شكاوى أولياء الأمور من إجراءات تسليم التابلت.. و”التعليم” ترد

شكاوى تسليم التابلت
شكاوى أولياء الأمور من إجراءات تسليم التابلت - أرشيف

استلام التابلت المدرسي، أمر طال انتظاره من الطلاب وأولياء الأمور، إذ أعلنت وزارة التربية والتعليم موعد تسليمه أكثر من خمس مرات خلال ستة أشهر منذ أغسطس الماضي، إلى أن حانت اللحظة، وبدأت الوزارة اليوم في تسليم التابلت لبعض الطلاب وفق ضوابط وشروط محددة.

وبمجرد إعلان الوزارة، بدأ الأهالي خوض رحلة تسلم التابلت، ليصطدموا بعدم جاهزية المدارس ومكاتب البريد، ما وصفوه بـ”فوضى الإجراءات”.

ورصدت غرفة التراكمية الخاصة بجروب “أمهات مصر” شكاوى عديدة من أولياء الأمور، تتعلق بإجراءات تسليم التابلت لطلاب الصف الأول الثانوي.

عبير أحمد، مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، قالت: “إنه لم يُجرَ إخطار مكاتب البريد المصري في عدد من المحافظات بالأمر”، موضحة أنهم أفادوا بأن ليس لديهم علم بوثيقة تأمين “التابلت” البالغ قيمتها 100 جنيه، الخاص بطلاب الصف الأول الثانوي في نظام الثانوية التراكمية الجديدة.

شكاوى الأهالي

وأضافت عبير، في تصريحات صحفية: أن أولياء الأمور في عدد كبير من محافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية والدقهلية والمنيا والمنوفيه والسويس والغربية، أكدوا عدم استلامهم للتابلت، وأنهم واجهوا فوضى وعدم جاهزية في إجراءات التسليم.

وبحسب مؤسس اتحاد أمهات مصر، جاءت شكاوى الأهالي كالتالي:

  • بعض أولياء الأمور توجّهوا إلى المدارس بناء على استدعائهم لاستلام التابلت، وقامت المدارس بتوجيههم للذهاب إلى مكاتب البريد، لدفع مبلغ 100 جنيه مصري، قيمة القسط السنوي الأول لوثيقة تأمين التابلت، ليكتشفوا  أن مكاتب البريد ترفض استلام المبالغ، كونها لا تعلم عن وثيقة التأمين، أو رقم الإيداع أي شيء.
  • قامت مكاتب بريد أخرى بتحصيل المبلغ تحت حساب صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية التابع لوزارة التربية والتعليم.
  • قالت بعض المدارس: لا نعلم شيئا عن رقم الإيداع أو حساب الإيداع، بينما طالب بعضهم أولياء الأمور بالعودة لمنازلهم، لحين التأكد من رقم حساب الإيداع
  •  رفضت عدة مدارس استلام إيصال الإيداع، الذي جرى تحصيله في بعض مكاتب البريد تحت حساب صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية، وحين عاد أولياء الأمور بالإيصالات مرة أخرى لمكاتب البريد لاسترداد أموالهم رفضت المكاتب رد المبالغ.
  •  أفاد أولياء أمور آخرون بأنهم ما زالوا متواجدين حاليا بطوابير مكاتب البريد، ينتظرون معرفة رقم حساب الإيداع.
  • أكد بعض أولياء الأمور في بعض المحافظات أنه لم يُجرَ توصيل المدارس بشبكة إنترنت، أو تجهيز سبورات ذكية في مدارسهم حتي الأن.

رد الوزارة

ولجأ بعض الأهالي للاستفسار عبر موقع تلقي الشكاوى بوزارة التربية والتعليم، ما دفع أمينة خيري، المتحدث الإعلامي باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، للرد على شكاوى أولياء الأمور حول عدم توفر وثيقة تأمين التابلت في مكاتب البريد والبنوك، ما يُصعّب إجراءات تسلّم التابلت.

وقالت خيري في بيان لها: “إنه اليوم الأول لتسليم التابلت بشكل رسمي، وهو ما يتطلب إجراءات، نظرا للعدد الكبير المقرر توزيعه، البالغ 708 آلاف جهاز”، مشيرة إلى أن الوزارة سترسل أحد موظفيها للتأكد من إجراءات دفع قيمة وثيقة تأمين التابلت في مكاتب البريد، لبحث تسهيل الإجراءات على أولياء الأمور.

إقرار وكلمة سر

 

شكاوى تسليم التابلت

ولفت بعض الأهالي إلى أن وزارة التربية والتعليم، قامت بتغيير صيغة الإقرار الخاص باستلام جهاز “التابلت” المقرر توزيعه على طلاب الصف الأول الثانوي، لتكون أكثر صعوبة، وتحمل ولي الأمر الكثير من الأعباء، إذ جاءت على النحو التالي:

أُقر أنا ولي أمر الطالب، بأن نجلي قد تسلّم جهاز حاسب آلي لوحي “تابلت سامسونج تي 585” ومشتملاته: “جراب جلد، قلم للكتابة، شاحن، وسماعة”.

وألتزم أنا ونجلي بالمحافظة عليه من العبث أو التلف أو الفقد، والاستخدام الجيد للدخول على بنك المعرفة المصري، من خلال كلمة السر التي يتسلّمها نجلي من المدرسة، واستخدامه في إجراء الاختبارات والامتحانات المرحلة الثانوية، وهذا إقرار منا بذلك.

ولابد أن يوقع الطالب وولي أمره على إقرار استلام الجهاز.

ويتضمّن الإقرار، أنه في حالة تعرّض جهاز “التابلت” للتلف أو الفقد، وفي حالة المخاطر التي لا تغطيها وثيقة التأمين والضمان، يكون ولي الأمر ملتزما بسداد قيمته المالية بالسعر الذي تكلّفته الدولة لتغيير الجهاز، واستلام بديل له.

كما يلتزم ولي الأمر بتكاليف صيانة الجهاز حال إصابته بأيَّة أعطال، يكون الطالب قد تسبب فيها، وذلك بمراكز الصيانة المعتمدة التابعة لشركة “سامسونج” بجمهورية مصر العربية، ويتعهد ولي الأمر بعدم الإصلاح خارج مراكز الصيانة المعتمدة.

مطالب عادلة

ووفقا لتصريحات عبير أحمد، فإن أولياء الأمور طالبوا بمطلبين عادلين، هما:

  • أن تقوم المدارس التابعين لها بتعريفهم على جميع التفاصيل الخاصة بإستلام التابلت.
  • أن يُجرى تجهيز مكاتب البريد مسبقا بدلا من ذهابهم من دون جدوي.

في حين طالبت عبير الوزارة بإصدار توجيهات للمديريات وإدارات المدارس بوضع نشرات داخل المدارس، تتضمن جميع التفاصيل الخاصة باستلام التابلت، وهو ما كان يتعين فعله قبل استدعاء أولياء الأمور لاستلام التابلت، بحسب قولها.

وبدأت اليوم وزارة التربية والتعليم تسليم التابلت على طلاب الصف الأول الثانوي في 20 محافظة بالمرحلة الأولى، تمهيدا لإجراء أول امتحانات إلكترونية عليه في منتصف شهر مارس المقبل.

رهف عادل

شاهد المزيد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.