وزير التعليم يحدد 5 خطوات لتسلم شريحة التابلت المدرسي

وزير التعليم يعلن خطوات تسلم شريحة التابلت المدرسي
وزير التربية والتعليم يعلن خطوات تسلم شريحة التابلت المدرسي عبر منشور له على فيس بوك - أرشيف

كشف طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، عن خطوات الحصول على شريحة التابلت الخاصة بطلاب الصف الأول الثانوي، التي يبدأ توزيعها على الطلاب اليوم الاثنين بحسب بيان سابق للوزارة.

ونشر شوقي بيانا عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” حدد فيه خمس خطوات للحصول على شريحة التابلت، وهي:

  • يتوجه الطالب وولي أمره إلى المدرسة التابع لها اليوم الاثنين 18 مارس 2019.
  • يحضر ولي أمر الطالب “صورة من بطاقة الرقم القومي” و”شهادة ميلاد الطالب” لمندوب الشركة المتواجد في المدرسة خلال اليوم الدراسي.
  • يوقع ولي الأمر على عقد الشريحة وإقرار الاستلام.
  • تفعّل الشركة الشريحة خلال 48 ساعة من توقيع الاستلام.
  • توفر الشركة للطلاب 1 جيجا مجانا عند التعاقد على أن تكون تكلفة كل جيجا خمسة جنيهات شهريا.

ولفت الوزير في منشوره إلى أن الدخول على بنك المعرفة وتصفح المحتوى التعليمي الرقمي لا يحتسب ضمن هذه الباقة، أي أنه دون تكلفة على الطالب.

تعليمات الوزارة

وأشار وزير التعليم، إلى أن الوزارة أرسلت تعليمات للمديريات التعليمية بتقديم التسهيلات، لتيسير استلام الشريحة، مع توخي السرعة والمرونة في الإجراءات.

واختتم منشوره: “استخدام هذه الشريحة يقتصر على المعلومات وليس المكالمات، ولا يجوز استخدامه في أي جهاز سوى التابلت المدرسي الرسمي، لأنه لا يسمح بالدخول على أي مواقع سوى المسموح بها على التابلت الدراسي”.

وكانت الوزارة أعلنت في بيان لها السبت الماضي، أن الهدف من الشريحة هو الوصول إلى شبكة الإنترنت خارج المدرسة، للوصول إلى المحتوي الرقمي على بنك المعرفة المصري، وأداء الامتحانات الإلكترونية لبعض الفئات من الطلاب.

وأشارت الوزارة إلى أن الطالب الذي حصل على جهاز التابلت من حقه استلام الشريحة، وأن الوزارة نسقت مع شركات الاتصالات بأن يُجرى تسليم الشريحة للطلاب داخل المدارس.

فوضى تسلم التابلت

وفي 11 فبراير الماضي، بدأت وزارة التربية والتعليم في تسليم أجهزة التابلت لطلاب الصف الأول الثانوي وفق ضوابط وشروط محددة، وكانت أعلنت موعد تسليمه أكثر من خمس مرات خلال ستة أشهر منذ أغسطس الماضي.

وشكا الأهالي من عدم جاهزية المدارس ومكاتب البريد، ما وصفوه بـ”فوضى الإجراءات”.

وبحسب عبير أحمد، مؤسس اتحاد أمهات مصر، جاءت شكاوى الأهالي كالتالي:

  • وجهت المدارس بعض أولياء الأمور للذهاب إلى مكاتب البريد، لدفع مبلغ 100 جنيه مصري، قيمة القسط السنوي الأول لوثيقة تأمين التابلت.
  • رفضت مكاتب البريد استلام المبالغ، كونها لا تعلم عن وثيقة التأمين، أو رقم الإيداع شيئا.
  • قامت مكاتب بريد أخرى بتحصيل المبلغ تحت حساب صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية.
  • رفضت عدة مدارس استلام إيصال الإيداع، لعدم علمها به.
  • أكد بعض أولياء الأمور في بعض المحافظات أنه لم يُجرَ توصيل المدارس بشبكة إنترنت، أو تجهيز سبورات ذكية.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.