مصرع 8 عمال وإصابة 7 في حريق مصنع بالسويس

حريق مصنع بالسويس
وفيات وإصابات في حريق مصنع بالسويس - أرشيف

كارثة جديدة شهدتها مصر، اليوم الأربعاء، إذ لقي ثمانية عمال بإحدى شركات المقاولات مصرعهم، وأصيب سبعة آخرين، نتيجة انفجار خران أحد المصانع في منطقة العين السخنة بمحافظة السويس، أثناء اختبار التشغيل للخزان.

تلقى اللواء محمد جاد، مدير أمن السويس، إخطارا من نائبه، بوقوع انفجار خران بأحد المصانع في منطقة العين السخنة بالسويس، أثناء اختبار التشغيل، ما تسبب في مصرع ثمانية عمال، وإصابة سبعة آخرين، وجارٍ حصر أعداد الوفيات والمصابين.

وانتقلت قوات الحماية المدنية وسيارات الإسعاف، ونُقِل المصابون إلى مستشفى السويس العام، والمتوفون إلى مشرحة المستشفى العام بالسويس، وحُرر محضر بالواقعة، وإخطار النيابة العامة، لمباشرة التحقيقات.

كما تمكنت سيارات الإطفاء من السيطرة على الحريق داخل المصنع قبل امتداده بشكل واسع، خصوصا مع وجود أعداد كبيرة من العمال.

وقال مصدر مسئول بالعين السخنة، في تصريحات صحفية: إن تسرب للغاز داخل المصنع، أدى إلى انفجار إحدى كورات الخزانات.

تسريب بئر غاز

وفي 4 ديسمبر الماضي، كشف مصدر بقطاع البترول عن كارثة تسريب غاز بشكل كثيف، من بئر يخضع لعملية تنمية بحفار EDC بجنوب الضبعة 2، وجرى السيطرة عليه وتأمينه، لكنه أدى إلى توقف الحفار، وإلحاق خسائر كبيرة، مشيرا إلى أن المشكلة تكمن في أن البئر يخضع لعملية تنمية، وعند الحفر من الطبقة الميتة للطبقة السليمة زاد ضغط الغاز، ولم يكن هناك “بلف” للعزل قبل مكان التسريب ما أدى إلى صعوبة السيطرة عليه.

وأضاف المصدر: أنه جرى على الفور رفع حالة الطوارئ، وتمركزت سيارات الإطفاء، كما جرى الاستعانة بخبير أجنبي، لمحاولة سد فتحة التسريب، التي بدأت من أعلى البئر ثم من جانبه، نتيجة تفكك وخلل في إحدى الصواميل، وعدم الربط الجيد لها، ما أدى إلى حدوث كارثه تهدد بانفجار البريمة.

وبحسب المصدر، فإن الخسائر الأولية قدرت بمليون دولار، لكن توقف الحفار يرفع من الخسائر مع الوقت.

حريق بخط غاز

ولقي ثلاثة أشخاص مصرعهم، وأصيب تسعة آخرين، مارس 2018، في حريق نشب بخط غاز لإحدى شركات الغاز، بموقع إنشاءات، في منطقة العين السخنة بمحافظة السويس، إثر اصطدام إحدى سيارات النقل الثقيلة بالخط الموجود بالموقع.

وتلقى اللواء محمد جاد، مدير أمن السويس، إخطارا من شرطة النجدة، يفيد بنشوب حريق بأحد خطوط الغاز، إثر اصطدام “لودر” بخط غاز تابع لإحدى شركات نقل الغاز الطبيعي، وانتقلت سيارات الحماية المدنية إلى مكان الحريق، وأوقفت الشركة المسئولة عن الخط عمليات ضخ الغاز الطبيعي عبر خطوط جبل الجلالة، كما نقلت سيارات الإسعاف جثث المتوفين في الحادثة.

محمد محمود

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.