مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة
الخارجية تؤكد في بيان رسمي موقف مصر الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة - أرشيف

أكدت مصر موقفها الثابت، باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة، وفقا لمقررات الشرعية الدولية، وذلك عبر بيان رسمي أصدرته وزارة الخارجية اليوم الجمعة.

وأشارت الخارجية في بيانها، إلى قرار مجلس الأمن الدولي رقم 497 لعام 1981، بشأن بطلان القرار الذي اتخذته إسرائيل بفرض قوانينها وولايتها القضائيّـة، وإدارتها على الجولان السوري المحتل، وعلى اعتباره لاغيّا وليست له أيّة شرعيّة دولية، واعتبرت القرارا على رأس مقررات الشرعية الدولية.

وشددت مصر على ضرورة احترام المجتمع الدولي لمقررات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة من حيث عدم جواز الاستيلاء على الأرض بالقوة.

تغريدة لترامب

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، غرد على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، مساء الخميس، قائلا: “بعد 52 عاما، آن الأوان للولايات المتحدة للاعتراف بشكل كامل بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان المهمة إستراتيجيا، التي تتميز كذلك بأهمية في مجال أمن الدولة الإسرائيلية والأمن الإقليمي”.

وقال ترامب: إن الوقت حان لدعم السيادة الإسرائيلية على هضبة الجولان السورية التي احتلتها إسرائيل في حرب عام 1967، وضمتها عام 1981 في خطوة لم تلقَ اعترافا دوليا.

الأمر الذي رد عليه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بتغريدة على حسابه الخاص على تويتر، أعرب خلالها عن شكره للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، على دعوته لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان المحتلة.

رفض سوري ودولي

ومن جانبها، أدانت سوريا، بأشد العبارات تصريحات ترامب حول الجولان السوري المحتل، التي تؤكد مجددا انحياز الولايات المتحدة الأعمى للاحتلال، ودعمها اللامحدود لسلوكه العدواني.

ووصفت وزارة الخارجية السورية اليوم الجمعة تصريحات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن الاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان “باللامسئولة”.

كما قالت متحدثة باسم الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة: إن “الاتحاد لا يعترف بسيادة الاحتلال الصهيوني على هضبة الجولان”.

وأعلنت متحدثة باسم الحكومة الألمانية، أن بلادها ترفض الخطوات الأحادية، مضيفة أن ضم الاحتلال الإسرائيلي للجولان باطل بموجب قرار الأمم المتحدة.

تنديد ورفض عربي

بدورها ، ندّدت الجامعة العربية بإعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أنّ على الولايات المتّحدة الاعتراف بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان المحتلّة، معتبرة أنها “خارجة بشكل كامل عن القانون الدولي” ومؤكدة أن “الجولان أرض سورية محتلة”.

وقال الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط: إن أي اعتراف أمريكي بسيادة إسرائيل على الجولان سيمثل ردة خطيرة في موقف الولايات المتحدة من الصراع العربي الإسرائيلي.

وأضاف أبو الغيط: أن “الجامعة العربية تقف بالكامل وراء الحق السوري في أرضه المحتلة، ولدينا موقف واضح مبني على قرارات في هذا الشأن، وهو موقف لا يتأثر إطلاقا بالموقف من الأزمة في سوريا”.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.