة داليا البحيري عامين بتهمة التهرب من سداد الضرائب المستحقة عن نشاطها الفني في العام 2015، وإخفاء أرباحها الحقيقية عن مجمل نشاطها.

كما قضت محكمة جنح التهرّب الضريبي بحبس الفنان تامر عاشور سنة وكفالة 10 آلاف جنيه، بتهمة التهرّب الضريبي بقيمة 183.269 ألف جنيه.

واتهم تامر حسني بإخفاء مليونين و85 ألف جنيه، عن مأمورية الضرائب العامة، وجرى التصالح مع المصلحة بعد ذلك.

وتكرر الأمر مع الفنانة بشرى، واتهمت بالتهرب الضريبي بسبب عدم تقديمها إقرارها الضريبي في عام 2014، وسددت نحو 450 ألف جنيه.

وفي عام 2017، اتهم أحمد مكي بالتهرب من دفع الضرائب، حيث سدّد مبلغا قيمته 130 ألف جنيه، بالرغم من أن دخله السنوي بلغ 15 مليون جنيه.

ودخلت الفنانة روبي في أزمة مع “الضرائب” عن أجرها من فيلم “الوعد”، ودفعت مليونا و270 ألف جنيه.

وخلال عام 2014، اتهمت الفنانة صافينار بالتهرب من تسديد ضرائب قدرها 650 ألف جنيه، لعدم إبلاغها مصلحة الضرائب عن تعاملاتها المالية.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.